كلية كاستوربا الطبية بالهند تفوز في مسابقة كأس فوجيو بنسختها الـ15 ضمن فعاليات إن سي آر إم إن آي سي إتش إي 2020

كلية كاستوربا الطبية بالهند تفوز في مسابقة كأس فوجيو بنسختها الـ15 ضمن فعاليات إن سي آر إم إن آي سي إتش إي 2020
كلية كاستوربا الطبية بالهند تفوز في مسابقة كأس فوجيو بنسختها الـ15 ضمن فعاليات إن سي آر إم إن آي سي إتش إي 2020
1
1

يؤدي التفاعل المتعدد التخصصات إلى التقدم في أبحاث الجاذبية المتناهية الصغر والخلايا الجذعية

 فاز كل من سفيان إبراهيم وهيمانشو ياشافانثي ناجيش من كلية كاستوربا الطبية بالهند في مسابقة كأس فوجيو ("إف سي كيو") المرموقة، وهو حدث أكاديمي نشط لاكتساب المعرفة ضمن فعاليات "إن سي آر إم إن آي سي إتش إي 2020" حول الخلايا الجذعية والطب التجديدي، في مسابقةٍ حامية الوطيس جرت بين فرق تمثل جامعة موناش، أستراليا، ومعهد بيرلا للتكنولوجيا ("بي آي تي إس- بيلاني")، الهند، ومعهد باندونغ للتكنولوجيا، إندونيسيا، الذي حلّ ثانياً. وتضمن الحدث الافتراضي محاضرات ألقاها كلٌّ من البروفيسور ماساهارو سينو، جامعة أوكاياما، وتناولت الخلايا الجذعية المستحَثّة المتعدّدة القدرات، والدكتورة ماريا نوسترو، جامعة تورونتو، عن الخلايا الأسلاف البنكرياسية لمرض السكري، والكاهن فرانسيس كزافييه، كلية لويولا، تشيناي، في الاجتماع السري المتعدد التخصصات حول إدارة التوتر خلال جائحة "كوفيد -19".

ويعدّ الطب التجديدي تخصّصاً يستدعي تفاعلاً متعدّد التخصصات، حيث توفّر القوى الفيزيائية، مثل الجاذبية والمرونة، والبوليمرات المركبة كيميائياً والسقالات القائمة على المواد النانوية، بيئة متناهية الصغر مناسبة للخلايا للزراعة في أنابيب داخل المختبر، والتي يتم زرعها لاستبدال الأنسجة واستعادتها وإصلاحها وتجديدها لمعالجة فشل الأعضاء. وكانت مسابقة كأس فوجيو "إف سي كيو"، وهي جزء من فعاليات "إن سي آر إم إن آي سي إتش إي"، قد انطلقت في عام 2006، وتجرى في طوكيو في اليابان منذ عام 2017، حيث يجتاز باحثون شباب من مختلف التخصّصات العلمية من جميع أنحاء العالم عدة مراحل من الاختبارات والمهام، بهدف الفوز بالكأس. ويتأهل أعضاء الفرق الحاصلة على أعلى الدرجات في "إف سي كيو" (والذين يشار إليهم بـنخب "إف سي كيو") لتسمية المرشحين لجائزة "إيدوجاوا إن آي سي إتش إي" (www.edogawanicheprize.org). أما منحة جويس وجيمس تيل للسفر (www.j2t2grant.org)، فأنشئت في عام 2018 بمنحة من البروفيسور جيمس تيل، الحائز على جائزة "إيدوجاوا إن آي سي إتش إي" لعام 2018، ومُنحت هذا العام للدكتور روبيش كومار ناتاراجان (من نخبة "إف سي كيو" لعام 2013)، والذي يتابع الآن زمالةً في أمراض قلب الأطفال بجامعة مينيسوتا في الولايات المتحدة الأمريكية.

هذا وكانت "إف سي كيو" بوصفها منصة ابتكار قد بدأت باستقطاب الشركات المتعددة الجنسيات للتعاون، وذلك في أعقاب تطوير حلول جديدة مثل "بي إي إي إس- إتش إيه يو إس" لتضييق مجرى البول (https://onlinelibrary.wiley.com/doi/full/10.1111/iju.13852) وإصلاح الغضاريف (https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S2352320420300274) وبراءة الاختراع الممنوحة مؤخراً للتحسين القائم على الجاذبية المتناهية الصغر لتخليق أكسيد النيتريك بواسطة خلايا الدم، ولا سيما الخلايا القاتلة الطبيعية.

وهنأ الدكتور شوجيرو كاتوه، (مؤسس "إي إي إل إس") الفائزين إلى جانب تكريم الدكتور جون فينتر الفائز بجائزة إيدوجاوا إن آي سي إتش إي لعام 2020، آملاً دعوتَهم إلى اليابان في السنوات القادمة، حيث قد يكون العلاج باصطياد النيوترون بالبورون ("بي إن سي تي") في مستشفى إيدوجاوا (http://bnct-cancer.com/center.php) جاهزاً حينها لتقديم العلاج لمرضى السرطان من الخارج والبدء بالتعاون البحثي مع المعاهد الخارجية. هذا وسيتم تحديث المعلومات الخاصة بالحدث على الموقع الإلكتروني: www.ncrmniche.org