بيان من الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية" حول الجهود المبذولة لمواجهة فيروس كورونا

 صدر عن كيران ميرفي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك للرعاية الصحية"، البيان التالي حول الجهود المبذولة لمواجهة وباء "كوفيد-19" والمعروف ب كورونا

"تفتخر شركة ’جنرال إلكتريك للرعاية الصحية‘ بتقديم كل الدعم الممكن للعملاء والحكومات والمجتمع الطبي بشكل عام لمحاربة وباء ’كوفيد-19‘ (فيروس كورونا). وتعمل فرقنا المتخصصة على مدار الساعة لضمان تزويد عملائنا وشركائنا بالمعدات والأدوات والخدمات اللازمة لتشخيص ورعاية المصابين بالفيروس.

"وبهدف مواجهة هذا التحدي العالمي، قمنا بتعزيز القدرة الإنتاجية لتصنيع المعدات- بما في ذلك أجهزة التصوير المقطعي بالكمبيوتر والتصوير بالأمواج فوق الصوتية وأنظمة التصوير الشعاعي المتنقلة وشاشات مراقبة المرضى وأجهزة التنفس- والتي تعتبر عناصر رئيسية لتشخيص وعلاج مرضى ’كوفيد-19‘، بالتزامن مع أخذ كافة التدابير اللازمة لضمان توفير بيئة صحية وآمنة لموظفينا.

"وفي ضوء التطورات المرتبطة بهذا الوباء العالمي، يزداد الطلب بشكل غير مسبوق على المعدات الطبية، بما في ذلك أجهزة التنفس الاصطناعي. وسنواصل دراسة كافة الخيارات المتاحة للمساهمة في تغطية هذا الطلب المتنامي. وتتضمن الخطوات التي نتخذها على هذا الصعيد ما يلي:

·         إضافة خطوط تصنيع جديدة لأجهزة التنفس الاصطناعي وزيادة عدد ساعات العمل لضمان استمرار عمليات التصنيع على مدار الساعة.

·         تعيين موظفين إضافيين متخصصين بالعمليات الصناعية، وتنويع مهام الموظفين الحاليين لتلبية الطلب المتزايد بصورة فورية.

·         إدارة سلسلة التوريد الخاصة بنا بفعالية أكبر عبر العمل مع الموردين للحد من نقص المعدات وأثر ذلك على عملائنا حول العالم.

·         التعاون مع الجهات المختصة حول العالم وتوظيف إمكاناتنا وخبراتنا الطبية والتقنية لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه العملاء فيما يتعلق بكيفية تلبية متطلبات المرضى.

·         المراقبة المتواصلة لصحة مهندسينا وموظفينا وتزويدهم بمعدات الحماية الاحترازية عند استخدام الأجهزة، بالإضافة إلى تعزيز إمكانات التشخيص والتصليح عن بعد.

"وفي الوقت الذي نواصل فيه دعم عملائنا وشركائنا، تبقى صحة وسلامة موظفينا أولوية قصوى بالنسبة لنا. وأنا فخور جداً بالجهود الحثيثة التي يبذلها فريق ’جنرال إلكتريك للرعاية الصحية‘ في تصديه لهذا الوباء العالمي".