جلوبال بروسيسينج سيرفيسيز تواصل النمو بفضل استثمارات شركة فيزا

جلوبال بروسيسينج سيرفيسيز تواصل النمو بفضل استثمارات شركة فيزا

تُعدّ الشركة محطّ تقدير لدورها المحوري في قصة نجاح التكنولوجيا المالية في أوروبا

 أعلنت شركة "جلوبال بروسيسينج سيرفيسيز" (جي بيه إس) الرائدة في مجال معالجة إصدار المدفوعات، عن حصولها على استثمار استراتيجي من شريكها الاستراتيجي شركة "فيزا" الرائدة عالمياً في مجال المدفوعات الرقمية. وبفضل دعم شركة الأسهم الخاصة المتخصصة في تنمية الشركات في المملكة المتحدة، "دنيدن"، سوف يُسهم هذا الاستثمار الاستراتيجي بتسريع وتيرة توسع "جي بيه إس" علامياً، بعد نجاحها في إطلاق شركات تكنولوجيا مالية جديدة ومبتكرة، فضلاً عن مصارف رقمية في أوروبا وجنوب شرق آسيا، بما في ذلك "ريفولوت" و"ستارلينج بنك".

وفي هذا السياق، قالت جوان ديوار، الرئيس التنفيذي لشركة "جي بيه إس": "تُعدّ هذه الشراكة الاستراتيجية مع ’فيزا‘ خطوة رائعة في مسيرة نمو ’جي بيه إس‘، إذ تمنحنا تقديراً كبيراً بصفتنا مزود معالجة موثوق ومثبت وتُسهم في توسيع نطاق وصولنا. وفي حين نمتلك علاقات رائعة مع ’فيزا‘ في جميع أنحاء العالم، فإننا نتطلع إلى مواصلة تعزيزه أواصر هذه العلاقات فيما نعمل معاً لاستعراض قدراتنا. وتُركز ’جي بيه إس‘ بشكل فريد على نجاح العملاء ونرحب بأيّ فرصة لتسليط الضوء على الدور الذي نؤدّيه في صميم مجال التكنولوجيا المالية".

وأثبتت "جي بيه إس" أنها الشركة الرائدة في مجال تكنولوجيا المدفوعات التي دعمت ثورة التكنولوجيا المالية عبر تمكين العلامات التجارية من توفير تجارب مستخدم فائقة التخصيص وتوفير المرونة والتحكم لحاملي البطاقات. وتُعدّ "جي بيه إس" شركة رائدة في مجال معالجة إصدار المدفوعات تتمتّع بمكانة تُتيح لها دعم شركات التكنولوجيا المالية والمصارف الرقمية ومزودي المَحافظ الإلكترونية في رحلة نموهم، بدءاً من مرونة إثبات المفهوم ووصولاً إلى عرض عالمي موسع بالكامل.

وبفضل الدعمّ المُقدّم من قِبل "فينتيك بريدجيز" التابعة لوزارة التجارة الدولية في المملكة المتحدة ومجلس التنمية الاقتصادية السنغافوري، تمكّنت "جي بيه إس" العام الماضي من التوسع بنجاح في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. كما قدّمت بالفعل برامج ناجحة من ضمنها "شينجا"، وهو ثاني مصرف رقمي أسترالي يتم اعتماده كمؤسسة مرخصة لتلقي الودائع، ومصرف "وي لاب بنك"، وهو أوّل مصرف افتراضي مطوّر محلياً في هونج كونج. وعقب اختيارها كإحدى الشركات المفضّلة في مجال معالجة إصدار المدفوعات من قِبل برنامج "فينتيك فاست تراك" في منطقة آسيا والمحيط الهادئ التابع لشركة "فيزا"، تعاونت "جي بيه إس" بشكل وثيق مع "فيزا" لتقديم عرض الجيل المقبل من معالجة إصدار المدفوعات لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية طوكيو 2021.

وفي الوقت الحالي، تتطلّع الشركة إلى تكرار الإنجازات التي حققتها في أوروبا وآسيا والمحيط الهادئ في مناطق أخرى بصفتها إحدى الشركة المفضلة من قِبل "فيزا" في مجال معالجة إصدار المدفوعات.

وتابعت ديوار قائلةً: "يشهد قطاع المدفوعات بأكمله تطورات متسارعة، حيث ازدادت وتيرتها في ظلّ تنامي تفضيل المدفوعات الرقمية وسهولتها مقارنةً بالمعاملات النقدية. وسنواصل العمل بنجاح على تسريع تقديم تجارب مالية أفضل لجميع العملاء من خلال الابتكار والشراكات القوية".

ومن جانبه قال كيفن جاك، نائب رئيس شركة "فيزا فنتشرز": "تُعدّ ’جي بيه إس‘ مثالًا على كيفية استمرارنا في الاستثمار وعقد شراكاتٍ مع شركات توفر قدراتٍ قيمة للمنظومة وتتمتّع بالإمكانيات اللازمة لتطوير قطاع المدفوعات. وتتمتّع الشركة بميزانية عمومية قوية وبقيادة متفاعلة وبنمو جيد على امتداد المناطق الرئيسية، ونعتقد أنها ستواصل دورها بصفتها عامل تمكين مهم لمعالجة المدفوعات".

وعلّق كيفين ميرفي، الرئيس التنفيذي لشركة "كروس كارد" وممثل مجلس العملاء الإستراتيجي لشركة "جي بيه إس": "يُشكّل الاستثمار الذي قامت به شركة ’فيزا‘ دعماً قوياً لقدرات ’جي بي إس‘ الرائدة في السوق بمجال معالجة إصدار المدفوعات، حيث استفادت بعضٌ من أكبر العلامات التجارية الرقمية العالمية من قدرتها على إطلاق منتجات مبتكرة بسرعة وموثوقية. ونُعرب عن إشادتنا بشركة ’جي بي إس‘ نظراً لنهجها القائم على الشركاء ومرونتها غير المسبوقة والتي اضطلعت بدورٍ جوهري في تسريع نمونا كأحد المزودين الرائدين لحلول الإصدار الرقمي للمدفوعات في أوروبا، ولدعمنا في رحلتنا وتمكيننا من التركيز على أعمالنا في إصدار المدفوعات". 

واختتم ميرفي قائلاً: "في ظلّ ترسيخ مكانة ’جي بي إس‘ باعتبارها شركة رائدة في معالجة التكنولوجيا المالية، يُشكّل الاستثمار الذي قامت به ’فيزا‘ الخطوة التالية الطبيعية والمنطقية في تطورها لتغدو شركة رائدة عالمياً في مجال معالجة المدفوعات".

واضطلعت شركة "فاينانشال تكنولوجي بارتنرز" و"إف تي بيه سيكيوريتيز" (إف تي بارتنرز) بدور المستشار المالي والاستراتيجي الحصري لشركة "جي بي إس" في هذه الصفقة.