"الشرقية من كلباء" تروي حكايات الأجداد وارتباطهم ببيئتهم في "رواسي" و"طلعة بحر"

انطلاقاً من حرصها على إظهار جمالية مناطق إمارة الشارقة، خصصت هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون عبر شاشة قناة "الشرقية من كلباء"، برنامجين الأول بعنوان "طلعة بحر" والثاني بعنوان "رواسي" بهدف تسلط الضوء على البيئة الجبلية في المنطقة الشرقية والحياة البحرية وأساليب الصيد المستخدمة فيها.

ويصنف برنامج "طلعة بحر" الأسبوعي الذي ينطلق بموسمه الأول خلال شهر أكتوبر الجاري، ضمن البرامج الوثائقية، حيث يركز على أماكن صيد السمك المنتشرة في المنطقة الشرقية من إمارة الشارقة وأنواع الأسماك فيها والطرق المتبعة لصيد أصناف بعينها بهدف تعريف المشاهدين بثقافة الصيد وارتباطها بطبيعة المنطقة.

ويبث البرنامج مساء الجمعة في الساعة السادسة مساء، ويعاد بثه يوم السبت للمرة الأولى في الساعة 11 ظهراً وللمرة الثانية في الساعة 11.15 ليلاً.

ويأخذ البرنامج المشاهدين في كل حلقة من حلقاته الـ 16 في رحلة مشوقة في عرض البحر الذي كان شريان الحياة للمدن الساحلية لدولة الإمارات عامة والمنطقة الشرقية لإمارة الشارقة على وجه الخصوص، ليرصد حكايات وطقوس الإبحار مستعيناً بضيوف لهم خبرة طويلة في مجال الصيد وأنواع الأسماك.

أما برنامج "رواسي"، الذي سينطلق بموسمه الثاني خلال شهر أكتوبر الجاري، فيركز على البيئة الجبلية في المنطقة الشرقية، حيث يقدم قصصاً تاريخية تتناول حكايات الأجداد في هذه المنطقة وارتباطهم بالجبال والتغيرات الزمنية التي عاصروها وكيفية تعايشهم معها بدءاً من طرق توفير الماء وانتهاء بسكنهم في هذه الجبال.

ويخاطب البرنامج جميع فئات المجتمع المحلي لإطلاعهم على الأبعاد التاريخية للمنطقة الشرقية وحياة سكانها، حيث تستند حلقاته في سردها للحكايات على رواية حياة الآباء الحالية ثم الانتقال بهم إلى الجبل الذي عاشوا وتربوا فيه للتذكير بحياة الأجداد، وتسليط الضوء كذلك على أوجه الاختلاف بين الماضي والحاضر في المعيشة والسكن، وذلك من خلال استضافة شخصيات عاصرت فترات زمنية مختلفة.