إزري تعلن عن تحسينات جديدة في مجال الأمن من خلال التكامل بين الطائرات المسيرة الحاصلة على موافقة الحكومة الأمريكية ونشر السحابة في الاتحاد الأوروبي

إزري تعلن عن تحسينات جديدة في مجال الأمن من خلال التكامل بين الطائرات المسيرة الحاصلة على موافقة الحكومة الأمريكية ونشر السحابة في الاتحاد الأوروبي

بات المستخدمون الذين يواجهون قيواداً على أجهزة الطائرات المسيرة أو بياناتها يمتلكون حلاً كاملاً وشاملاً للتخطيط والتنفيذ ومعالجة البيانات

 أعلنت اليوم شركة "إزري" الرائدة عالمياً في مجال الذكاء المكاني، عن قدرتين بارزتين في برمجية "سايت سكان فور آرك جي آي إس" التي ستمكن الحكومات ومؤسسات البنية التحتية الحرجة من الامتثال للقوانين التي تُنظّم الأجهزة والبرمجيات في الولايات المتحدة وأوروبا. ومن خلال شراكة راسخة مع شركة "أوتيريون" المبتكرة لنظام تشغيل الطيار الآلي الخاص بالطائرات المسيرة مفتوح المصدر الأكثر استخداماً على نطاق واسع، ستتمكن المؤسسات الأمريكية التي تحرص على شؤون الأمن من استخدام "سايت سكان"، وهو حل التخطيط للرحلات الجوية للأنظمة الجوية غير المأهولة وتنفيذها من "إزري"، بغرض تخطيط وتنفيذ المهمات بواسطة طائرة مسيرة من طراز "فريفلاي آسترو" الموثوقة والآمنة التي تشغلها "أوتيريون". وبالإضافة إلى ذلك، بالنسبة للمؤسسات الأوروبية التي لديها متطلبات في مجال سيادة البيانات، تم نشر دفعة جديدة ومستقل تماماً من "سايت سكان فور آرك جي آي إس" للمخدمات الأوروبية، ما يضمن تواجد البيانات المؤسسية ضمن تلك المنطقة.

هذا ويتم استخدام "سايت سكان فور آرك جي آي إس" من قبل المؤسسات التي تحتاج إلى الصور الملتقطة من الطائرات المسيرة من أجل عمليات التفتيش البصرية، ومراقبة المواقع، وإدارة الأصول، والوعي الظرفي؛ إذ يُعدّ حلاً شاملاً قائماً على السحابة لرسم الخرائط للطائرات المسيرة بغرض إدارة الأساطيل وجمع ومعالجة وتحليل ومشاركة منتجات البيانات. وتشمل القطاعات التي تستخدم هذا الحل كلّاً من العمارة والهندسة والبناء والموارد الطبيعية والبنية التحتية والحكومة. وتوفر الإمكانيات الرئيسية في "سايت سكان"- مثل قابلية التطوير والتعاون وتوفير الوقت، وظيفة الأمن المحسن التي أضيفت مؤخراً- القيمة للعملاء. 

وأصدرت الحكومة الأمريكية مؤخراً عدداً متزايداً من التحذيرات الاستشارية وفرضت حظراً على استخدام الطائرات المسيرة التي تشكل مخاطر أمنية. وقد أثرت هذه التدابير الوقائية بشكل سلبي على الوكالات الفيدرالية والشركات الخاصة التي تدير البنية التحتية الحرجة، ما دفعهم إلى اعتماد طريقة غير متناسقة في جمع بيانات الطائرات المسيرة ومعالجة تدفقات العمل التي تتكون من حلول البائعين المتعددة. ويُمكن لشركة "إزري" حالياً أن تقدّم لهذه الوكالات حلاً موحداً ومتكاملاً للطائرات المسيرة يتكامل مع "فريفلاي آسترو"، باستخدام بنية برمجية أنظمة الطائرات الزرقاء الصغيرة بدون طيار (إس يو إيه إس) الحاصلة على موافقة وزارة الدفاع الأمريكية من "أوتيريون"، وهي مدعومة بالكامل من قبل "سايت سكان".

وقال ديف شاربين، الرئيس التنفيذي لـ"أوتيريون جوفرمنت سوليوشنز" في هذا السياق: "تمكّننا خبرتنا في توفير منصة مؤسسية للطائرات المسيرة، استناداً إلى برمجيات مفتوحة المصدر، من تلبية احتياجات حكومة الولايات المتحدة وغيرها من الحكومات حول العالم. ونُعرب عن حماسنا البالغ بهذه الشراكة مع ’إزري‘ وتزويد مستخدميها بتقنياتنا الرائدة". 

بموجب القانون الأوروبي، لا يمكن للبيانات الواردة من مشاريع البنية التحتية الحرجة أو الممولة من القطاع العام مغادرة الاتحاد الأوروبي. وفي إطار سعيها لتمكين سير عمل قابل للتطوير للطائرات المسيرة، تم نشر حل "سايت سكان فور آرك جي آي إس" في مجموعة من المخدمات في أيرلندا. ويمكن للعملاء الأوروبيين الذين يتطلبون عدم نقل بياناتهم خارج المنطقة الاستفادة من هذه المجموعة من المخدمات لتلبية متطلبات مشاريعهم.

ومن جهته، قال ريتشارد، مدير شؤون الصور وتطبيقات الاستشعار عن بُعد لدى "إزري": "تعد العلاقة التي أنشأناها مع ’أوتيريون‘ عاملاً رئيسياً في توفير برمجية آمنة وعالية الجودة للطائرات المسيرة لعملائنا الأمريكيين الذين يتطلعون إلى الاستفادة من منصتنا المتطورة والآمنة والقائمة على الطائرات المسيرة لالتقاط الصور وإدارتها. بالإضافة إلى ذلك، ومن خلال المزيد من عمليات النشر في الاتحاد الأوروبي، ستتمكن قاعدة أوسع من العملاء المقيمين في أوروبا من الاحتفاظ ببياناتهم ومعالجتها محلياً".

وسيكون التكامل بين "فريفلاي آسترو" و"سايت سكان" متوفراً للعملاء بحلول ديسمبر 2020. وستكون عملية نشر "سايت سكان" في أوروبا متوفرة اعتباراً من اليوم. للمزيد من المعلومات عن عملية التكامل الجديدة لـ"سايت سكان" مع "فريفلاي آسترو" أو حول عملية نشر "سايت سكان" في الاتحاد الأوروبي، يرجى التواصل مع فريق المبيعات لدى "إزري" عبر الرابط الإلكتروني التالي:  esri.com/en-us/arcgis/products/site-scan-for-arcgis/overview#contactsales