معهد المحاسبين الإداريين وكلية الخوارزمي الدولية يتعاونان لتقديم شهادت المحاسب الإداري المعتمد في المالية والمحاسبة

معهد المحاسبين الإداريين وكلية الخوارزمي الدولية يتعاونان لتقديم شهادت المحاسب الإداري المعتمد في المالية والمحاسبة

دبي : وقع معهد المحاسبين الإداريين (IMA) و"كلية الخوارزمي الدولية" مذكرة تفاهم تهدف إلى توفير المزيد من المبادرات الأكاديمية والتعليمية والمهنية للطلاب في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتقوم الكلية بموجبها بتقديم "شهادة المحاسب الإداري المعتمد (CMA) للطلاب الراغبين بالارتقاء بمهاراتهم في مجالات المحاسبة الإدارية والاستراتيجيات المالية في المنطقة. 

وقام بتوقيع مذكرة التفاهم: البروفسور نبيل القاضي، رئيس كلية الخوارزمي الدولية، وهنادي خليفة، مديرة العمليات في الشرق الأوسط وأفريقيا والهند لدى معهد المحاسبين الإداريين.

وتكتسب المذكرة التي تمتد لمدة عامين أهمية خاصة نظراً للمكانة التي تتمتع بها "شهادة المحاسب الإداري" (CMA)، حيث تحولت إلى معيار عالمي للمحاسبين الإداريين والخبراء الماليين على مدار الخمسين عاماً الماضية. ويأتي توقيعها تأكيداً للمنفعة المتبادلة التي يوفرها التعاون وبناء العلاقات الوثيقة بين معهد المحاسبين الإداريين وكلية الخوارزمي الدولية، كما أنها ستسهم في تعزيز المهارات والخبرات العلمية والعملية المقدمة للطلاب من قبل خبراء متميزين في ذلك المجال وعبر مرافق تعليمية حديثة لدى الطرفين.

وفي إطار الاتفاقية، يلتزم معهد المحاسبين الإداريين بتقديم عشر منح لبرنامج شهادة المحاسب الإداري المعتمد للطلبة المتفوقين في كلية الخوارزمي الدولية، وستعمل المؤسستان على دعم وتعزيز برامج البحث المختلفة لأعضاء الهيئة التدريسية. وتتيح الإتفاقية لكلية الخوارزمي الدولية بعد حصولها على الموافقات المطلوبة من الجهات الرسمية إضافة مساقات تدريبية لطلبتها في مجال المحاسبة الإدارية، ليتمكنوا من الحصول على شهادة المحاسب الإداري المعتمد (CMA).

وفي هذا السياق، قالت هنادي خليفة: "ساهمت العولمة وتوجهات توحيد المعايير والمتطلبات الصارمة لإعداد التقارير المالية في إحداث تغيير جذري على صعيد الممارسات والقواعد والتشريعات والمبادئ الأخلاقية والآليات التنفيذية لمهن المحاسبة الإدارية والاستراتيجيات المالية في كافة مجالات عمل الشركات والمؤسسات. ومن هنا تأتي أهمية هذه الشراكات لتزويد الأجيال القادمة بالمهارات اللازمة لخوض مسيرة مهنية مكللة بالنجاح، خاصة في السوق العالمي الذي يشهد تقلبات متزايدة تتطلب تطوير المهارات يومياً. ونتطلع قدماً للعمل مع كلية الخوارزمي الدولية، الحريصة على تزويد طلابها بفرص واعدة للانطلاق بمسيرتهم المهنية  مستقبلاً".

من جهته، قال البروفسور نبيل القاضي: "يسعدنا التعاون مع معهد المحاسبين الإداريين، أحد أكبر وأبرز المؤسسات المرموقة التي تركز على الارتقاء بمهنة المحاسبة الإدارية. فمن شأن هذه الشراكة أن توفر منصة مثالية لطلابنا الراغبين باكتساب مهارات وخبرات تنسجم مع الاحتياجات المتطورة لمهنة المحاسبة. فالحائزون على شهادة المحاسب الإداري المعتمد يتمتعون بمهارات متميزة في المحاسبة والإدارة المالية والتفكير الاستراتيجي والخبرة العملية وتحليل البيانات، وسيسهم حصول طلابنا على هذه الشهادة المرموقة بتعزيز موثوقيتهم وفرصهم بتحقيق دخل أكبر والانضمام إلى صفوف الإدارة العليا. وتأتي هذه الشراكة لترسي معياراً جديداً للتعاون بين الكلية ومؤسسات القطاعين العام والخاص وتمهد الطريق لفرص جديدة للارتقاء بقدرات وإمكانات أعضاء هيئتنا التدريسية وطلابنا على حد سواء".

وتسهم شهادة "المحاسب الإداري المعتمد" اللتي يقدمها "معهد المحاسبين الإداريين" في تزويد المحاسبين والخبراء الماليين بمجموعة استثنائية من المعارف والمهارات مثل التخطيط المالي والأداء والتحليلات والإدارة المالية الاستراتيجية. ويؤكد الحصول عليها على امتلاك خبرات احترافية متميزة في التخطيط المالي والتحليلات وضبط النفقات والجودة ودعم صناعة القرارات والأخلاقيات المهنية، وجميعها مهارات تطلبها المؤسسات والشركات في جميع أنحاء العالم