غرفة الشارقة تحتفي بمنتسبي وأعضاء مركز تجارة 101

غرفة الشارقة تحتفي بمنتسبي وأعضاء مركز تجارة 101

مبنى متكامل مع بداية عام 2021 ونقطة لتلاقي أصحاب الأعمال

تخصيص عدد من المعارض في إكسبو الشارقة والذيد وخورفكان لتنظيمها من قبل أعضاء المركزاحتفلت غرفة تجارة وصناعة الشارقة مؤخرا بمناسبة مرور عام على تأسيس مركز المشاريع الصغيرة والمتوسطة (تجارة 101)، إحدى مبادرات الغرفة التي أطلقتها خلال أعمال الدورة السادسة لمؤتمر الموارد البشرية وسوق العمل بدول مجلس التعاون الخليجي 2019، والتي تأتي في إطار حرصها على دعم الشباب وتحفيزهم للانخراط في الأعمال التجارية والاقتصادية، وإيجاد بيئة عمل يكون لها أثر إيجابي لتعزيز التنمية المستدامة في المجتمع.

وشهد الاحتفال الذي أقيم عبر الاتصال المرئي، سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومحمد راشد الديماس، وسعادة رغدة تريم، وسعادة محمد هلال الحزامي، أعضاء مجلس إدارة الغرفة، وسعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومنى عمران علي مدير مركز المشاريع الصغيرة والمتوسطة "تجارة 101"، إلى جانب مشاركة كافة أعضاء ومنتسبي المركز.

منظومة متكاملة

وأعرب سعادة عبد الله سلطان العويس في كلمة وجهها لأعضاء المركز عن سعادته بالنجاح الذي حققته الدفعة الأولى من المنتسبين، مؤكدا أنه على الرغم من التحديات التي تزامنت مع إطلاق مشاريعهم نتيجة لتداعيات كوفيد -19، إلا أنهم أظهروا تفوقا كبيرا من خلال استمرارية مشاريعم، مشيرا إلى أن الغرفة تولي اهتماما كبيرا بمساعدة ودعم مشاريع الشباب الصغيرة والمتوسطة وخاصة أعضاء مركز تجارة 101، من خلال منظومة متكاملة من كافة قطاعاتها لتهيئة المناخ والظروف الملائمة لإقامة المشاريع الريادية وتعزيز إمكاناتها وتذليل كافة التحديات التي قد تطرأ وصولا للهدف العام وهو النجاح والتوسع والانتشار.

تلاقي أصحاب الأعمال

وأعلن العويس، خلال الحفل أن مبنى مركز تجارة 101 سيكون مع بداية العام القادم مبنى متكامل من حيث استقطاب عدد أكبر من الشركات من الأعضاء، وذلك بهدف جعله أكثر حيوية ونقطة لتلاقي أصحاب الأعمال بما ينعكس على زيادة خبرة المنستبين، كما سيتم إعطاء الأولوية لمنتسبي المركز من شركات تنظيم الفعاليات للمشاركة في إقامة وتنظيم عدد من المعارض في كل من مركز إكسبو الشارقة وإكسبو الذيد وخورفكان، مؤكدا أن تجارة 101 يعد إحدى مبادرات الغرفة التي تأتي في إطار الحرص على دعم الشباب وتحفيزهم للانخراط في سوق العمل وذلك انسجاما مع الرؤية الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بضرورة إعطاء دفع وزخم إضافي لمشاريع ريادة الأعمال في إمارة الشارقة وفتح مجالات الاستثمار أمام جميع رواد الأعمال نحو آفاق جديدة أوسع وأرحب وفق "رؤية الإمارات 2021" والأجندة الوطنية التي تهدف إلى أن تكون الدولة من أفضل دول العالم في مجال ريادة الأعمال.

أفضل الوجهات 

من جانبه هنأ سعادة محمد أحمد أمين العوضي كافة أعضاء ومنتسبي المركز على نجاحهم في إدارة مشاريعهم الخاصة، موضحا أن مركز تجارة 101 شهد إقبالا كبيرا منذ إطلاقه من قبل رواد الأعمال الإماراتيين والشباب الطموح من أصحاب المواهب والأفكار الابتكارية حيث يضم 13 عضوا وهو أكبر من الرقم المستهدف، وذلك نظرا لما يقدمه من البرامج التدريبية المتخصصة في إدارة وتنظيم المعارض والتدقيق والتحصيل الضريبي والترجمة والتجارة الإلكترونية والضيافة والتصميم والتصوير الجرافيكي وفق معايير متقدمة لإدارة تشغيل مكاتب رواد الأعمال، كما يوفر لمنتسبيه العديد من المميزات الأخرى الرامية إلى تعزيز التعاون بين المنشآت الصغيرة والمتوسطة والأسواق على المستوى المحلي والدولي، ليكون المركز أفضل الوجهات أمام أصحاب الأعمال لتأسيس وتطوير منشآتهم الخاصة عبر الاندماج في بيئة الأعمال الداخلية وتطوير أفق وسبل التعاون مع الأسواق الخارجية، مؤكدا أن الغرفة تضع كافة خبراتها ومؤسساتها لخدمة رواد الأعمال بما يلبي تطلعاتهم ويحقق طموحاتهم المهنية وفق أرقى الممارسات العالمية.

حاضنة أعمال متميزة

وأعرب عدد من منتسبي المركز عن شكرهم وتقديرهم لدور الغرفة في توفير الدعم والبيئة المحفزة لهم لتأسيس مشاريع خاصة بهم، مؤكدين أن مركز تجارة 101 كان بمثابة حاضنة أعمال متميزة وفرت لهم الدعم والاستشارة للسير على الطريق الصحيح كما هيأ لهم بيئة محفزة واستباقية لتلبية متطلباتهم وتذليل التحديات التي واجهتهم وملهمة وداعمة لطاقاتهم التي عززت ثقتهم بأنفسهم لممارسة أعمالهم بنجاح.

ويلعب مركز تجارة 101 دورا هاما في تشجيع المبادرين والمستثمرين المبتدئين لتأسيس وتطوير أعمالهم، عبر توفير مكاتب تجارية ينطلق منها المنتسب بأعماله، فضلا عن تقديم امتيازات تعد حافزا أساسيا لتحقيق نمو وتطوير المنشآت المنتسبة والتي تختص في: المؤتمرات، والندوات، وورش العمل، والمعارض، والاستشارات التسويقية والإدارية، والجوائز، والبرامج التدريبية، والتغطية الإعلامية والإعلانية، وقاعات الاجتماعات، والاستشارات القانونية.