منافسة محتدمة حتى الأمتار الأخيرة "جولف موانئ دبي العالمية" تترقب بطل جديد

منافسة محتدمة حتى الأمتار الأخيرة
منافسة محتدمة حتى الأمتار الأخيرة
منافسة محتدمة حتى الأمتار الأخيرة
منافسة محتدمة حتى الأمتار الأخيرة
1
1
1
1

 تختتم اليوم منافسات النسخة الـ 12 لبطولة جولة موانئ دبي العالمية للجولف، المقامة على ملعب "الأرض" في عقارات جميراً للجولف، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، وتعد البطولة الختامية لموسم الجولة الأوروبية للجولف و"السباق إلى دبي"، بجوائز مالية تبلغ 8 ملايين دولار.

وتترقب البطولة تتويج بطل جديد في هذه النسخة في ظل غياب الإسباني جون رام، ووجود كوكبة من نجوم العالم الذين يخوضون منافسة مزدوجة ما بين السعي لحصد لقب البطولة في دبي، ومحاولة حسم لقب الموسم "السباق إلى دبي" الذي يشكل جائزة إضافية مثالية بعد عام شاق نجحت فيه رياضة الجولف من تجاوز جائحة فيروس كورونا المستجد.

ويبدو الصراع على اللقب قوياً ومتقارباً وسيستمر حتى الأمتار الأخيرة في ظل النتائج المتقاربة في المقدمة، بعدما أسفرت الجولة الثانية عن تصدر الأمريكي باتريك ريد برصيد 10 ضربات تحت المعدل ليسير بخطى واثقة للجمع بين لقب البطولة ولقب "السباق إلى دبي" الذي يتصدر ترتيبه هذا الموسم، يليه الإنجليزي مات فيتزباتريك برصيد 8 ضربات تحت المعدل، وبقاء الثنائي الإنجليزي لي ويستوود بطل نسخة عام 2019 وتومي فليتوود بطل "السباق إلى دبي" عام 2017، على مقربة برصيد 6 ضربات تحت المعدل، مع احتمالية دخول أسماء جديدة في سباق الأمتار الأخيرة نحو اللقب في الجولة الأخيرة.

على صعيد آخر، أكدت بطولة جولة موانئ دبي العالمية استعداداها لتقديم الحدث الأنجح على روزنامة الجولة الأوروبية في هذا الموسم الصعب، فبعد خطفها الأضواء بحضور محدود للجماهير بناء على دعوات بنسبة معينة، نجحت في إقامة منافسات "البرو-أم" وهو التحدي الذي يجمع اللاعبين المحترفين المشاركين مع لاعبين هواة من المقيمين في الدولة، وذلك وسط إجراءات احترازية لضمان سلامة وصحة الجميع.

وتفوق فريق الأمريكي باتريك ريد في هذا التحدي السنوي الترفيهي، بعدما حقق رفقة اللاعبين الذي تواجدوا معه بالمجموع 30 ضربة تحت المعدل، وجاء ثانياً فريق الإنجليزي تيريل هاتون برصيد 24 ضربة تحت المعدل، وثالثاً الكوري الجنوبي سونجاي إم برصيد 23 ضربة تحت المعدل.