“فاليانت كلينيك” تتعاون مع جمعية “بينك كارافان” لجمع التبرعات

“ذا بيتش” و”بلو واترز” تستضيفان حدثًا اجتماعياً في عطلة نهاية الأسبوع لزيادة التوعية بسرطان الثدي

“فاليانت كلينيك من مراس”، المستشفى المتميز والمتعدد التخصصات في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، تتعاون مع “بينك كارافان”، الجمعية المهتمة بدعم مرضى السرطان، في تنظيم حدث اجتماعي عائلي تتخلله حملة لجمع تبرعات يعود ريعها للتوعية بسرطان الثدي.

تنطلق حملة “سوبر بينك” لجمع التبرعات من الساعة 6 مساءً حتى 10.30 ليلاً، يومي 17 و18 أكتوبر في “بلو واترز”، ويومي 24 و25 أكتوبر في “ذا بيتش”.


وستتضمن عطلة نهاية أسبوع الكثير من الترفيه والتسلية والأنشطة المجتمعية، بهدف زيادة التوعية بسرطان الثدي، كما يعود ريع كل هذه الفعاليات لعلاج المصابات بهذا المرض.

تشمل هذه الفعالية العائلية والمجتمعية سلسلة أنشطة منها “جدار الأمل”، حيث يمكن للحضور تدوين رسائل تشجيعية صادقة لدعم النساء اللواتي يتحدين سرطان الثدي، والاستمتاع أيضاً بجناح التصوير مع ارتداء أزياء ذات طابع خاص، بالإضافة إلى أجنحة الفنون والحرف اليدوية، فيما الأطفال على موعد مع الكثير من اللعب والمرح برفقة ذويهم.

وفي هذا السياق، قال الدكتور مارك روملر، نائب رئيس “مِراس للرعاية الصحية”: “نبذل أقصى الجهود في ’فاليانت كلينيك‘ سعياً إلى تحقيق هدفنا المتمثل بالوصول إلى أقل عدد ممكن من الوفيات الناتجة عن سرطان الثدي في المستقبل القريب، كونها حالة مرضية قابلة للعلاج متى جرى اكتشافها مبكراً. نقوم بكل ما يمكن لدعم هذه القضية الإنسانية وزيادة التوعية بها، كما أن فعاليات مثل هذه التي ننظمها، تجمع أفراد المجتمع وتوحد جهودهم في التصدي لمشكلة طبية ملحّة”. وأضاف: “نحن سعداء كثيراً باستضافة هذه الفعالية في وجهات “مراس”، بالشراكة مع جمعيات مرموقة مثل “بينك كارافان” التي تعمل بكل ما تملك من قدرات من أجل رفع مستوى التوعية بهذه المسائل المهمة في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

من جانبها، قالت الدكتورة سوسن الماضي، رئيسة لجنة التوعية الطبية في “القافلة الوردية”، والمدير العام لجمعية أصدقاء مرضى السرطان: “خلال السنوات العديدة الماضية، نظمت “بينك كارافان” الكثير من الفعاليات والحملات الهادفة إلى رفع مستوى وعي المجتمع بسرطان الثدي، وتبديد الصورة السوداوية المحيطة به. ونحن سعداء لشراكتنا مع “فاليانت كلينيك” في هذا الحدث الذي تستضيفه اثنتان من وجهات مِراس، هما “ذا بيتش” و”بلو واترز”. وبفضل هذا الدعم الي نتلقاه منهم لمهمتنا ورؤيتنا، نحن واثقون من الوصول إلى أوسع فئة من أبناء المجتمع، ومن قدرتنا معاً على المساهمة في إنقاذ المزيد من الأرواح”.

Email This Post Email This Post

You might also like More from author

1 Comment

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Join!