أحدث الابتكارات للسيطرة على الفيروسات, جهاز شايكوكان الجديد يعزز أمان وسلامة المكاتب والأماكن المغلقة في الإمارات العربية المتحدة 

أثبت الجهاز قدرته على الحد من وطأة فيروس كورونا وفيروسات الإنفلونزا في الأماكن المغلقة

أحدث الابتكارات للسيطرة على الفيروسات, جهاز شايكوكان الجديد يعزز أمان وسلامة المكاتب والأماكن المغلقة في الإمارات العربية المتحدة 

دبي، الإمارات العربية المتحدة–في تجمّعٍحافل أقامته شايكوكان مع شركائها الاستراتيجيينفي فندق دبل تري باي هيلتون، وبحضورأكثر من 30 شركة في مجال تكامل النظمومقدمي الحلول وبائعي التجزئة المتخصصين من الإمارات العربية المتحدة، كشفت شايكوكان النقاب عن أول جهاز في العالم للحد من وطأة الفيروسات.يعمل جهاز شايكوكان الجديد بفعالية على تحييد الشحنة الإيجابية لفيروس كورونا ومنع انتقاله من شخص لآخر، وبالتالي التصدي إلى الحاجة الماسة لتعزيز بيئة صحية آمنة في أماكن العمل في دولة الإمارات العربية المتحدة، خاصة مع حاجة الشركات إلى العمل وفقًا لإرشادات السلامة الصارمة التي وضعتها الدولة، ومع الأخذ بعين الاعتبار العدد المنخفض المسموح به بشغل مساحة معينة.

تلقى جهاز شايكوكان، والذي يتم توزيعه في الإمارات العربية المتحدة من قِبل ريدنجتون،اهتمامًا واسع النطاق وطلبًا كبيرًا من مختلف القطاعات بما في ذلك المستشفيات والعيادات والمدارس ومؤسسات التعليم العالي والبنوك ومنافذ التصنيع والتجزئة والمطارات والضيافة والمكاتب الحكومية والشركات العقارية وغيرها.

قام العالم والمخترع الهندي المعروف الدكتور راجا فيجاي كومار بتطوير هذا الجهاز الإسطواني الذي أثبت علميًا قدرته في المساعدة على الحد من انتشار فيروس كورونا أثناء فترة انتشار الوباء. كما أثبت الجهاز قدرته على تحييد عائلة فيروسات كورونا في الأماكن الداخلية بكفاءة تصل إلى 99.9٪*، مما يمكّن الشركات والقطاعات الخدمية من العمل في بيئة آمنة والعودة إلى الحياة كما كانت قبل انتشار الوباء.

خلال الحدث، أكّد السيد مادهاف نارايان، المدير العام لشركة شايكوكان الشرق الأوسط، تركيا وأفريقيا، مركز دبي للسلع المتعددة، على تأثير عمليات الإغلاق والقيود المفروضة على الشركات في جميع أنحاء العالم، وأشاد بأهمية التكنولوجيا التحويلية المبتكرة  لتقديم قيمة طويلة الأجل لحماية صحة الناس وتوفير ملايين الساعات.

ومن جهته، صرّح السيد ألوك شارما، الرئيس التنفيذي لشركة شايكوكان، قائلًا: "لقد كشفت لنا الاضطرابات الناجمة عن جائحة كوفيد-19 عن الحاجة الملحّة لتثبيت جهاز تخفيف الفيروسات في كل مساحة مغلقة في العالم، وذلك لحماية شاغلي هذه المساحات من انتقال العدوى والمساعدة على إعادة الحياة والأعمال إلى طبيعتها دون خوف وقلق."

وأضاف، "لقد احتلتشايكوكان مكانتها كشركة رائدة في إنشاء هذه الفئة نظرًا للتكنولوجيا الرائدة والفريدة التي يعمل بها هذا الجهاز بالتحديد، على عكس الأجهزة الأخرى التي تعيد تدوير التقنيات القديمة فقط. لهذا، نتربع الآن على قائمة التقنيات الأخرى في مجال الدفاع عن الفيروسات وتحقيق السلامة البيولوجية."

وفقًا لوزارة الاقتصاد، تمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 94٪ من الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتوظف حوالي 86٪ من القوى العاملة في القطاع الخاص بالدولة وتولّد 52٪ من الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي.يأتي إطلاق هذا الجهاز في وقت مثالي، خاصة بعد انخفاض إنفاق الشركات الصغيرة والمتوسطة مع حالة عدم اليقين التي تسبب بها الوباء، وهو ما أثر على قدرتها على العمل وأدّى إلى زيادة البطالة.

وأضاف شارما: "وبالتالي، فإن مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في التغلب على الوباء أمر بالغ الأهمية، ولكن الأهم من ذلك هو مساعدتها على مواجهة التحديات طويلة المدى للتكيف مع مشهد ما بعد الجائحة وتصور الوضع الطبيعي التالي لممارسة أعمالها التجارية بنجاح."

يُعدّ جهاز شايكوكان أحد أكثر الأجهزة التي خضعت لأدق الاختبارات والمعايير الصارمة للتأكد من سلامته وفعاليته. لا يستخدم الجهاز ولا ينبعث منه الإشعاع والمواد الكيميائية والأوزونأو أي مواد سامة، وهو آمن بنسبة 100٪ للإنسان والحيوان والبيئة. بالإضافة إلى ذلك، لا يضر الجهاز بالنظام البيئي البكتيري والميكروبات التي تزدهر في البيئة والتي تُعتبر ضرورية للحفاظ على مناعتنا.

ومن جهته، علق السيد جيتندرا بيري، رئيس قسم التوزيع، تكنولوجيا المعلومات – الشرق الأوسط، ريدنجتون الخليج، قائلاً: "تظلريدنجتونفي الطليعة لعقد الشراكات الهادفة مع الشركات التكنولوجية المبتكرة لتقديم أحدث التقنيات إلى المنطقة. تأتي جاءت شراكتنا مع شايكوكان في وقت بدأت فيه الشركات بالعودة إلى طبيعتها في الشرق الأوسط، وكلنا أملٌ أن هذا الجهاز الرائد من شايكوكان سيساعد على تحفيز ذلك. ستوفر ريدنجتونالجهاز من خلال شبكتها الواسعة من الشركاء في الإمارات العربية المتحدة، كما سنقوم بعقد جلسات توعية متنوعة بالشراكة مع شايكوكان لتعريف شركائنا في كافة القنوات ذات الصلة بالجهاز لتحقيق فهم أفضل له."

وعبّر السيد أشيش بنجابي، الرئيس التنفيذي للعمليات في جاكي للإلكترونيات، عن سعادته بهذه الشراكة مع شايكوكان، قائلًا: "لقد رأينا في الإمارات العربية المتحدة أمثلة مختلفة ومشجعة للطرق التي بقيت بها الشركات مفتوحة بأمان خلال الأوقات التي كانت معظم دول العالم مغلقة فيها،وهو ما أدى ذلك إلى استمرار حركة الاقتصاد وأظهر أنه حتى في قطاعات مثل الضيافة والسياحة، والتي عانت في معظم أنحاء العالم، إذا كنا عقلانيين واتخذنا الاحتياطات المناسبة، فيمكننا أن نواصل العمل دون انقطاع ونحقق الازدهار والنجاح. شايكوكان أحد تلك المنتجات التي تمنحنا ثقة إضافية، ولهذا السبب في قررنا بيعه في محلات جاكي للإلكترونيات."