"لاندور" تقدم لعلامة "شاهد" تصميماً جديداً يليق بمكانتها الإقليمية الرائدة

الشركة العالمية الرائدة في استشارات وتصميم العلامات التجارية تقدم للعلامة التجارية التابعة لمجموعة MBC حلّةً جديدة ملهمة تستقطب المزيد من المشاهدين في المنطقة

ابتكرت "لاندور"، الشركة العالمية الرائدة في استشارات وتصميم العلامات التجارية، تصميماً جديداً لمنصة "شاهد" التابعة لمجموعة MBC، أكبر شركة رائدة في مجال الوسائط المتعدّدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وتمحورت الفكرة حول منح المنصة الرقمية المبتكرة حلة جديدة تحتفظ بجوهرها وقربها من جمهورها المستهدف في أنحاء المنطقة، وتأتي بلغة بصرية تفاعلية تسهم في ترسيخ مكانتها الإقليمية الرائدة في قطاع بث الفيديو الرقمي العربي حسب الطلب.

وتستلهم العلامة التجارية الجديدة التي تم إطلاقها الشهر الماضي في دبي تصميمها من الجذور العريقة لمنصة "شاهد" من العالم العربي وتدمج أيضاً بين العناصر الجديدة لاجتذاب الأجيال الأصغر سناً، دعماً لنمو الشركة المتواصل ونجاحها.

وفي هذا السياق، قالت مارياجرازيا دي أنجيليس، مدير عام "لاندور" في دبي: "جاء الانتشار الذي حققته خدمات بث الفيديو عبر الإنترنت ليحدث تحولاً جذرياً في تجربة مشاهدة التلفاز، ولهذا تعين على  منصة ’شاهد‘ أن تتحول من نموذج المشاهدة في أوقات محددة لتتسنى لها المنافسة بكفاءة أعلى في قطاع مشاهدة الفيديو حسب الطلب. ومن هذا المنطلق، حرصنا على إضفاء طابع يخاطب المشاعر والأحاسيس في صميم هوية العلامة، لتمكين ’شاهد‘ من ترسيخ مكانتها كرفيق دائم يزود المشاهدين بالمحتوى الترفيهي المميز. وبناء على ذلك، سعينا إلى وضع تصور يجسد المشاعر الإنسانية الأساسية الست وهي: التشوق والحب والحزن والسعادة والخوف و الغضب".

وأضافت: "بدأنا أولاً بتحديد الشريحة المستهدفة قبل تقرير مستوى التغيير اللازم لتعزيز الإمكانات التنافسية للعلامة التجارية، والحفاظ في الوقت نفسه على أصالتها. وجاءت الاستراتيجية التي خلصنا إليها لتمنح ’شاهد‘ دوراً فريداً في حياة المشاهدين عبر منطقة الشرق الأوسط، ويساعدها على مواكبة التغييرات الاجتماعية الهائلة على صعيد طرق مشاهدة المحتوى، وبالتالي المضي قدماً بكل ثقة في هذا الواقع الرقمي الجديد".

من جهته، قال يوهانس لارشر مدير القطاع الرقمي/الديجتال في مجموعة MBC: "إننا سعداء بالعمل الإبداعي الذي قدمته شركة ’لاندور‘ لمنصة ’شاهد‘ والذي من شأنه مساعدتنا على ترسيخ مكانة العلامة وتعزيز جاذبيتها من جديد، خاصة بين المشاهدين الأصغر سناً في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وبهذا، تعمل ’شاهد‘ اليوم على ترسيخ مكانتها بين العلامات التجارية العالمية المتخصصة في بث المحتوى الترفيهي، وتحرص أيضاً على الاحتفاظ بتميزها وطابعها العربي الأصيل ".

تأسست "لاندور" على يد والتر لاندور في عام 1941، وتواصل منذ ذلك الحين مساعدة عملائها على بناء علامات تجارية تتمتع بالمرونة والقدرة على الازدهار في سوق اليوم التي تشهد تغيرات متواصلة ومتسارعة. ومن أبرز عملاء الشركة المرموقين في منطقة الشرق الأوسط: "مطارات دبي"؛ و"الاتحاد للطيران"؛ و"البنك الأول"؛ و"نيوم"؛ و"سابك"؛ و"المراعي"؛ وبرج خليفة"؛ و"جهاز أبوظبي للاستثمار".