شراكة استراتيجية بين شلمبرجير و"آي بي إم" وريد هات لتعزيز التحول الرقمي في قطاع الطاقة

شراكة استراتيجية بين شلمبرجير و

يوسع الاتفاق التاريخي إمكانيات الوصول إلى بيئة التطبيقات المعرفية الخاصة بعمليات الاستكشاف والإنتاج "دلفي" للتعامل مع متطلبات العملاء بشكل أفضل

أعلنت كلٌ من شلمبرجير و"آي بي إم" وريد هات، اليوم، عن توقيع شراكة استراتيجية مميزة لتسريع التحول الرقمي عبر قطاع النفط والغاز. وستسهم المبادرة المشتركة في توفير وصول عالمي إلى بيئة "شلمبرجير" السحابية الرائدة في مجال الاستكشاف والإنتاج، إضافة إلى بيئة التطبيقات المعرفية من خلال الاستفادة من تقنيات وحلول السحابة الهجينة التي طورتها شركة "آي بي إم" والمستندة إلى حاوية تخزين التطبيقات عبر منصة OpenShift من ريد هات. 

وسيركز المشروع التعاوني في البداية على مجالين رئيسيين:

• عمليات النشر الخاصة أو الهجينة أو متعددة السحابة الخاصة ببيئة تطوير التطبيقات المعرفية لعمليات الاستكشاف والإنتاج "دلفي"، والمدعومة بواسطة منصة OpenShift من ريد هات وذلك لمنح العملاء إمكانية الوصول بشكل أوسع إلى بيئة التطبيقات.

• توفير أول تطبيق سحابي هجين لمنصة إدارة البيانات OSDU™ (منصة البيانات المفتوحة الخاصة بالقطاع).

ومن خلال توقيع الاتفاقية مع كل من "آي بي إم" و ريد هات، أعلنت شلمبرجير التزامها بالاستخدام الحصري لمنصة "أوبين شفت" من ريد هات. وسيسمح استخدام منصة الحاويات بنشر التطبيقات في بيئة التطوير المعرفية "دلفي" عبر أي بنية تحتية، من مراكز البيانات التقليدية إلى السحابات المتعددة، بما في ذلك الخاصة والعامة. وستوفر طريقة تجميع البيانات الجديدة هذه إمكانية استخدام العديد من موفري الخدمات السحابية وستعالج المشكلات الحرجة للعملاء، مما يسهل عمليات النشر المحلية وفقاً للوائح والأنظمة المتبعة ومتطلبات موقع البيانات.

وتتضمن بيئة تطوير التطبيقات "دلفي" تقنيات التحليلات المتطورة للبيانات والذكاء الاصطناعي، وذلك بالاعتماد على مصادر البيانات المتعددة وأتمتة العمليات، إضافة إلى تسهيل التعاون السلس بين فرق العمل. وسيتم تمكين العديد من مشغلي النفط والغاز والموردين والشركاء حول العالم للعمل من البيئة الرقمية الرائدة على مستوى القطاع - والقائمة على منصة قياسية مفتوحة - حيث يمكنهم "التسجيل لمرة واحدة والتشغيل من أي مكان" عند إنشاء تطبيقات جديدة.

وقال أوليفييه لو بوتش، الرئيس التنفيذي لشركة شلمبرجير: "من خلال توسيع نطاق الوصول إلى بيئة تطوير التطبيقات "دلفي"، فإننا نتخذ خطوة كبيرة إلى الأمام في رحلة إنشاء بيئة رقمية مفتوحة ومرنة تحتاجها صناعتنا بشكل كبير. ويعزز تعاوننا مع كل من "آي بي إم" و"ريد هات" شراكاتنا الرقمية الراسخة لتطوير حلول رائدة على مستوى القطاع تساعد عملاءنا في التغلب على التحديات. وسنعمل معاً على تمكين شركائنا من الوصول بشكل سلس إلى منصة سحابية هجينة في جميع البلدان حول العالم".

ومن جهته قال أرفيند كريشنا، الرئيس التنفيذي لشركة "آي بي إم": "يمكن الآن تحويل منطق وأهداف والمزايا التنافسية لجميع الأعمال التجارية إلى العالم الرقمي، لهذا يعتبر الابتكار الرقمي أقوى طريقة لتعزيز التحول المستند إلى حلول وتقنيات السحابة الهجينة باعتبارها القوة المحركة لهذا التحول. وسنعمل بالتعاون مع شلمبرجير على تمكين مجموعة أكبر من المشاركين للقيام بدور محوري في قيادة هذا التحول ومساعدة الشركات الرائدة في قطاع الطاقة على إيجاد حلول لمجموعة من أصعب التحديات التي يواجهها عالمنا اليوم".

وبدوره قال بول كورمييه، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ريد هات: "تشهد صناعة الطاقة تحولات كبيرة حيث تبحث الشركات العاملة فيه عن طرق جديدة وأكثر فعالية لإدارة وتشغيل عملياتها، هذا بالإضافة إلى اعتماد التقنيات الرقمية لخلق ميزات تنافسية لها وتعزيز الابتكار والتكامل في عملياتها لاتخاذ قرارات أسرع وأكثر دقة. وتوفر البنية التحتية السحابية الهجينة المستندة إلى البرمجيات مفتوحة المصدر مستوى عالٍ من المرونة وسرعة الاستجابة والقدرة على التكيف مع المتطلبات الجديدة وهو ما تحتاجه عملية التحول الرقمي للقطاع. لطالما كانت شلمبرجير رائدة في هذا المجال من خلال امتلاكها رؤية جريئة تحو التحول الرقمي في قطاع الطاقة. ونتطلع إلى العمل عن كثب مع شلمبرجير لجعل بيئة تطوير التطبيقات "دلفي" متاحة في كل مكان بالاعتماد على منصة أوبين شفت من ريد هات".

تدعم "شلمبرجير" العديد من عمليات النفط والغاز الأكثر أهمية في العالم، كما أنها في طليعة التحول الرقمي عبر قطاع الطاقة. وقامت الشركة بإنشاء بيئة تطوير التطبيقات "دلفي – DELFI" باعتبارها البيئة المعرفية الرائدة على مستوى القطاع في عمليات الاستكشاف والإنتاج، حيث يمكن للعاملين في الطاقة الوصول إلى واجهات برمجة التطبيقات المفتوحة للعمل معاً، بغض النظر عن الدور أو المهام التي يؤدونها أو الموقع المادي الذي يتواجدون فيه وذلك لإنشاء حلول تعمل على تحسين العمليات بشكل أكبر.

وتعتزم الشركات الثلاث تعزيز تعاونها من خلال تطوير حل مبتكر لإدارة البيانات والعمليات يستند إلى منصة البيانات OSDU™ data platform، مما يمكّن مشغلي النفط والغاز من تصميم ونشر ونقل الحلول الرقمية باستخدام البنى التحتية للبيانات السحابية الهجينة. وسيؤدي ذلك إلى تعزيز التعاون على نطاق أوسع وزيادة مستوى الكفاءة لدى العديد من المهنيين في سلسلة القيمة الخاصة بعمليات الاستكشاف والإنتاج. 

وقبل هذا الإعلان، قامت كل من شلمبرجير و"آي بي إم" وريد هات بتجربة ناجحة للحلول السحابية الهجينة الجديدة الخاصة ببيئة تطبيقات "دلفي" استناداً إلى منصة OpenShift، وذلك من خلال العمل والتنسيق مع فرق ريد هات وIBM Services، التي تضم أكبر شبكة استشاريين معتمدين من ريد هات. وركزت الشركتان على إظهار المرونة وإمكانية النقل لتطبيقات الحوسبة والتخزين واستكشاف البيانات المكثفة والتطوير الميداني.

ويعد تعاون "آي بي إم" مع شلمبرجير جزءاً من التزام الشركة الجديد بالاستثمار في تسريع اعتماد حلول السحابة الهجينة والبنى المفتوحة. وتستهدف شركة "آي بي إم" تعزيز كفاءة القطاعات الرؤيسة حول العالم بما في ذلك قطاع الطاقة. وتزداد أهمية مثل هذه الجهود حيث تواجه العديد من الشركات حول العالم التحديات وحالة الانكماش الاقتصادي التي فرضها فيروس كوفيد – 19، مما يخلق حاجة ماسة لتسريع وصول الخدمات إلى السوق والتمتع بالمرونة وسرعة الاستجابة والابتكار.