توظيف الذكاء الاصطناعي للارتقاء بالتواصل الصحي في دبي

توظيف الذكاء الاصطناعي للارتقاء بالتواصل الصحي في دبي

·        اعتمد مستشفى الزهراء بدبي منصات تعمل بالذكاء الاصطناعي للارتقاء بمستوى التواصل بين المريض والمستشفى للوصول إلى الرعاية الصحية بكل يسر

·        يمكن للمرضى الآن الحجز الفوري من خلال تطبيق واتساب للأعمال و فيسبوك و الموقع الإلكتروني باستخدام روبوت المحادثة الذكي

 كشف "مستشفى الزهراء بدبي" عن البدء بتشغيل جميع منصات الاتصال وحجز المواعيد باستعمال تقنية الذكاء الاصطناعي ، لتسهيل وصول المريض إلى الرعاية الصحية والتواصل مع المرضى. يأتي هذا التحول المبتكر ليؤكد على رؤية المستشفى المتمثلة في تقديم خدمات تتمحور حول المريض دائمًا ، مع التركيز على التقنيات التكنولوجية الحديثة.

كان الذكاء الاصطناعي في طليعة الابتكارات في مجال تكنولوجيا المعلومات ، حيث قدم مزايا هائلة لكل من الشركات والمستهلكين النهائيين. بالرغم من تزايد اعتماد العديد من مقدمي الرعاية الصحية على الذكاء الاصطناعي في الجوانب التشغيلية أو الطبية لتقديم الرعاية الصحية ، إلا أن عددًا قليلاً جدًا من الشركات التي استخدامة هذه التكنولوجيا الجديدة في تبسيط التواصل مع المرضى أو الوصول إلى الرعاية.

وقال الدكتور مهيمن عبد الغني، الرئيس التنفيذي لمستشفى الزهراء دبي: "نحن نعتبر أنفسنا مستشفى "ذكي" ، باستخدام البيانات وتحليلها وفهم اتجاهات وسلوك المريض نتمكن من تلبية احتياجات المرضى المتزايدة لدينا بشكل أفضل. نحن نتفهم أن مريض 2020 يريد وصولاً واستجابة فورية وليس على استعداد للانتظار طويلاً ، ويتطلع للقيام بكل شيء من خلال هاتفه المحمول بسهولة وراحة. ربما يكون تطبيق واتساب الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي هو الوسيلة الأكثر ملاءمة للحجز الفوري والوصول إلى جداول الأطباء ، فضلاً عن توفير عدد كبير من الخدمات الأخرى".

 

ومن جهته قال محمد جمال ، مدير تقنية المعلومات بمستشفى الزهراء دبي: "يمتلك جميع مقدمي الخدمة تقريبًا أنظمة حجز يمكن الوصول إليها من خلال قنوات التواصل الاجتماعي أو الموقع الإلكتروني أو تطبيق واتساب. الغاية هو الوصول الفوري ، وهذا ما نوفره. يمكن لأي شخص حجز المواعيد على الفور في الوقت الفعلي ، والوصول إلى سجلاتهم الطبية ، والحصول على التوصيات الصحية والوصفات الطبية والعديد من الخدمات الأخرى مباشرةً من خلال الواتساب والمنصات الاخرى".

ووضح حسام عامر، المدير العام لشركة نوفوميند بالشرق الاوسط وافريقيا (الشركة المسؤولة على تطوير الذكاء الإصطناعي): "مستشفى الزهراء هو أول مستشفى في دبي يدمج بشكل كامل جميع المنصات تحت مظلة تعمل بالذكاء الاصطناعي مما يلغي وقت الانتظار للأشخاص الذين يبحثون عن مواعيد أو معلومات. روبوت المحادثة وهو برنامج كمبيوتر يحاكي المحادثة البشرية ومصدر قوة هذا الروبوت أنه يتفاعل مع الناس بالطريقة التي يتبعونها أثناء الدردشة الطبيعية في ما بينهم ، ولديها القدرة على تفسير طلبات المريض المكتوبة والاستجابة وفقًا لذلك، وبالتالي إزالة الجانب الميكانيكي للتواصل". 

وفي الختام تتوقع مستشفى الزهراء دبي تأثيرًا إيجابيًا للغاية على تجارب المرضى ، وستبقى سبّاقة في استخدام الابتكارات التكنولوجية والتحسين المستمر لرحلة تعافي المرضى والنتائج السريرية.