مؤسسة جمعة الماجد تطلق حملة "نهاية العام مع هيونداي"

مؤسسة جمعة الماجد تطلق حملة

أعلنت مؤسسة جمعة الماجد، الموزع الحصري لسيارات هيونداي في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن إطلاق حملة جذابة لعملائها، وإتاحة الفرصة لهم لشراء السيارات التي يرغبون بها بأسعار مناسبة. وستستمر هذه الحملة التي تحمل عنوان "نهاية العام مع هيونداي" طوال شهر نوفمبر الجاري.

وتهدف الشركة من وراء إطلاق هذه الحملة إلى توفير خيارات تمويل سهلة بأقساط شهرية مرنة لامتلاك سيارات هيونداي" التي يرغبون بقيادتها. ويشمل العرض مزايا إضافية على أحدث الموديلات، بما في ذلك عقد الخدمة الذي يصل إلى 5 سنوات/ 100,000 كيلومتر، والتسجيل المجاني أو التأمين الشامل المجاني لمدة عام واحد، يضاف إلى ذلك كلّه خدمة المساعدة على الطريق لخمس سنوات، والضمان من الشركة المصنعة حتى 5 سنوات أو لمسافة 100,000 كيلومتر"تطبق الشروط والأحكام".

ويمكن للعملاء الذين يتطلعون إلى شراء طراز "باليسيد 2020" تحقيق رغباتهم، وامتلاك هذه السيارة على دفعات شهرية سهلة بقيمة 2,138 درهمًا، في حين تتاح الفرص للعملاء لقيادة سيارة "توسان 2020" و "كريتا 2020" مقابل 1,128 درهمًا و 898 درهمًا شهريًا على التوالي. ليس هذا فحسب، بل يشتمل العرض على "سوناتا 2020" و "إلنترا" بسعر 1,288 درهمًا و 868 درهمًا شهريًا على التوالي، والاستفادة من خطة الأقساط السهلة المشمولة في الحملة.

ومن بين المزايا الإضافية التي يستفيد منها العملاء: الدفع المؤجل لمدة 120 يومًا، إلى جانب التظليل المجاني للزجاج لجميع الطرازات. وصممت الحملة لتوفير الراحة لمشتري "هيونداي"، والاستمتاع بقيادة سياراتهم الجديدة، من خلال تشجيعهم على الشراء من دون أي أعباء مالية إضافية، في حين يمثل العرض جانبًا من التزام الشركة بتقديم أفضل الصفقات لعملائها.