تحالف أو-ران يُرحّب بأعضاء مجلس الإدارة الجُدد ويُعلن عن تطورات وعروض إضافية ذات صلة بشبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والذكية

تحالف أو-ران يُرحّب بأعضاء مجلس الإدارة الجُدد ويُعلن عن تطورات وعروض إضافية ذات صلة بشبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والذكية

·        انتخاب "كي دي دي آي" و"راكوتين موبايل" و"فودافون" لعضوية مجلس إدارة تحالف "أو-ران"

·        تُسهم المواصفات التقنية التي تمّ إصدارها مؤخراً في إثراء معايير تطوير شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة

·        تتناول مجموعة المهمات الأمنية التابعة لتحالف "أو-ران" الجوانب الأمنية لشبكات النفاذ الراديوي المفتوحة

·        يُوفّر المعرض الافتراضي الذي تنظمه "أو-ران" أفكاراً معمّقة لمدى التقدّم الذي أحرزته الشركات في نشر شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة 

بون، ألمانيا – (بزنيس واير/"ايتوس واير"): اختتم تحالف "أو-ران" أول عامين له من التشغيل الناجح، حيث حقق تقدماً ملحوظاً في توحيد معايير شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والذكية (ران).

ومن خلال ترحيبه بشركة "راكوتين موبايل" بصفتها أحدث عضوٍ مشغّلٍ ينضمّ إليه، بات تحالف "أو-ران" يمثل حالياً قيادة 27 شركة كبرى في قطاع تشغيل شبكات الجوال تتضافر جهودها لجعل قطاع شبكات النفاذ الراديوي مفتوحاً وذكياً وافتراضياً وقابلاً للتشغيل البيني بشكل كامل. وبفضل الدعم القوي المُقدّم من قِبل المساهمين والمساهمين الأكاديميين، يمتلك يضمّ تحالف "أو-ران" حالياً أكثر من 230 شركة تقود تعريف وتطبيق تكنولوجيا "أو-ران" على أرض الواقع.

وخلال الاجتماع السنوي العام الذي انعقد بتاريخ 27 أكتوبر 2020، انتخب أعضاء تحالف "أو-ران" مجلس الإدارة لمدة عامين مقبلين. وسينضمّ ثلاثة مشغلين جدد إلى مجلس الإدارة، بما في ذلك، "كي دي دي آي" و"راكوتين موبايل" و"فودافون"، ليبلغ إجمالي عدد الأعضاء 15 عضواً.

وقال أندريه فويتش، رئيس مجلس إدارة تحالف "أو-ران" والرئيس التنفيذي للشؤون التقنية لـدى "إيه تي آند تي" في هذا الصدد: "أسهم تحالف ’أو-ران‘ خلال أول عامين له في دفع وتيرة تنفيذ معايير جديدة لشبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والذكية بصورة هائلة، وساعد في تسهيل عمليات النشر عبر إصدار برمجيات مفتوحة ودعم ودمج واختبار التطبيقات الفعلية لشبكات النفاذ الراديوي. ونرحب بالأعضاء الجدد في مجلس إدارة تحالف ’أو-ران‘، ونتطلع إلى استمرار مساهمات جميع المشاركين في التحالف. ومن شأن ذلك أن يدفع تطور منظومة عالمية لشبكة الجوال تستند إلى الانفتاح وقابلية التشغيل البيني والذكاء".

وقال أليكس جينسونج تشوي، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات لدى تحالف "أو-ران" ونائب الرئيس الأول لشؤون الاستراتيجية والابتكار التكنولوجي في شركة "دويتشه تيليكوم" في هذا السياق: "يؤكد تزايد التزام المشغلين على أهمية مقاربة التحالف لتعزيز تحول شبكات النفاذ الراديوي عبر إيجاد معايير عالمية لشبكات نفاذ راديوي مفتوحة وذكية. وتعد مواءمة جهود بناء المنظومة مع منظمات تطوير المعايير الرئيسية الأخرى، والتعاون الوثيق مع مجتمع برمجيات ’أو-ران‘ ودعم مراكز الاختبار والتكامل المفتوحة في جميع أنحاء العالم، خطوات ملموسة لتسريع التوافر التجاري لتكنولوجيا متعددة البائعين متوافقة مع شبكات ’أو-ران‘".

وقال تاتسو ساتو، نائب الرئيس والمسؤول الإداري لشؤون التخطيط التكنولوجي بشركة "كي دي دي آي كوربوريشن": "نُعرب عن حماسنا البالغ للعمل مع شركاء تحالف ’أو-ران‘ في تسريع واعتماد شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والذكية. ونتوقّع أن يُسهم تعزيز انفتاح وذكاء شبكات ’أو-ران‘ في تعزيز الابتكارات ذات الصلة بشبكات النفاذ الراديوي، إضافةً إلى شبكات مرنة ومجدية من حيث التكلفة".

وعلّق طارق أمين، المدير التمثيلي ونائب الرئيس والرئيس التنفيذي للشؤون التقنية لدى "راكوتين موبايل"، قائلاً: "من خلال عملنا على شبكة الهاتف المحمول الخاصة بنا في اليابان، أظهرنا أن شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة والقابلة للتشغيل البيني والمُجزّأة تمثّل بديل سليماً للبنية التقليدية للشبكات. وبصفتنا عضواً جديداً في تحالف ’أوران‘، فإننا نتطلع إلى مشاركة الدروس المستقاة من بناء شبكات الجيل الرابع والخامس التجارية لتسريع إنشاء معايير مفتوحة تماماً لشبكات النفاذ الراديوي والمساهمة في تطوير منظومة غنية ومتنوع للبائعين".

وقالت نادية بن عبد الله، مدير شؤون الشبكات في مجموعة "فودافون جروب": "غدا تحالف ’أو-ران‘ داعماً رئيسياً لرؤية شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة. وخلال الأعوام القليلة المقبلة، من الضروري أن نضع خططاً لمبادرات تحويلية فعلية، مع ضمان اندماج الأنظمة بشكل متكامل وتقديم خدمة عالية الجودة لعملائنا. وتُعدّ هذه المجالات هي الأكثر تعقيداً وأهمية للتعامل معها. وبغرض الوفاء بهذه الوعود، يتطلب تطوير شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة منا توحيد جهودنا، وبالتالي يسعدنا تعزيز جهودنا ضمن تحالف ’أو-ران‘ لتحقيق ذلك".

إطلاق 20 من مواصفات شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة منذ يونيو 2020

تُشكّل مجموعة المواصفات الجديدة هذه إضافةً إلى 40 مواصفةً بالمحل موزّعةً على 73 نسخة.

تقدم مواصفات "أو-ران" التي نُشرت في النصف الثاني من عام 2020 النسخة الأولية من الجوانب والمبادئ العامة لواجهة "أو 2"، والتصميم المرجعي "إتش دبليو" للمحطات القاعدية الصغيرة "بيكوسيل" الداخلية بتقسيم 7.2 و8.0، بالإضافة إلى إطار عمل اختبار الأنظمة المتكامل.

ومن شأن نشر المعايير والتوجيهات الخاصة بمراكز الاختبار والتكامل المفتوحة (أو تي آي سي) أن يؤدي إلى مباشرة عمل المنصة العالمية لاختبار وتكامل معدات الشبكة القائمة على "أو-ران".

وتمثّل 15 من المواصفات الأخرى التي تم إصدارها إصدارات أحدث لمعايير "أو-ران" الحالية، ما يُسهم بإثرائها بوظائف جديدة وفقا لبنية "أو-ران".

للمزيد من التفاصيل حول المواصفات الجديدة، يُرجى الاطلاع على منشور مدونة "أو-ران".

تتناول مجموعة المهمات الأمنية التابعة لتحالف "أو-ران" الجوانب الأمنية لشبكات النفاذ الراديوي المفتوحة

أسس تحالف "أو-ران" مجموعة المهمات الأمنية (إس تي جي) لدراسة ومعالجة الاعتبارات الأمنية لبنية "أو-ران". وفي أحدث منشور لها على المدونة، تتناول المجموعة التحديات الأمنية على جميع واجهات ومكونات "أو-ران".

يُوفّر المعرض الافتراضي الذي تنظمه "أو-ران" أفكاراً معمّقة مدى التقدّم الذي أحرزته الشركات في نشر شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة

وكبديلٍ لمؤتمر "إم دبليو سي- لوس أنجلوس 2020" الذي جرى إلغاؤه، تقدم الشركات الأعضاء في تحالف "أو-ران" أحدث عروضها للمعدات القائمة على شبكات "أو-ران" في المعرض الافتراضي الذي تنظمه "أو-ران". تمت إضافة 23 عرضًا جديدًا لحلول "أو-ران" المفتوحة والذكية:

تعرض شركة "آي بيه إل أو أو كي" شبكة جوال أساسية مفتوحة مستقلة و/أو غير مستقلة متكاملة من الجيل الخامس. ويستعرض الحل الأساسي للهاتف المحمول المتقارب المتكامل القابل للتطوير بدرجة كبيرة لشبكات الجيل الثالث والرابع والخامس استناداً إلى نموذج المنتجات التجارية الجاهز للاستخدام والسحابة لمشغلي شبكات الجوال ومشغلي شبكات الجوال الافتراضية ومزودي خدمات الإنترنت اللاسلكي والشبكات الخاصة للحدّ من التكلفة الإجمالية للملكية وزيادة الإيرادات.

وتعرض شركة "أسبيران" حلّ "أوبن رينج" لشبكات الجيل الخامس الافتراضية الضخمة متعدد المدخلات والمخرجات والقائمة على شبكة النفاذ الراديوي المفتوحة. ويتضمن الحل كلاً من وحدة الراديو المفتوحة متعددة المدخلات والمخرجات القائمة على شبكات "أو-ران" المفتوحة الوسيطة، ووحدة العرض البصرية والوحدة المركزيّة الافتراضيّة المحتواة ضمن السحابية ومجموعة البروتوكولات القائمة بنية "إكس 86" وإطار عمل إدارة الخدمات التنسيق الخاص بشركة "أسبيران".

ومن جهتها تعرض "جونيبير نتووركس" تقسيم شبكة الجيل الخامس عبر نطاقات "تلكو كلاود" و"ترانسبورت نتوورك"، والتي يمكن استخدامها لتقسيم "أو-ران إكس هول". ويبين العرض أقسام الشبكة التي تم إنشاؤها بواسطة وحدات التحكم بالنطاق الخاصة بـ"جونيبير – "كونترايل" و"نورث ستار" - ويُوضح العمل كيفية عمل تقسيم الشبكة لتقديم ضمانات الخدمة لتطبيقات الجيل الخامس.

وتقدّم "أراي كوم" عرضين اثنين:

(1) حل متكامل للجيل الخامس قائم على "إن إكس بيه بوني رينج"، يثبت إمكانية استخدام حل الخلايا الصغيرة على منصة جديدة.

(2) حل متكامل للجيل الخامس قائم على "إن إكس بيه إل إكس 2160 إيه + زيلينكس إف بيه جي إيه زد يو 21 دي آر". ويوفر الحل أداءً أعلى من حيث الإنتاجية وجاهز للنشر التجاري.

وتعرض "كومبا تيليكوم" وحدة راديو عن بُعد متعددة النطاقات قائمة على شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة المزودة بتقنية متقدمة تحافظ على مستوى منخفض من استهلاك الطاقة وحساسية أفضل للمُستَقبِلات. ويساهم الحجم الصغير ومتوسط الوقت المحسّن قبل الفشل في توفير تكاليف التركيب والصيانة. وتُسهل هذه الميزات التكامل الوسيط مع شركاء الوحدات الموزعة المفتوحة.

وتقدّم "زيلينج" عرضين اثنين:

(1) الوحدة الافتراضية للتحكم بحزمة القاعدة "بي بي يو" وتسريع الأجهزة القائم على "أو سي يو إف بيه جي إيه" في السحابة الطرفية القائمة على بطاقات "زيلينج تي 1 تيلكو أكسيليريتر" التي التي تحول المخدمات القياسية إلى وحدة حوزمة قاعدة افتراضية تتمتع بالأداء وزمن الاستجابة المنخفض وكفاءة الطاقة اللازمة لنشر شبكات النفاذ الراديوي المفتوحة من الجيل الخامس.

(2) تصميم مرجعي لوحدة الراديو الضخمة متعدد المدخلات والمخرجات والقائمة على شبكة النفاذ الراديوي المفتوحة استناداً إلى أجهزة "زيلينج آر إف إس أو سي" التي تتضمن "جي إس بيه إس" المدمج مع "إغيه دي سي/دي إيه سي" (بنية جهاز الإرسال والاستقبال لأخذ عينات التردد الراديوي المباشر)، وإعدادات "32 تي آر إكس" و"64 تي آر إكس" متطلبات "دي إف إي" ز"إي آي آر بيه" و"تي آر بيه" المرتفعة التي تتماشى بدورها مع متطلبات "أو إم إيه سي إتش إيه آر".

وتوضح "كالنيكس" أن دقة التوقيت والمزامنة تمثل تحدياً تقنياً رئيسياً وتعمل هيئات المعايير على المواصفات. ويستعرض العرض منهجية اختبار المطابقة لتوقيت الشبكات الوسيطة وشبكات "أو-ران" التي ستُتيح النشر الناجح للمعايير والتقنيات الجديدة.

وتعرض كلّ من "إن تي تي دوكومو" و"فوجيتسو" و"إن إي سي" و"سامسونج" حلّ إنترنت الأشياء متعدد البائعين مزود بتقنية الوسيط المفتوح و"إكس 2" من "أو-ران". ويتضمن العرض شبكات الجيل الخامس غير المستقلة من شبكات نفاذ راديوي لبائعين متعددين ووجهات الراديو الجديدة على تردد فرعي 6 جيجاهرتز وموجات ميليمترية، وهو ما تشغله بالفعل "إن تي تي دوكومو" على شبكاتها التجارية. كما يتضمن أيضًا دراسة للمرحلة ما قبل التجارية لتجمع الحزم المتداخلة للشركات المشغلة للجوال لمضاعف الشبكة الوسيطة (إف إتش إم) ووجهات الراديو الجديدة على تردد فرعي 6 جيجاهرتز.

وتعرض كل من "بايسيلس" و"كيو سي تي" و"ويند ريفير" حلّ "إي 2 إي" للخلايا المصغرة الخارجية القائم على الشبكات الوسيطة المفتوحة ومنصة السحابة المفتوحة. وبالإضافة إلى ذلك، تمّ اختبار المنصة المشتركة لكل من "أو-سي يو"/ "أو-دي يو" و"5 جي سي" مع معدات المستخدمين التجارية لعرض ذروة إنتاجية الشبكات متعددة المدخلات والمخرجات والمستخدمين باستخدام وحدة هوائي نشطة مصغرة خارجية.

وتقدّم "فيافي" 3 عروض:

(1) جهاز اختبار "تي إم 500 أو-آر يو" الذي يغطي مجموعة واسعة من قدرات الاختبار، ويلبي متطلبات المطابقة وقابلية التشغيل البيني واختبار الأداء للأنظمة الكهروميكانيكية النانوية ومزودي الخدمة.

(2) جهاز المحاكاة "تي إم 500 أو-آر يو إميوليتر" لاختبار قابلية التشغيل والعمل البيني لوحدات "أو-ران أو-دي يو". ويتضمن اختبار كامل عرض النطاق للوحدات المركزيّة التجريبية ذات حركة المرور لمعدات مستخدمين متعددين مع مراقبة جودة الإشارة لعرض نطاق مختلف.

(3) اختبار لأداء نظام "5 جي إن إس إيه" المتكامل عبر عدة مكونات لشبكات "أو-ران" من بائعين متعددين. توفير التحقق من صحة الأداء والتشغيل البيني من خلال أتمتة متكاملة للاختبار عبر كامل شبكة "أو-ران" متعددة البائعين مع جهاز اختبار الشبكة "تي إم 500 نتوورك تيستر".

تقدّم "كيسايت" 7 عروض:

(1) جهاز محاكاة وحدة الراديو الافتراضي يعمل على أجهزة تجارية لاختبار "أو-دي يو"/ أو-سي يو". ويساعد ذلك على تسريع عملية التطوير والتصنيع، والمشغلين ومختبرات "أوتيك" لتسريع تطوير واختبار شبكات "أو-ران".

(2) جهاز اختبار "آر آي سي" تم إنشاؤه كخدمة مصغرة ويمكن نشره في بيئات السحابة الخاصة/ العامة. ويتحقق هذا الجهاز من واجهة "إي تي" بالإضافة إلى قدرة "آر آي سي" على الاستجابة لتقارير "كي بيه إم" من "أو-دي يو" و"أو سي يو" الخاضعة للمحاكاة.

(3) التحقق المتكامل من أداء شبكة "5 جي إس إيه أو-ران". ويمكن لمشغلي شبكات الجوال حالياً تقييم أداء شبكات "ران" متعددة البائعين.

(4) حل مؤتمت لاختبار شبكات "أو-ران" لوحدات الراديو "أو-آر يو". وتتيح مجموعة الاختبار هذه تطوير/ تصنيع للأنظمة الكهروميكانيكية النانوية والمشغلين ومختبرات "أوتيك" لتسريع اختبار توافق وحدات الراديو.

(5) حلّ نقل "إكسهول" للتحقق من الشبكة باستخدام "آي إكس نتوورك". ويُمكّن بائعي ومشغلي أجهزة النقل من قياس أداء إعادة التوجيه وميزانية التأخير الإجمالية الشبكات الوسيطة الحساسة للوقت.

(6) حلّ اختبار "آي إكس نتوورك تي إس إن" للشبكات الوسيطة الحساسة للوقت. يتيح هذا الاختبار لبائعي ومشغلي أجهزة النقل التحقق من قدرة الإطار الاستباقي لأجهزة النقل، ما يضمن كوناً متكاملاً لحركة المرور الراديوية السريعة.

(7) حل الاختبار "آي إكس نتوورك سيجمن راوتينج" لنقل "إكسهول". ويُمكّن هذا الاختبار بائعي ومشغلي أجهزة النقل من التحقق من صحة البنية التحتية لتقسيم شبكة النقل التي تدعم خدمات الجيل الخامس المتمايزة.

تعرض "إيه تي آند تي" و"فيافي" و"سامسونج" و"نوكيا" حالة استخدام متكاملة لتوجيه حرمة المرور استناداً إلى عدد من المكونات مفتوحة المصدر خاصة منصة المتحكّم الذكي شبه الفوري بشبكة النفاذ الراديوي، و"إكس إيه بيه بيه" لتوجيه حركة المرور، ومؤشرات الأداء الرئيسية لمراقبة "إكس إيه بيه بيه" وجهاز محاكاة "آر إيه إن".

تعرض "إن إي سي" معدات محطة القاعدة الخاصة بها للجيل الخامس مع واجهات شبكات وسيطة، أي وحدات الراديو المفتوحة للخلايا الكبيرة التي تدعم نطاقي 3.7 جيجاهرتز و4.5 جيجاهرتز، بالإضافة إلى مضاعفات الإرسال للشبكات الوسيطة المفتوحة لشبكات الجيل الخامس.

وتعرض "إريكسون" كيف تقوم إدارة الخدمة والتنسيق بإدارة مؤتمتة لأيٍّ من وظائف شبكات "ران" من خلل واجهة "أو 1". وتعرض أيضاً كيف تدعم وظيفة التحكم "أو إس سي إيه 1" جودة التجربة في شبكات "ران" عبر استخدام سياسات "إيه 1"