الدكتور سعيد الغفلي: الاحتفال باليوم الوطني احتفاء بالإنجازات التي تحققت وتصميم على العمل لريادة المستقبل

الدكتور سعيد الغفلي: الاحتفال باليوم الوطني احتفاء بالإنجازات التي تحققت وتصميم على العمل لريادة المستقبل

 أكد سعادة الدكتور سعيد الغفلي، الوكيل المساعد لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني أن اليوم الوطني مناسبة راسخة في وجدان وذاكرة جميع شعب الإمارات وهي نموذج وحدوي رائد قام منذ اليوم للتأسيس على تقديم أروع صور التلاحم بين القيادة والمواطنين لبناء دولة عصرية قوية تمكنت بسنوات قليلة من أن تتبوأ أعلى المراتب. 

وتوجه سعادته في هذه المناسبة بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، ولكافة المواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة بمناسبة اليوم الوطني التاسع والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة. 

وقال سعادته: "نحتفي اليوم بخمسة عقود حافلة بالإنجازات النوعية على كافة النواحي  الاقتصادية أو الاجتماعية،  أو السياسية، فمنذ اتحدت سواعد الإباء المؤسسون، وتوحدت رؤيتهم  لوضع أسس قوية لبناء دولة عصرية باتت دولة الإمارات بفضل توجيهات القيادة الرشيدة ومتابعة السير على نهج الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"  نموذج تنموي غير مسبوق، وأصبحت تحتل بتطورها مكانة رائدة في مصاف الدول المتقدمة، وتنافس دول العالم في توفير الرفاه والرخاء لمواطنيها والمقيمين على أرضها الطيبة." 

وتابع سعادته: “مع احتفالنا اليوم بالذكرى الـ49 لقيام دولة الاتحاد فإننا نحتفل بفخر واعتزاز  بمسيرة  50 عاماً من التميز والريادة وبما حققناه من إنجازات تاريخية وحضارية، ونمضي مسترشدين برؤية قيادتنا الرشيدة بكل ثقة متسلحين بقدراتنا وسواعد شبابنا في مسيرتنا نحو تكريس مكانة دولتنا كنموذج عالمي  يحتذى به في التنمية والتطور والازدهار وفق الرؤية الاستشرافية لقيادتنا الرشيدة والتي تسعى من خلالها إلى حماية مكتسباتنا ومواصلة إنجازاتنا لنكون أفضل الدول على مستوى العالم."