"أمنية" تُحقّق حلم الطفلة ألكساندرا بالحصول على ألعاب منزلية بالتعاون مع الشريك  "ستيب تو مينا"

أبوظبي: حقّقت مؤسسة "تحقيق أمنية" الإماراتية حلم الطفلة ألكساندرا (5 سنوات) والتي تُعاني من لوكيميا الدم، بالحصول على بيت الشجرة، وألعاب الحديقة المنزلية وذلك بالتعاون مع شركة "ستيب تو مينا"، أكبر شركة لتصنيع ألعاب الأطفال البلاستيكية عالية الجودة في الولايات المتحدة الأمريكية.

بهذه المناسبة صرح هاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة "تحقيق أمنية" بالقول: "لقد ساهمت جائحة فيروس كورونا المُستجّد في زيادة عزلة الأطفال المرضى من المُصابين بأمراض خطيرة تُهدّد حياتهم، وأوقفتهم تقريباً عن الشعور الطبيعي بطفولتهم التي تتطلّع إلى اللعب والإحساس بالحياة مثل بقية أقرانهم".

واضاف الزبيدي : "يُسعدنا في المؤسسة أن نواصل العمل وبدعم من شركائنا الاستراتيجيين، على منحهم بسمة الأمل والتفاؤل، وتمكينهم من ممارسة حياة الطفولة الطبيعية التي يحتاجون إليها لمقاومة المرض ومواصلة مراحل العلاج مهما كانت صعبة ومؤلمة".

وثمّن الزبيدي جهود شركة "ستيب تو مينا"، الشريك الاستراتيجي للمؤسسة منذ عام 2019، وإحدى الشركات الأجنبية العاملة في الإمارات التي تقوم بتحمّل مسؤولياتها تجاه المجتمع عبر دعم رسالة المؤسسة، مُشيداً بسعيها المتواصل إلى خلق وتعزيز الوعي بأعمال المؤسسة الإنسانية النبيلة التي تُسهم في تغيير حياة الأطفال المرضى.

من جانبه قال السيد سام قطب، المدير التنفيذي لشركة ستيب تو  الشرق الأوسط: "نتطلّع إلى هذا الحدث وكل مناسبة لردّ الجميل إلى مجتمعاتنا المحلية والمؤسسات الإنسانية مثل "تحقيق أمنية" التي تُغيّر حياة  الأطفال نحو الأفضل وندعم بكل فخر مهمة ‏مؤسسة "تحقيق أمنية" الرامية إلى مساعدة الأطفال الذين يعانون من أمراض صحية خطيرة وتحقيق أمنياتهم لمنحهم القوة الجسدية والعاطفية التي يحتاجون إليها من خلال اللعب".

واختتم الزبيدي تصريحه قائلاً: "قد لا نتمكّن حقاً من إيقاف الألم ودفع عجلة الشفاء من المرض، غير أننا سعداء بتمكننا من لعب دور حيوي  في دعم الأطفال الذين يحاربون المرض للحفاظ على حياتهم وذلك عبر تحقيق أمنياتهم، ومنحهم الأمل في الحياة مع عائلاتهم، ونفتخر بأن نكون طرفاً في إدخال السعادة على قلوبهم ورسم الابتسامة على وجوههم".

-انتهى-

عن مؤسسة تحقيق أمنية- 

 هي مؤسسة غير ربحية مكرسة لتحقيق أماني الأطفال الذين يعانون من حاله صحية تهدد حياتهم بشكل عام . وهي مؤسسة مرخصة من وزارة تنمية المجتمع بدولة الامارات العربية المتحدة، ويقع المركز الرئيسي في مدينة أبوظبي.

-  رؤيتنا

في مؤسسة تحقيق أمنية هي تحقيق أمنية كل طفل يعاني من مرض يهدد حياته.

تم تحقيق أكثر من  4,800 أمنية لأطفال حتى الآن سواء مواطنين أو مقيمين، يعانون من أمراض 

خطيرة . 

عن  "ستيب تو مينا"

أكبر مُصنِّع أمريكي لألعاب ما قبل المدرسة والأطفال الصغار وأكبر آلة تشكيل لدوران البلاستيك في العالم

مهمتنا هي أن نكون المبتكر الرائد لمنتجات الأطفال التي تبني الخيال وتثري احتفال الأسرة بالطفولة