مجموعة مالتي بنك تواصل توسّعها العالمي عبر الحصول على رخصة تنظيمية من مركز دبي المالي العالمي

مجموعة مالتي بنك تواصل توسّعها العالمي عبر الحصول على رخصة تنظيمية من مركز دبي المالي العالمي
مجموعة مالتي بنك تواصل توسّعها العالمي عبر الحصول على رخصة تنظيمية من مركز دبي المالي العالمي
1
1

أعلنت مجموعة "مالتي بنك"، إحدى أكبر الشركات المزودة للمشتقات المالية عبر الإنترنت حول العالم، ممثّلةً بالشركة الفرعية التابعة لها "إم إي إكس أستراليا" عن حصولها على ترخيص تجاري استراتيجي مرموق من سلطة دبي للخدمات المالية.

ويُسهم الحصول على هذا الترخيص البارز في توسيع حافظة المجموعة من التراخيص التنظيمية لتشمل الشركات الخاضعة لتنظيم صارم من قبل هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية، وهيئة الرقابة المالية الألمانية "بافين"، وهيئة السوق المالية في النمسا، والهيئة الوطنية لسوق الأوراق المالية في إسبانيا، ومفوّضية الخدمات المالية في جزر العذراء البريطانية، وسلطة النقد في جزر كايمان.

ومع افتتاح مكتبها الجديد في مركز دبي المالي العالمي، تعمل مجموعة "مالتي بنك" حالياً من خلال 21 مكتباً موزّعاً في 5 قارات.

وتُعد مجموعة "مالتي بنك" حالياً إحدى أكبر مجموعات المشتقات المالية في العالم، إذ يبلغ حجم مبيعاتها السنوية أكثر من 1.9 تريليون دولار أمريكي وبلغ إجمالي أرباحها 85.6 مليون دولار أمريكي عام 2019، حيث تُسهّل المجموعة إجراء أكثر من 90 ألف عملية تداول يومياً وتقدّم خدماتها لأكثر من 280 ألف عميل حول العالم.

وفي هذا السياق، قال السيد ناصر طاهر، رئيس مجلس إدارة مجموعة "مالتي بنك":

"يمثل الحصول على ترخيص سلطة دبي للخدمات المالية إنجازاً جديداً لمجموعة "مالتي بنك"، ودليلاً على قوة مجموعتنا والتزامنا تجاه منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتؤكد الموافقة التي حصلنا عليها من سلطة دبي للخدمات المالية على التزامنا بمواصلة تزويد عملائنا في قطاع التجزئة وعملائنا المؤسسيين بخدمات عالمية المستوى وبأعلى مستويات الأمن للأموال".

ومن جانبها، قالت كورتني فيتزسيمونز، الرئيس التنفيذي "إم إي إكس أستراليا":

"شكّل العمل مع سلطة دبي للخدمات المالية تجربة ممتعةً على امتداد هذه العملية، ونُعرب عن فخرنا بتأسيس حضورٍ لنا هنا في مركز دبي المالي العالمي. وفي هذا السوق المتطور، يسعدنا أن نضيف هذا الترخيص إلى حافظة التراخيص التنظيمية للمجموعة، ونتطلع إلى إحداث أثرٍ ملموس في دبي".