جزيرة ياس في أبوظبي تستضيف فعاليات "جزيرة النزال" العالمية من يو إف سي

جزيرة ياس في أبوظبي تستضيف فعاليات

بالشراكة مع دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، يو إف سي تنظم سلسلة المباريات المرتقبة في العاصمة الإماراتية

 أربع مباريات مقررة بين 11 و25 يوليو، من ضمنهم مباراة يو إف سي 251

 أعلنت مؤسسة الفنون القتالية المختلطة الأولى عالميًا، مؤسسة يو إف سي، ودائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عن تنظيم سلسلة مباريات "جزيرة النزال" المرتقبة في جزيرة ياس، الوجهة العالمية الترفيهية للعاصمة الإماراتية أبوظبي.

وتتضمن سلسلة الفعاليات التي تنظمها يو إف سي أربعة مباريات، من بينهم مباراة يو إف سي 251 مدفوعة الأجر وثلاث مباريات تحت عنوان "ليالي القتال". تنطلق المباريات الحماسية المنتظرة بمباراة يو إف سي 251 والتي ستقام يوم السبت الموافق 11 يونيو، لتتبعها مباريات "ليال القتال" بتتابع يوم الأربعاء 15 يوليو، ويوم السبت 18 يوليو، ليكون آخرها يوم السبت الموافق 25 يوليو. سيتم إعلان تفاصيل المباريات والمقاتلين المشاركين خلال الأسابيع القادمة.

التزامًا بالإرشادات الصحية المتبعة عالميًا، قامت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي بإنشاء منطقة آمنة بمساحة 25 كيلومتر مربع على جزيرة ياس، تحتوي على ميدان قتالي، وفندق، ومرافق تدريبية، وعدد من المطاعم التي يسمح بدخولها حصريًا لرياضيي ومدربي وموظفي يو إف سي، بالإضافة إلى بعض عمال جزيرة ياس القائمين على صيانة وتشغيل المرافق المتواجدة بالمنطقة.

قال معالي محمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: "في عامها الثاني، أثبتت شراكتنا مع يو إف سي أنها أحد أنجح الاستثمارات التي قمنا بها مؤخرًا. فخورون أن تكون أبوظبي أول من يستضيف فعالية "جزيرة النزال" وأول من يحتفل بعودة رياضة اليو إف سي للساحة العالمية، والفضل في ذلك يعود لجهود وتعاون شركائنا في يو إف سي."

وأضاف: "قمنا بالتعامل مع الجهات المعنية في حكومة أبوظبي لضمان سلامة الرياضيين والمدربين وموظفي اليو إف سي ومجتمع أبوظبي من خلال اتباع أعلى معايير الصحة والأمان في التخطيط لهذا الحدث. خلال هذا العام، تمكنت أبوظبي من إثبات قدرتها على مواجهة جميع التحديات والحرص على سلامة سكانها وزوارها، ونسعى من خلال هذا الحدث أن نبرز أفضل ما توفره عاصمتنا في الوقت الذي نتطلع فيه لاستقبال العالم في الإمارة عما قريب."

وفي تعليق له، قال رئيس شركة الفنون القتالية المختلطة دانا وايت: "توصلنا إلى فكرة خوض سلسلة مباريات "جزيرة النزال" في جزيرة ياس لأننا كنا بحاجة إلى وجهة تستطيع استضافة مثل هذه الفعاليات الدولية في ظل المرحلة الراهنة التي يمر بها العالم. كانت أبوظبي خلال السنوات العشر الماضية رائدة في استضافة مباريات يو إف سي ولذلك هي بلا شك الوجهة الأمثل لإقامة مثل هذه الفعاليات، لاسيما لجهة البنى التحتية التي تُستحدث خصيصًا لهذا الحدث والتي ستكون بمثابة فرصة العمر لجميع الرياضيين والمقاتلين، بدءاً من الحلبة ومنشأة التدريب الخاصة، وصولًا إلى المساحة مُثمَنة الأضلاع في الجزيرة (الأوكتاغون). واثقون من أنها ستكون تجربة لا تنسى، ولا يسعني الانتظار لتقديم مباريات مذهلة مباشرة من جزيرة ياس".

تم عقد اتفاقية شراكة مدتها 5 أعوام بين يو إف سي ودائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في عام 2019، وبناءً عليها تم اضافة مباراة يو إف سي 242 بين البطل حبيب نورمحمدوف وداستن بوريير والتي استقطبت أكثر من 14,000 مشاهد في جزيرة ياس في سبتمبر من العام الماضي. وتعتبر استضافة فعالية "جزيرة النزال" إضافة إلى عقد الشراكة الأصلي بين الجهتين.

سيتم عرض مباريات "جزيرة النزال" مباشرة عالميًا، وعلى القنوات مدفوعة الأجر في بعض الأسواق المختارة. تعرض فعاليات اليو إف سي في 175 دولة حول العالم بـ 40 لغة مختلفة ويصل عدد مشاهديها إلى ما يقارب المليار مشاهد.

كما سيتم بث الحدث في الإمارات وسائر منطقة الشرق الأوسط عبر خدمة "يو إف سي عربية" مدفوعة الأجر، والتي تتوفر عبر متاجر تطبيقات Apple Store وGoogle Play، كما يمكن استخدامها عبر متصفح الإنترنت على الحواسب أو الأجهزة اللوحية أو أجهزة التلفاز الذكية.

يذكر أن أبوظبي استضافت عدد من مباريات اليو إف سي في عامي 2010 و2014، من بينهم أول مباراة خارجية، مباراة UFC 112®: INVINCIBLE في إبريل 2010 ومباراة UFC® FIGHT NIGHT: NOGUEIRA vs. NELSON في إبريل 2014.

تتوفر حاجيات "جزيرة النزال" من يو إف سي، مثل القمصان، والقبعات، والحقائب، وغيرها، عبر متجر اليو إف سي الإلكتروني www.UFCStore.com