غرفة الشارقة تعرف رواد الأعمال بالخطوات الرئيسية ليكونوا أصحاب امتياز تجاري ناجح

غرفة الشارقة تعرف رواد الأعمال بالخطوات الرئيسية ليكونوا أصحاب امتياز تجاري ناجح

نظمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة ممثلة بمركز المشاريع الصغيرة والمتوسطة تجارة 101، وبرعاية من البرنامج الوطني للمشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة وبالتعاون مع أكاديمية دبي لريادة الأعمال، ورشة عمل عبر الاتصال المرئي تحت عنوان "كيف تصبح صاحب امتياز تجاري ناجح"، وذلك في إطار جهود الغرفة لدعم رواد الأعمال وتعريفهم بأفضل الممارسات بما يتعلق بحقوق الامتياز التجاري.

وشهدت الورشة التي أدارها رائد الأعمال الإماراتي جاسم البستكي، مشاركة أعضاء مركز تجارة 101 وعدد من المهتمين في تأسيس مشاريع تجارية خاصة بهم، وتناولت أربعة محاور رئيسية تُمكن رائد الأعمال من الحصول على المهارات الرئيسية في أن يصبح مشروعه صاحب امتياز تجاري، من حيث تطوير مفهوم الامتياز كخيار للعمل التجاري، وفهم ماهية أدوار ومسؤوليات الشركاء في الامتياز التجاري، إلى جانب أهمية تطوير مهارات التفاوض وفهم الجوانب التشغيلية لعمليات الامتياز من أجل ضمان نجاح العمل.

التوعية بالامتياز التجاري

وأكد سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، أن تنظيم الورشة يعكس ما توليه غرفة الشارقة من حرص ودعم لقطاع رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة والعمل على تنمية مهاراتهم، من خلال اطلاعهم على آخر المستجدات ذات العلاقة بمفاهيم الامتياز التجاري وآلياته وكيفية الخطوات المناسبة للتعامل معها، لافتا إلى أهمية الورشة في تعريف رواد الأعمال بالخطوات التي تمكنهم من بدء مشاريعهم بنجاح، ودورها في التوعية بهذا المجال في ظل التطور الذي تشهده دولة الإمارات والتي تحظى بموقع متميز في جذب حق الامتياز التجاري.

ولفت العوضي إلى أن الغرفة حرصت خلال العام الجاري على تنظيم العديد من الورش المتخصصة بهذا القطاع والموجهة لرواد الأعمال انطلاقا من أهمية الامتياز التجاري أو ما يعرف "بالفرنشايز" كونه أحد أهم نماذج الأعمال في المنظومة الاقتصادية، وباعتباره مفهوما ناجحا لممارسة الأعمال يفيد جميع الأطراف المعنية، ويساهم في خفض التكاليف وتقليل المخاطر، بالإضافة إلى كونه أحد أبرز الحلول لرواد الأعمال الراغبين بدخول سوق العمل، معتبرا أن الامتياز أداة من أدوات تنمية الاقتصاد واستقطاب الخبرات الأجنبية، ومؤكدا أن الغرفة ستواصل إطلاق المبادرات الابتكارية والمتجددة التي تعزز من قطاع ريادة الأعمال وتلبي تطلعات الشباب الشغوفين في إدارة مشاريع تحمل علامة تجارية إقليمية وعالمية.

فرصة مثالية

من جانبها أكدت منى عمران علي مدير مركز المشاريع الصغيرة والمتوسطة "تجارة 101"، أن الورشة شكلت فرصة مثالية لإطلاع رواد الأعمال على كيفية حصول رواد الأعمال على الامتياز التجاري لمشاريعهم، حيث غطت كافة العناصر والبنود الأساسية في حقوق الامتياز بما يعزز من وعي المشاركين بالخطوات اللازم اتباعها لبلوغ هذا الهدف، لافتة إلى أن غرفة الشارقة ممثلة بمركز تجارة 101 تحرص على دعم نمو الأعمال في الإمارة، وتعمل على الدوام لخلق بيئة محفزة لها من خلال تنظيم الندوات وورش العمل التي تعزز وعي وثقافة رواد الأعمال حول أبرز المستجدات، والقوانين التي تنظم بيئة أعمالهم، وتنويعها بما يتناسب مع المتغيرات التي تشهدها الساحة الاقتصادية.

عائد استثماري مستدام

وشهدت الورشة تفاعلا كبيرا من المشاركين حيث قدم جاسم البستكي شرحا مفصلا عن الهيكل الاستراتيجي للفرنشايز الذي يقوم على أربع محاور هي الوثائق القانونية والخطة الاستراتيجية والدليل التشغيلي وخطة التسويق، كما تناول آليات التقييم قبل البدء في الامتياز، لتحديد القدرة على دخول رائد الأعمال بهذا المجال، وسلط الضوء على مخطط دليل العمليات التشغيلية للامتياز الذي يقوم على مراعاة العديد من النقاط أهمها اختيار الموقع والإدارة المالية والموارد البشرية والصيانة والدعاية والتأمين وآليات تسويق البضائع والتدريب وخدمة العملاء، واختتم البستكي الورشة بتوضيح المميزات التي تنتج عن الامتياز من حيث التوسع والانتشار والخبرة والدعم وخفض التكاليف التشغيلية، فضلا عن القدرة الكبيرة على المنافسة وانخفاض المخاطر، إلى جانب الحصول على علامة تجارية معتمدة وعائد استثماري مستدام.