الرضاعة الطبيعية... مستقبل صحي للأم والرضيع

الرضاعة الطبيعية... مستقبل صحي للأم والرضيع

تُعدّ الرضاعة المعيار الذهبي لتغذية طفلك وتقوية علاقتك به، ولها فوائد صحية دائمة للطفل والأم. يدعم مستشفى برجيل أبوظبي التوجه نحو الرضاعة الطبيعية ، وزيادة الوعي حول الرضاعة الطبيعية وتحسين صحة الأطفال في جميع أنحاء العالم تحت شعار "دعم الرضاعة الطبيعية من أجل كوكب أكثر صحة". 

وفقًا للدكتور احمد محمد عبد العال استشاري - طب الأطفال في مستشفى برجيل أبوظبي ، الرضاعة الطبيعية هي بلا شك أفضل تغذية يمكن للأمهات تقديمها لطفلهن بدلاً من وضع الحليب في زجاجة. كما أن لها فوائد إضافية للأم والتي تمتد طوال حياتهم. ويقول الدكتور عبد العال "تعتبر الرضاعة الطبيعية من أكثر الطرق فعالية لتزويد الطفل بالعناصر الغذائية التي يحتاج إليها وضمان صحة الطفل وبقائه على قيد الحياة ، وتوصي منظمة الصحة العالمية الأمهات في جميع أنحاء العالم بإرضاع الرضع حصريًا من الساعة الأولى للولادة حتى بلوغ الطفل ستة أشهر على الأقل لتحقيق النمو والتطور والصحة الأمثل. يُنصح بإضافة الغذاء التكميلي تدريجياً مع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل عامين أو أكثر".

فوائد الرضاعة الطبيعية:

·        حليب الأم آمن ونظيف ويحتوي على أجسام مضادة ، مضادات الأكسدة و البريبايوتكس التي تقوي مناعة الطفل وتساعد على الحماية من العديد من الأمراض المعدية مثل التهاب المعدة ، الإسهال ، الالتهاب الرئوي والتهابات الأذن وغيرها من الأمراض.

·        من المعروف أن معدل الذكاء لدى الأطفال الذين تم ارضاعهم من الثدي أعلى ، وهم أقل عرضة لزيادة الوزن أو السمنة وأقل عرضة للإصابة بمرض السكري في وقت لاحق من الحياة. كما أنه يعزز الرابطة بين الطفل والأم.

·        الآثار الإيجابية للرضاعة الطبيعية عديدة تشمل صحة أفضل للأم والطفل. كما تعزز الرضاعة المناعة للأم والطفل. يمكن أن تؤدي زيادة الرضاعة الطبيعية حول العالم إلى إنقاذ حياة أكثر من 800 ألف طفل سنويًا في جميع أنحاء العالم ، وخاصة الأطفال دون سن ستة أشهر.

·        النساء اللواتي يرضعن من الثدي لديهن أيضًا مخاطر منخفضة للإصابة بسرطان الثدي والمبيض والسكري من النوع 2 وأمراض القلب.

·        تشير التقديرات أيضًا إلى أن زيادة مستويات الرضاعة الطبيعية يمكن أن تمنع ما يصل إلى 20 ألف حالة وفاة بين الأمهات سنويًا بسبب سرطان الثدي.

أخيرًا ، يشدد الدكتور عبد العال على الأمهات على الرضاعة الطبيعية لأطفالهن لأنها تؤدي إلى استمرار الفوائد الصحية لكل من الأم والطفل. والأهم من ذلك أنه يقيهم من العديد من الأمراض في المستقبل القريب و البعيد.