أكاديمية رأس الخيمة تستقبل العام الجديد بإجراءات احترازية استثنائية لضمان سلامة الطلبة من "كوفيد 19"

أكاديمية رأس الخيمة تستقبل العام الجديد بإجراءات احترازية استثنائية لضمان سلامة الطلبة من

 أعلنت أكاديمية رأس الخيمة، المدرسة الرائدة في قطاع التعليم الأساسي في الإمارة، عن فتح أبواب العالم الدراسي الجديد وسط تطبيق إجراءات احترازية استثنائية من أجل ضمان سلامة ووقاية طلاب المدرسة وحمايتهم من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19". وتعمل أكاديمية رأس الخيمة جاهدة علي تعريف أولياء الأمور بإجراءات الصحة والسلامة التي ستحرص على اتباعها استعداداً لاستقبال أبنائهم للحرم المدرسي اعتبارا من ٣٠ أغسطس ٢٠٢٠.

تجدر الإشارة إلى أنه تم إغلاق جميع المؤسسات التعليمية بدولة الإمارات العربية المتحدة في مارس ٢٠٢٠، كجزء من الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، ومنذ ذلك الحين تم تطبيق نظام التعلم عن بعد من المنازل لجميع الطلبة. ويأتي فتح أبواب أكاديمية رأس الخيمة للعام الدراسي الحالي بعد منح المدارس الضوء الأخضر لإعادة فتح أبوابها ضمن إرشادات وقائية صارمة بما في ذلك التباعد الاجتماعي، والحد الأقصى من عدد الطلاب في الصفوف، وإجراءات التعقيم الدورية.

وبهذه المناسبة، قال السيد  جراهام بيل ، المدير التنفيذي لأكاديمية رأس الخيمة: "نحن سعداء بانطلاق العام الدراسي الجديد واستقبال الطلبة من أجل مواصلة مسيرتنا التعليمية والتربوية المتميزة. وفي هذا الإطار نؤكد التزامنا الكامل بتطبيق أعلى المعايير الاحترازية وفق ضوابط وإرشادات وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات من أجل حماية الطلبة والكادر التعليمي والإداري من خلال تعقيم المنشآت والمرافق المدرسية والمواصلات. إن سلامة الطلبة هو غايتنا الأسمى، وسوف نسعى بكل السبل إلى ضمان حماية الجميع بما ينعكس على حماية ووقاية المجتمع".

إجراءات احترازية

وتضم الإجراءات الاحترازية المتبعة في أكاديمية رأس الخيمة كل من، الوقاية الشخصية، والتباعد الاجتماعي، وتأجيل إقامة البرامج والفعاليات والأنشطة إلى العام المقبل، وتطبيق تعليمات الصحة والسلامة، ونظام التعقيم الدوري، واعتماد أحدث طرق التعلم والتدريب المناسبة.

وعن آلية عمل الاكاديمية في العام الدراسي المقبل، تقرر أعادة اليوم الدراسي الكامل بالنسبة للطلاب من الصف ما قبل الروضة إلى الصف الأول وللطلاب من الصف العاشر إلى الثاني عشر. أما بالنسبة للصف الثاني إلى الصف التاسع (شامل جميع مدارس الأكاديمية) ستتم إعادة الفتح بناءً على نهج التعلم المدمج الذي ينطوي على حضور الطلاب صفوفهم في الأكاديمية لمدة نصف أسبوع وخضوعهم للتعلم عن بعد من المنزل لبقية الأسبوع، وذلك من خلال الوصول إلى المناهج الدراسية الافتراضية والدروس التي يتم بثها مباشرة عبر المنصات الإلكترونية. وسوف يخضع هذا للموافقة النهائية من قبل وزارة التربية والتعليم .

كما سيتمكن الطلاب غير القادرين على الحضور للحرم الجامعي بسبب المرض أو الحجر الصحي أو اعتبارات عائلية أخرى من المشاركة في برنامج تعليمي كامل عبر الإنترنت من المنزل.

انتهي-