إدارة التثقيف الصحي تطلق برنامج الاستشارات التغذوية "الافتراضية" تزامناً مع اليوم العالمي لسلامة الأغذية

إدارة التثقيف الصحي تطلق برنامج الاستشارات التغذوية

يتيح إمكانية التواصل عن بعد مع أخصائيات الصحة والتغذية

توصيات وإرشادات حول سبل ضمان اتباع نمط تغذوي صحي

 

تزامنا مع اليوم العالمي لسلامة الأغذية الذي يحتفي به العالم في السابع من يونيو من كل عام، أطلقت إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، برنامج الاستشارات التغذوية "الافتراضية" والنسخة الإلكترونية الأولى من كتيب حفظ وسلامة الأغذية، وذلك في إطار حرص الإدارة على ترسيخ مبادئ السلامة الغذائية بين أفراد المجتمع، ونشر الممارسات السليمة في التعامل مع الأغذية ووضع الحلول المستدامة للتحديات الصحية.

ودعت الإدارة كافة أفراد المجتمع للاستفادة من خدمة برنامج الاستشارات الافتراضية المتاحة بشكل مجاني من خلال الموقع الإلكتروني لإدارة التثقيف الصحي، وتعبئة استمارة طلب إلكترونية يتم من خلالها تحديد موعد للتواصل مع أخصائيات التغذية في الإدارة من خلال برامج الاتصال المرئي، للاستفادة من الإرشادات والنصائح الواجب اتباعها لتحسين أسلوب حياتهم وتبني نمط حياة صحي للوقاية من الإصابة بالأمراض المزمنة وتعزيز مناعة الجسم خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

برامج توعوية مبتكرة

وأكدت سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، سعي الإدارة للمحافظة على صحة أفراد المجتمع وتمكينهم من الوعي الصحي المتكامل، من خلال توجيه الجهود نحو إطلاق البرامج التثقيفية والتوعوية بطرق مبتكرة وأساليب متطورة تتعدى الممارسات التقليدية عبر الاستفادة من البنية التحتية الرقمية المتقدمة في إمارة الشارقة بما يساهم في إيصال رسائلها التوعية إلى أكبر شريحة من المجتمع، مشيرةً إلى أن الإدارة وبرعاية كريمة من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وبجهود كوادرها وطاقات متطوعيها ودعم شركائها، فإنها تعمل دائما على تحسين السلوكيات المرتبطة بالصحة لكافة أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين وذلك من خلال توفير المعلومات وتقديم الفحوصات والاستشارات التوعوية المناسبة، بما يسهم في تعزيز الصحة العامة والوقاية من الأمراض المختلفة.

وأوضحت سعادة إيمان راشد سيف، أن إطلاق برنامج الاستشارات التغذوية "الافتراضية" يأتي في إطار حرص الإدارة على فتح قنوات تواصل جديدة مع أفراد المجتمع عبر وسائل الاتصال الحديثة، لإرشادهم  وتقديم النصائح لهم حول أهمية سلامة الغذاء وتأثيره على الصحة العامة، والرد على استفساراتهم من قبل نخبة من المتخصصين في التغذية حول طرق المحافظة على سلامة الغذاء والوقاية من التلوث الغذائي، فضلا عن تعزيز السلوكيات الغذائية اليومية وكيفية المحافظة على الوزن الصحي والتغذية المتكاملة والصحية وصولا إلى إيجاد نمط حياة تغذوي، منوهة إلى أن إتاحة خدمة الاستشارات الافتراضية جاء بالتزامن مع إطلاق كتيب حفظ وسلامة الأغذية في نسخته الإلكترونية الأولى، وذلك بهدف العمل على تحويل ثقافة الغذاء الصحي إلى نهج مجتمعي، فضلا عن تعزيز دور الأسرة في تبني سلوكيات تضمن المحافظة على الغذاء كالنظافة الشخصية والتعقيم المنتظم.

كتيب حفظ وسلامة الأغذية

وتتضمن النسخة الإلكترونية الأولى من كتيب حفظ وسلامة الأغذية، سلسلة من الإرشادات التوعوية حول كيفية تمييز الأغذية الفاسدة إلى جانب التعليمات الخاصة بقراءة البطاقة التغذوية من خلال نماذج توضيحية تبين ذلك، كما يشمل الكتيب الطرق الصحيحة لحفظ الأغذية وضمان سلامة مياه الشرب المعبأة وطرق حفظ أطعمة الأطفال، بالإضافة إلى تقديم نصائح وإرشادات شرائية للأطعمة، أهمها أفضلية الشراء الأسبوعي بدلا عن الشهري، وضرورة كتابة قائمة المشتريات مسبقاً لتجنب الاختيار العشوائي في محلات البيع والذي يؤثر على الجانب الصحي والاقتصادي للفرد، بالإضافة إلى الحرص على قراءة الملصق الغذائي مع التأكد بأنه وضع بصورة جيدة، وذلك للتعرف على القيمة الغذائية للمنتج، وقراءة تعليمات التخزين الغذائي  لحفظه بصورة سليمة.