المناعي: "مسبار الأمل" يجسد طموح الإمارات وسعي قيادتها إلى تحدي المستحيل

المناعي:

أكد سعادة عبد الله مطر المناعي، رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب للإمارات للمزادات، أن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل" يجسد طموح دولة الإمارات وسعي قيادتها الرشيدة المستمر إلى تحدي المستحيل وتخطيه وترسيخ هذا التوجه كقيمة في هوية الدولة وثقافة أبنائها، كما يعد مساهمة إماراتية في تشكيل وصناعة مستقبل واعد للإنسانية، فضلا عن إحداث نقلة نوعية في الدولة في مجالات الهندسة والبحث العلمي والابتكار.

وأضاف المناعي: إن إنجاز مشروع "مسبار الأمل" رغم الوضع الاستثنائي والتحديات التي يمر بها العالم في هذه الفترة بسبب جائحة كوفيد 19، كان دليلا واقعيا لشعاره الذي يحمله "لا شيء مستحيل"، فكانت الجهود بفضل الله، ثم توجيهات قيادتنا الحكيمة التي ضربت مثالا في الالتزام وتحدي الظروف بخطوات استباقية، ليشكل هذا المشروع نقطة تاريخية فاصلة، وقفزة علمية رائدة، ومصدر فخر لكل إماراتي وعربي، وتأكيدا على أن مجالات علوم الفضاء، وشتى العلوم، ليست حكرا على أحد، بل هي باب مفتوح لكل الطامحين والمبتكرين والمجتهدين.

وختم المناعي بالإشارة إلى أن إنجاز "مسبار الأمل" بأياد وطنية يؤكد رؤية وتوجهات قيادتنا الرشيدة بتعزيز الاعتماد على الكوادر والكفاءات الوطنية، وحرصهم على الاستثمار في قدراتهم وإمكاناتهم ودعمهم للمشاركة في صناعة المستقبل، ووضع بصماتهم المتميزة في مسيرة الحضارة الإنسانية.