تايتوميك بصدد تقديم نماذج بموجب برنامج أبحاث لوكهيد مارتن وجامعة آر إم آي تي

تايتوميك بصدد تقديم نماذج بموجب برنامج أبحاث لوكهيد مارتن وجامعة آر إم آي تي
تايتوميك بصدد تقديم نماذج بموجب برنامج أبحاث لوكهيد مارتن وجامعة آر إم آي تي
1
1

·        ستقوم "تايتوميك" بالتصنيع التجميعي لهيكليّات الأقمار الصناعية بالمعادن العالية الأداء باستخدام نظام "تي كي إف"

·        ستتولى "لوكهيد مارتن" المصادقة على مكونات الأقمار الصناعية المصنوعة بنظام "تي كي إف" في إطار اتفاقية "آر إم آي تي" و"تايتوميك"

·        من شأن معدلات التصنيع الكبيرة للمعادن العالية الأداء التي يتيحها نظام "تي كي إف" تخفيض أوقات الانتظار من أشهر إلى ساعات

·        من المتوقع وصول حجم السوق العالمية للأقمار الصناعية الصغيرة إلى 18.3 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2026، بمعدّل نموّ سنوي مركب نسبته 20.28 في المائة

 أبرمت شركة "تايتوميك" المحدودة، وهي الشركة المتخصصة في التصنيع التجميعي الصناعيّ التي تتخذ من ملبورن مقراً لها، اتّفاقيّة بحث وتطوير تجاريّة مع جامعة "آر إم آي تي" ("آر إم آي تي") لصالح "لوكهيد مارتن" – وهي شركة بارزة في مجال الفضاء الجوّي والدفاع. وستقوم الدراسة بتقييم قدرات "تايتوميك كاينتيك فيوجن" ("تي كي إف") على إنتاج أجزاء الأقمار الصناعيّة الهيكليّة المصنوعة من معدن عالي الأداء. وستساهم مشاركة "تايتوميك" في مشروع الأبحاث المشتركة هذا في تحليل القدرات المختلفة لكلّ من وسائل التصنيع التقليديّ والتجميعي المتعلقة بالوقاية من الأشعة في الأقمار الصناعيّة.

وبموجب اتفاقيّة الأبحاث هذه، ستقوم "تايتوميك" بتصنيع نماذج معدنية عالية الأداء لقطع الأقمار الصناعيّة باستخدام عمليّة التصنيع التجميعي على النطاق الصناعي الخاصة بها والمعروفة باسم "تايتوميك كاينتيك فيوجن". وقد يؤدي مشروع الأبحاث أيضاً إلى فرص تجاريّة لشركة "تايتوميك" في قطاعَي الفضاء والدفاع بعد المصادقة بنجاح على أجزاء الأقمار الصناعيّة بطريقة التصنيع التجميعي. ويتمّ تسويق المكونات الصغيرة في الأقمار الصناعيّة (المكعبات) للتطبيقات التجارية والحكومية في مجالات رئيسيّة كالاتصالات والبث ونقل البيانات، مع توقّع نموّ حجم السوق من 4.18 مليار دولار أمريكي في عام 2018 إلى 18.30 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2026، بمعدّل نموّ سنوي مركب بنسبة 20.28 في المائة.

وقال جيف لانج، المدير الإداري لدى "تايتوميك"، في هذا السياق: 

"يسرّ ’تايتوميك‘ أن تشارك في مبادرة الأبحاث المشتركة هذه مع ’آر إم آي تي‘ إلى جانب’لوكهيد مارتن‘، الشركة الكبرى في مجال الدفاع والفضاء الجوّي، لتعود بالنفع الكبير على جميع المشاركين. ومع إثباتنا القدرات الفريدة لـ’تايتوميك كاينتيك فيوجن‘ من أجل التصنيع التجميعي لهيكليّات الأقمار الصناعية باستخدام معادن عالية الأداء وسبائك متفوقة، فإننا نتيح أيضاً إنتاجاً أسرع بكثير بهدف التقليل من فترات الانتظار في قطاع الفضاء من أشهر إلى ساعات، بالمقارنة مع العمليات التقليديّة."

وصرّح البروفيسور ميلان برانت من المعهد الملكي للتكنولوجيا في ملبورن قائلاً: 

"يسرّ مركز التصنيع التجميعي في جامعة "آر إم آي تي" العمل مع ’لوكهيد مارتن‘ و’تايتوميك‘، الشريكتَين منذ أمد بعيد، من أجل دفع أحدث الأساليب في وسائل التصنيع المتقدمة لحماية الأقمار الصناعيّة من الإشعاعات الفضائية. ويساهم الجمع بين التصنيع التجميعي والمواد العالية الكثافة في هذا التطبيق بتقديم فرص جديدة لا تنحصر بزيادة مقاومة الإشعاعات، بل تؤدي أيضاً إلى خفض أوقات الانتظار بشكل كبير عند  تصنيع أقمار صناعيّة جديدة".

يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: https://titomic.com/.