تصريح ريم بن كرم مديرة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة يوم المرأة العالمي

يشكل يوم المرأة العالمي مناسبة سنوية للاحتفاء بعطاءات وتضحيات المرأة في كل مكان في العالم، هذه العطاءات التي أسست لمنجزاتنا اليوم وألهمتنا العزيمة على مواصلة المسير لتحقيق المزيد، كما تشكل هذه المناسبة فرصةً للتذكير بأن مسيرة الارتقاء بالمرأة وتمكينها من الكفاءات والقدرات التي تشهد مستجدات يومية، هي مسيرة متواصلة لا حدود ولا نهاية لها، تستمد قوتها على الاستمرار من رعاية المجتمع ودعم المؤسسات الرسمية، وقبل كل شيء من إيمان المرأة بقدراتها وإمكانياتها.  

في هذه المناسبة نهنئ سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، وسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، ونعبر عن تقديرنا للدعم اللامحدود الذي تحظى به المرأة الإماراتية لتكون نموذجاً إقليمياً وعالمياً للشراكة والريادة الاقتصادية والاجتماعية.

لقد توجت مؤسسة نماء مسيرتها للعام 2019 بإطلاق منصة "ارتقاء" لتمكين النساء في المجتمعات متوسطة ومنخفضة الدخل من المساهمة في تنمية وتقدم بلدانهن، لتضاف إلى قائمة مبادرات وبرامج نماء المحلية التي صممت لتحقيق الشمول في تنمية دور المرأة في كافة القطاعات، وللتأكيد على الدور التنموي العالمي لمؤسسة نماء وباقي مؤسسات الإمارة.