"أي وينكز" القائم بالعمليات التشغيلية لـ "إمارات لوتو" تقدّم الدعم لمركز المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة

تبرعت "أي وينكز" بـأكثر من 100 حزمة رعاية أساسية لأطفال المركز

  أعلنت شركة "أي وينكز"، القائم بالعمليات التشغيلية لإمارات لوتو، عن دعمها لمركز المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة، في مبادرة خيرية تستهدف تقديم الدعم ومساندة الأطفال واليافعين من أصحاب الهمم. وتبرعت "أي وينكز"، بالتزامن مع اليوم العالمي للعمل الإنساني الذي وافق تاريخ 19 أغسطس، بمجموعة من حزم الرعاية الأساسية لأطفال المؤسسة غير الربحية.

ويعتبر مركز المشاعر الإنسانية، المركز الأول والوحيد في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط لرعاية وإيواء أصحاب الهمم، حيث يقدم برامج متخصّصة تجمع بين العلاج الفيزيائي وعلاج النطق والعلاج الوظيفي والتأهيل المهني والمهارات الحياتية والرياضة والعلاج بالموسيقى. ويوفر المركز الرعاية اللازمة للأطفال الذين يعانون من إعاقات جسدية طفيفة أو شديدة، أو من الاضطرابات النفسية، أو التوحد، أو من متلازمة داون، من عمر السنتين وحتى سن الـ19. ويقدم مركز المشاعر منزلاً مع خدمات الرعاية على مدار الساعة للأطفال الذين يحتاجون إلى عناية خاصة والمصابين بمرض الصرع وغيره من الأمراض أو الإعاقات. 

وقالت نادية الصايغ، المدير العام لمركز المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة: "يشرفني التقدم بالشكر لشركة “أي وينكز" على مبادرتها الإنسانية بالتبرع بحزم الرعاية الأساسية، والتي ستعزز قدرتنا واستمراريتنا لتوفير العناية اليومية اللازمة للطلاب. تعتبر سعادة الأطفال أولويتنا الرئيسية، حيث تمنحنا ابتساماتهم دافعاً يلهمنا للاستمرار في العمل وتقديم الرعاية لهم، والمساهمة في تأسيس عالم أفضل".

ومن جهته قال بول سيبيستين، الرئيس التنفيذي لشركة "أي وينكز": "يسعدنا أن نرى تميز خدمات الرعاية والاهتمام التي تقدمها مؤسسة المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة، ودورها في إحداث تغيير في المجتمع عبر تحسين حياة الأطفال من أصحاب الهمم. ويشرفنا توفير الدعم للمركز، عبر التبرع بحزم الرعاية المخصصة للطلاب، وذلك في إطار التزام "أي وينكز" ببذل الجهود الهادفة لدعم المبادرات والمنظمات ذات الأهداف الإنسانية بشكل مستمر على مستوى المنطقة والعالم".