هل ستحظى جائزة إمارات لوتو الكبرى بقيمة 50 مليون درهم بفائز مع بداية فصل الصيف عبر المنطقة؟

هل ستحظى جائزة إمارات لوتو الكبرى بقيمة 50 مليون درهم بفائز مع بداية فصل الصيف عبر المنطقة؟

لا تفوتوا السحب المباشر المميز لهذا الأسبوع احتفالاً بعيد الاستقلال الفليبيني

 أعلنت "إمارات لوتو"، أول مشروع رقمي متكامل على مستوى المنطقة لجمع القطع التذكارية، أن جائزتها الكبرى بمبلغ 50 مليون درهم، ما زالت للأسبوع الثامن على التوالي تنتظر من يفوز بها. و مع تغيرات الطقس وارتفاع درجات الحرارة عبر المنطقة من الممكن أن تلاحظ ارتفاع رصيد حسابك في البنك نهاية هذا الأسبوع إذا كنت أحد المحظوظين الفائزين بالجائزة الكبرى.

وشهدت عطلة نهاية الأسبوع الفائت، تقاسم 10 مقيمين في دولة الإمارات، الجائزة الثانية بقيمة مليون درهم، بعدما تطابقت خمس أرقام من أصل ستة مع الأرقام التي قاموا باختيارها. وكان من بين الفائزين للمرة الأولى، 3 أشخاص محظوظين من الجنسيات البريطانية والسنغالية والصربية، إضافة إلى 4 محظوظين من الجنسية الفليبينية و3 من الجنسية الهندية.

لم يصدق لي ميلز، مستشار التوظيف من الجنسية البريطانية بعمر 29 عاماً، خبر فوزه عندما تلقى اتصالاً من إمارات لوتو لإعلامه رسمياً بالأمر. ويعتزم لي التبرع بجزء من أرباحه لمؤسسة خيرية بريطانية، فيما سيقوم بمشاركة المبلغ المتبقي مع عائلته.

فيما عبرت دانييلا دوكوفيتش، من الجنسية الصربية عن فرحتها الاستثنائية بهذا الفوز، حيث لم تفز بأي جائزة في حياتها من قبل. وستقوم دانييلا بمشاركة قسم من جائزتها مع بعض أفراد أسرتها، كما تنوي التبرع لبعض المؤسسات الخيرية. بينما صرح الفائز من الجنسية السنغالية، وهو شاب يعمل كنادل ويبلغ من العمر 30 عاماً، عن رغبته بالتبرع لجمعية خيرية في السنغال تسمى "Aidons les Talibés" (إعانة الأطفال المتسولين)، ودعم صديقه الذي ساعده في القدوم إلى الإمارات والحصول على فرصة عمل في الدولة.

وكان ثلاثة من بين الفائزين العشرة قد قاموا باختيار أرقام متطابقة مع تواريخ ميلاد أفراد أسرهم – وهم داميان جونيور ألاغدون بوركير وهيلين كابولونج سيمبولان من الفليبين، وأوبروي جوزيف من الهند. وصرح الفائزان الفلبينيان عن رغبتهما بالتبرع لبعض المؤسسات الخيرية التي تقدم الدعم للمتضررين من جائحة COVID-19، فيما سيتبرع أوبروي جوزيف لمؤسسة Precious Heritage Ministries Foundation الخيرية في الفليبين.

ومن ناحية أخرى قال المهندس أرشي ميركادو البالغ من العمر 41 عاماً من الفليبين، بأنه سيستثمر الجائزة لبناء منزل في بلده الأم. فيما عبر فينش كومار، وهو مهندس كهرباء هندي يبلغ من العمر 45 عاماً ويقيم في الشارقة، عن شعوره بالسعادة والارتياح للفوز، حيث سيستخدم الجائزة لدعم عائلته. أما الفائزان الأخيرين وهما من الجنسيتين الهندية والفلبينية فتمنيا عدم الإفصاح عن معلوماتهما الشخصية.

سيقام السحب المباشر القادم لإمارات لوتو يوم السبت 13 يونيو عند الساعة 9 مساءً، وسيكون مخصصاً للاحتفال بعيد الاستقلال الفيليبيني، ويمكن متابعته مباشرة على www.emiratesloto.com ومنصات التواصل الاجتماعي التابعة للشركة، وصفحة آسيانيت نيوز على الفايسبوك.

لمزيد من المعلومات حول القطع التذكارية المتاحة للشراء، والتعرف على الرابحين والجوائز، والاطلاع على الشروط والأحكام، إضافة إلى التعرف على كيفية المشاركة في سحب "إمارات لوتو" القادم، يرجى زيارة www.emiratesloto.com.