مجموعة أكسفورد للأعمال تكشف نتائج أولى استطلاعاتها للرؤوساء التنفيذيين في منطقة الخليج حول كوفيد-19 

مجموعة أكسفورد للأعمال تكشف نتائج أولى استطلاعاتها للرؤوساء التنفيذيين في منطقة الخليج حول كوفيد-19 

·        كشفت النتائج عن رضى المشاركين لاستجابة حكوماتهم للجائحة

أجرت مجموعة أكسفورد للأعمال الشركة الرائدة في الأبحاث والاستشارات العالمية، استطلاعًا جديدًا لاستقصاء آراء شريحة من  الرؤوساء التنفيذيين في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، حول التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا (كوفيد-19) وآرائهم حول كيفية التعامل مع الجائحة من قبل حكوماتهم وتوقعاتهم للتعافي.

تحت عنوان "إدارة الأزمات: كيف يستجيب الرؤوساء التنفيذيون للجائحة؟"، جاء استطلاع المجموعة ليشمل العديد من القضايا والاتجاهات الموضوعية بدءًا من دور التكنولوجيا في احتواء أزمة (كوفيد-19)، وتعزيز التركيز على التوطين وصولاً إلى التأثير الذي يمكن أن يحدثه انخفاض أسعار النفط على فرص النمو الجديدة.

إلى جانب النتائج، أضاف المحرر الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في مجموعة أكسفورد بيلي فيتزهيربرت،  تحليلاً شاملاً لإجابات الاستطلاع بالإضافة لتحليل المناخ الاقتصادي على نطاق أوسع، يمكنك الاطلاع على نتائج الاستطلاع كاملة في https://oxfordbusinessgroup.com/blog/billy-fitzherbert/obg-ceo-surveys/crisis-management-how-are-ceos-responding-pandemic 

بدأت مجموعة أكسفورد للأعمال بإعداد استطلاعات الرؤساء التنفيذيين في عام 2016، كوسيلة لمنح الأعضاء نظرة أوسع  لمواقف الأوساط التجارية للقطاعات الاقتصادية التي تغطيها، ومنذ ذلك الحين، أصبحت هذه الاستطلاعات جزء لا يتجزأ من مجموعة أدوات البحث الخاصة بالشركة.

في الاستطلاع الأخير لمجموعة أكسفورد للأعمال، أجاب (61%) من الرؤساء التنفيذيين بأنهم راضون أو راضون جدًا عن أداء الحكومات الاقتصادي مع الجائحة، الأمر الذي يعكس الإجراءات السريعة والفعالة التي تم اتخاذها في جميع أنحاء المنطقة وبدورها أدت إلى انخفاض معدلات الوفيات لأدنى المستويات مقارنة مع بقية دول العالم.

وبشكل لافت، أجاب (90%) من قادة الأعمال بأنهم طبقوا بروتوكولات العمل والاجتماعات عن بعد تماشياً مع ظروف جائحة فيروس كورونا، مما يعني أن الجهود المبذولة في تعزيز البنية الأساسية الرقمية ومحو الأمية الرقمية في السنوات الأخيرة قد آتت أكلها. بينما أكد نصف المشاركين أن الجائحة ستغير طريقة التواصل والتفاعل مع العملاء بشكل كبير جدًا.

أحدثت الجائحة فوضى في سلاسل التوريد والإمداد في جميع أنحاء العالم، مما أدى إلى تأخير سير العمل للشركات العاملة في جميع القطاعات الاقتصادية، بما في ذلك تلك الموجودة في منطقة الخليج. وقال أكثر من أربعة أخماس (83٪) من المشاركين أن جائحة كورونا قد عطّلت سلاسل التوريد الخاصة بهم، في إشارة إلى أن بعض صانعي القرار حريصون على تجنب حدوث المزيد من مشاكل التوريد، وقال ثلث من شملهم الاستطلاع (31٪) أنه من الوارد أو الوارد جداً تقصير سلاسل التوريد الخاصة عبر نقلها محليًا.

لا يزال انخفاض أسعار النفط يسبب القلق لقادة الأعمال، وخصوصاً مع انخفاض الطلب على النفط في العالم أجمع. وقد أجاب أكثر من ثلثي الرؤساء التنفيذيين (67٪) أنهم يعتقدون أن أسعار النفط ستؤثر بشكل كبير أو كبير جدًا على التعافي في قطاعاتهم.

مع ذلك، توقعت نسبة أعلى (73%) أن تعمل شركاتهم بسعة أكثر من 60% بحلول سبتمبر 2020، وهو ما يعكس مناخ التفاؤل الحذر الواضح في المنطقة، وفقًا لفيتزهيربرت.

وأضاف قائلاً: "للمضي قدمًا، نحتاج ثقة الأعمال والمستهلكين لتحريك الاقتصاد مرة أخرى، مدعومًا بإنفاق المستهلكين والشركات."

يمكنك الاطلاع على وجهة نظر فيتزهيربرت في مدوّنة المحررين التابعة لـمجموعة أكسفورد للأعمال، بالإضافة إلى تحليلات المحليين الإقليميين الأربعة للمجموعة حول الأسواق التي يغطونها؛ حيث تعتبر مدوّنة "الأفق التالي" (Next Frontier)، منصة يشارك من خلالها خبراء ’أكسفورد‘ آراءهم وأفكارهم حول آخر التطورات والمستجدات في مختلف قطاعات الأسواق عالية النمو التي تغطيها أبحاث المجموعة، والتي يزيد عددها عن 30 سوقاً.  

وتندرج استطلاعات آراء الرؤساء التنفيذيين في محفظة الأدوات البحثية التي تملكها ’مجموعة أكسفورد للأعمال‘، وتتوفر نتائجها الكاملة عبر الإنترنت وفي نسخ مطبوعة، وذلك بالتزامن مع عمل المجموعة على  إجراء دراسات مشابهة في العديد من الأسواق التي تغطيها.

لمحة عن استطلاعات الرؤساء التنفيذيين من ’مجموعة أكسفورد للأعمال‘.

استطلاع الرؤساء التنفيذيين، حقوق الملكية الفكرية تعود لـ’مجموعة أكسفورد للأعمال. كافة الحقوق محفوظة.

تم تصميم هذا الاستطلاع بهدف إلقاء الضوء على مناخ الأعمال في بيئة قادة الشركات (الرؤساء التنفيذيين أو أي مسؤولين مؤسسيين من مستوى مشابه) ومنظورهم حول جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

أجرى موظفي مجموعة أكسفورد للأعمال الإستطلاع عبر الإنترنت لهذا الإصدار الخاص، مع الحرص على تغطية كافة القطاعات والشركات بمختلف أحجامها وتخصصاتها، وتم نشر النتائج النهائية دون ذكر أسماء المشاركين.

أجري استطلاع جائحة (كوفيد- 19) على 103 مسؤول تنفيذي رفيع المستوى في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وتم اختيار نسبة الشركات كما يلي: 

·         18.4% شركات من الإمارات العربية المتحدة.

·         16.5% شركات من البحرين.

·         14.6% شركات من المملكة العربية السعودية.

·         14.6% شركات من سلطنة عمان.

·         12.6% شركات من قطر.

·         11.7% شركات من الكويت.

·         11.7% شركات من دول أخرى في المنطقة.

تعطي البيانات الناتجة عن الاستطلاع تحليلات واضحة عن مناخ الأعمال في كل من الدول المشمولة، فضلاً عن تكوين صورة إقليمية وعالمية، مع إمكانية إجراء المقارنات بين الدول والمناطق. ويتم تقديم النتائج في صيغة إحصائية مع أشكال بيانية، ويتم مناقشتها في مقالات بأقلام كبار محرري ’مجموعة أكسفورد للأعمال‘ كما نحرص على تقديم نتائج وبيانات وتحليلات يمكنك الاعتماد عليها، وذلك بهدف توفير المعلومات فقط. وهنا ننوه أن شركة أكسفورد للأعمال لا تتحمل المسؤولية عن أي خسائر مالية أو غيرها، قد تتكبدها أي جهة (فرداً أو مؤسسة) كنتيجة لاستخدام هذه المعلومات.

لمزيد من المعلومات حول محتوى الاستطلاع، يرجى التواصل مع بيلي فيتزهيربرت عبر البريد الإلكتروني: bfitzherbert@oxfordbusinessgroup.com. وفي حال رغبتك بنشر أي جزء من أجزاء الاستطلاع أو الأشكال البيانية والتحليلات المرفقة، يرجى التواصل مع mdeblois@oxfordbusinessgroup.com ، حيث أن أي نشر دون إذن من المجموعة يعتبر انتهاكاً لحقوق الملكية الفكرية. لمزيد من المعلومات حول إمكانيات الاشتراك بمنشوراتنا الرائدة في عالم الأعمال، يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني: www.oxfordbusinessgroup.com.