تعيين سعادة المهندسة حصة آل مالك سفيرة إقليمية لـ"سيتريد ماريتايم"

أول سفيرة إقليمية لـ"سيتريد ماريتايم" في الشرق الأوسط

تعيين سعادة المهندسة حصة آل مالك سفيرة إقليمية لـ

دبي ، الإمارات العربية المتحدة: أعلن نادي "ماريتايم جلوبال كلوب" التابع لـ "إنفورماماركتس"، المعروف سابقًا باسم "سيتريد ماريتايم كلوب" عن تعيين سعادة المهندسة حصة آل مالك، مستشار الوزير لشؤون النقل البحري، وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات العربية المتحدة، كأول سفير إقليمي للنادي في منطقة الشرق الأوسط، لتصبح بذلك دولة الإمارات الأولى في المنطقة التي يتم تعيين سفير لـلنادي البحري، بهدف تعزيز النمو في القطاع البحري الإقليمي.

وسيعقد أول تجمّع إقليمي للنادي خلال فعاليات "أسبوع الإمارات البحري" الذي تنظمه "سيتريد ماريتايم" التابعة لشركة  "إنفورماماركتس"، وذلك في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، خلال الفترة من 12 إلى 16 ديسمبر 2021. وستضم فعاليات "أسبوع الإمارات البحري" المعلن عنها حتى الآن "مؤتمر ومعرض سيتريد الشرق الأوسط للقطاع البحري"، و"جوائز سيتريد البحرية في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وإفريقيا"، و"منتدى القادة البحريين"، ومبادرة "اكتشف القطاع البحري". كما سيتم تخصيص يوم لمشغلي محطات الحاويات والقطاعات المرتبطة بها كجزء من العلامة التجارية العالمية (TOC) التابعة أيضاً لشركة "إنفورماماركتس".

قيادة الطريق قدمًا

وانطلاقًا من رسالته في تفعيل جسور التواصل بين المعنيين بالشأن البحري من ملاك ومشغلي السفن وموردي الصناعة البحرية وصناع القرار الرئيسيين عبر توفير فرص تواصل استراتيجية ولقاءات طاولة مستديرة مغلقة للقادة البارزين، يهدف "ماريتايم جلوبال" إلى مساعدة أعضاء النادي على تعزيز، وتأمين، وتوسيع الصناعة البحرية عالميًا، حيث يساهم بشكل فاعل واستباقي في دفع وتمكين عجلة التنمية الاقتصادية الطموحة في جميع مجالات الصناعة البحرية. وقد شهد النادي على مدى السنوات الماضية مشاركة مؤسسات رائدة مثل شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، و"البحري"، والفجيرة الوطنية للملاحة البحرية، و"هاباجلويد"، و"سميت لامنالكو"، وغيرها.

وسيشكل تعيين سعادة المهندسة حصة آل مالك، مستشار الوزير لشؤون النقل البحري، وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الامارات، نقطة تحول لـلنادي والصناعة البحرية، حيث  سيتم الاستفادة من خبرتها التي تزيد عن 20 عامًا في تقديم الاستشارات حول مواضيع مختلفة وإفادة القطاع البحري في مجالات تشمل الاستراتيجية البحرية، والسياسات، والحوكمة في الصناعة البحرية، فضلاً عن القانون البحري، والتعليم والتدريب البحري، والبنية التحتية لتطوير الموانئ، والحصول على الشهادات المعتمدة في عدة مجالات تدريبية متعلقة بالاستراتيجية، وصنع السياسات، والإدارة، والموارد البشرية وغيرها.

وتعليقا على تعيينها، قالت سعادة المهندسة حصة آل مالك، مستشار الوزير لشؤون النقل البحري، وزارة الطاقة والبنية التحتية بدولة الإمارات: "من دواعي سروري أن يتم تعييني سفيرة إقليمية لـنادي جلوبال ماريتايم كلوب، والذي ساعد على مدى سنوات في تنمية القطاع البحري من خلال إجراء البحوث الضرورية في القطاع البحري، وتوفير فرص تواصل مبتكرة للأعضاء.  ويشرفني أن أكون عضوًا في هذا الكيان المتميز وسأسعى لاستخدام خبراتي لمواصلة رسالة النادي في تعزيز نمو القطاع البحري الذي صمد أمام التحديات على الرغم من الجائحة. وقد أثبتت دولة الإمارات بشكل خاص، مرونتها في هذا الإطار، فجهوزيتنا للاستجابة السريعة والتكيف مع تحديات العالم الجديد ساهمت بشكل كبير في تقليل تأثير التداعيات الاقتصادية في هذا المجال. وبالإضافة إلى ذلك، فإن أحد أهدافي الرئيسة يتمثل في تسهيل التحاق المرأة بشكل أكبر بالقطاع البحري الإقليمي، إضافة إلى دعم الجيل القادم من المهنيين."

وأضافت سعادتها: "أود أن ألفت انتباه الصناعة البحرية إلى الصعوبات التي يواجهها البحارة، فهم يمثلون شريان الحياة في الصناعة البحرية العالمية. على الرغم من تضافر جهود المنظمة البحرية الدولية والأمم المتحدة ومنظمة العمل الدولية والحكومات في جميع أنحاء العالم في هذا الشأن، تقع على عاتقنا أيضًا مسؤولية ضمان حياة كريمة لمجتمع البحارة الذي يضم 1.6 مليون بحار، بدونهم ستتوقف هذه الصناعة عن العمل."

تحالف نوعي

قالتإيما هويل،مدير تطوير علاقات العملاء والاتصال للقطاع البحري- إنفورماماركتس: "يشكل انضمام شخصية لامعة مثل سعادة المهندسة حصة آل مالك كسفيرة للنادي محفزًا قويًا لنا والصناعة. فبفضل خبرتها وشهاداتها الغنية، فضلاً عن معرفتها وفهمها العميق بالصناعة البحرية، نحن واثقون أنها المرشح المناسب للمنصب، لانهاستساعدنا  على تحقيق هدفنا في تزويد أعضاء النادي بالمعرفة اللازمة للسوق، وبالتالي تحفيزهم على طرح أفكار جديدة وغنية من خلال مبادرات بحثية رائدة."

كنادي عضوية خاص، يمكن للأعضاء المدعوين خصيصًا للنادي البحري العالمي الاتصال من خلال فرص التواصل الاستراتيجي والموائد المستديرة للقيادة المغلقة. وستساعد هذه المناقشات الثاقبة قادة الصناعة على اتخاذ قرارات تجارية مستنيرة من شأنها تعزيز العمليات البحرية وضمان سلسلة توريد فاعلة. 

ويمكّن النادي الأعضاء من اتخاذ قرارات عمل سليمة نتيجة حصولهم على معلومات شاملة عن السوق ومشاركة رؤاهم حول الموضوعات ذات الصلة بالصناعة البحرية مثل طواقم السفن والموانئ والحاويات والاستدامة، واستخدام التكنولوجيا وغيرها، لتحقيق الهدف الرئيس ألا وهو تطوير حلول مجدية، وتحفيز أفكار مبتكرة ودفع عجلة النمو الاقتصادي بشكل استباقي لمناطقهم وللصناعة العالمية.