أكوستا فيردي المدعومة من إكويتي إنترناشونال تطرح أسهمها للاكتتاب العام

أكوستا فيردي المدعومة من إكويتي إنترناشونال تطرح أسهمها للاكتتاب العام
أكوستا فيردي المدعومة من إكويتي إنترناشونال تطرح أسهمها للاكتتاب العام
أكوستا فيردي المدعومة من إكويتي إنترناشونال تطرح أسهمها للاكتتاب العام
1
1
1

 قامت شركة "جروبو أكوستا فيردي" ("أكوستا فيردي" أو "الشركة")، وهي مالكة/ مشغلة مراكز تسوّق مكسيكيّة مدعومة من شركة الأسهم الخاصّة "إكويتي إنترناشونال" التي أسّسها سام زيل، باستكمال عمليّة اندماج ناجحة مع شركة اقتناء لغرض خاص  تابعة لشركة "بروميكاب"، شركة أسهم خاصّة رائدة في المكسيك. ونتيجة عمليّة الاندماج، أصبحت "أكوستا فيردي" شركة جديدة مدرجة في السوق المكسيكي للأوراق المالية متداولة تحت الرمز GAV. وتدار الشركة داخليّاً بالتنسيق بين المساهمين والإدارة ومجلس الإدارة.

وقال توم هينيجان، الرئيس التنفيذي لـ "إكويتي إنترناشونال"، في هذا السياق: "تتمتّع ’أكوستا فيردي‘ حاليّاً بميزانيّة عموميّة قويّة مع نقود كثيرة للاستخدام. وتسعى الشركة بنشاط إلى تخصيص رأس المال لانتهاز عدد من فرص النموّ لتعزيز الانتشار والسيولة والقيمة لمساهميها".

وقامت  "إكويتي إنترناشونال" بأوّل استثمار لها في "أكوستا فيردي" في عام 2015. وتأسّست الشركة منذ 40 عاماً على يد خيسوس أكوستا فيردي. ومنذ ذلك الوقت، سمحت الشراكة لـ "كوستا فيردي" بمضاعفة حجمها من تسعة مراكز تسوّق إلى 18.

إنّ "أكوستا فيردي" متخصّصة في مفهوم "سينديرو" لمراكز التسوّق، والذي يرتكز على الأسواق التجاريّة الضخمة إلى جانب قاعدة عالية الجودة من المستأجرين، مع التركيز على التسوّق المتزايد للطبقة المتوسطة والقائم على الاحتياجات في المكسيك. وتستهدف المراكز شريحة السوق المتوسّطة في قطاع تجارة التجزئة المكسيكي، وهو تاريخياً قطاع مجزأ وغير مخترق بشكل كافٍ. وعلى الرغم من الإقفال المؤقت بسبب تبعات جائحة "كوفيد-19"، أعيد حاليّاً افتتاح كافة المراكز التجارية، وهي تتعافى بسرعة، ويتخطى أداؤها الكثير من نماذج تجارية أخرى انطلاقاً من مفهومها الراسخ. ويشار إلى أن الشركة حاليّاً بصدد إطلاق سوق عبر الإنترنت، ما سيسمح للمستأجرين ببيع منتجاتهم على الإنترنت.

وصرّح خيسوس أكوستا كاستيانوس، الرئيس التنفيذي لـ "أكوستا فيردي"، قائلاً: "لا نزال نشهد طلباً كبيراً من قبل قاعدة مستهلكينا على عروض مراكز التسوّق خاصّتنا، ونبحث بشكلٍ دائم عن مبادرات جديدة لنبقى في صدارة القطاع". وأضاف: "منذ استثمار ’إكويتي إنترناشونال‘ وحتى نهاية عام 2019، حقّقنا معدلات نموّ في مبيعات المتاجر نفسها ناهز 10 في المائة بالإضافة إلى عوائد إنمائية جذابة. وثمّة فرصة كبيرة في السوق التي نستهدفها، ونعتقد أنّها ستستمرّ بعد تراجع تأثير وباء ’كوفيد-19‘".

من جهته، صرّح براين فينورتي، الرئيس التنفيذي لشؤون الاستثمار في "إكويتي إنترناشونال": "يتمتّع فريق إدارة ’أكوستا فيردي‘ بسجلّ حافل لأكثر من ثلاثة عقود في تنمية مراكز عالية الجودة وتوفير تجارب استهلاكية رائعة. وتساهم إضافة شريك ومستثمر مؤسسي مثل ’بروميكاب‘ في تحفيز النمو بشكلٍ إضافي وفي جعل الشركة رائدة في المكسيك". وأضاف: "إنها الشركة الثانية ضمن حافظتنا التي تقوم بطرح أسهمها للاكتتاب العام في عام 2020، ونحن متحمّسون لتحقيق الخطوة التالية في مسيرة تقدّم ’أكوستا فيردي‘".