تصريح الشيخة هند بنت ماجد القاسمي رئيس مجلس سيدات أعمال الشارقة يوم المرأة العالمي

عقود طويلة مرت والعالم يحتفل سنوياً بيوم المرأة العالمي، الكثير من المنجزات تحققت والكثير لا يزال ينتظر مع تفاوت كبير بين مجتمع وآخر. نحن في دولة الإمارات العربية المتحدة، محظوظين بوجود قيادة وضعت تمكين المرأة والارتقاء بمكانتها وتسهيل ممارسة أعمالها وريادتها الاقتصادية في قلب أولوياتها، فعزيمة المرأة وحدها لا تكفي إلا إذا وجدت بيئة حاضنة ومجتمع داعم ومؤسسات تشاركها طموحها.

بدعم وتوجيه من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، يواصل مجلس سيدات أعمال الشارقة مسيرته في دعم رائدات الأعمال وتعزيز معرفتهن بطبيعة الأسواق وتوجهاتها، وتنسيق العلاقة بينهن وبين نظيراتهن إقليمياً وعالمياً، إلى جانب تهيئة المناخ في إمارة الشارقة لتكون الإمارة بيئة صديقة لرائدات الأعمال.

وعلى الرغم من التقدم الكبير الذي أحرزته المرأة الإماراتية في ريادة الأعمال بفضل الدعم والرعاية، إلا أننا لا زلنا نطمح للمزيد، فالريادة ليست مكانة تحققها المرأة بقدر ما هي دور تؤديه وواجب تلتزم به تجاه اقتصاد بلدها ومشروعها التنموي ومسيرتها نحو التنافسية العالمية،