رابطة جرين تريد لمصنّعي الإضافات المعدنية تعلن عن مجموعة جديدة من الأعضاء

رابطة جرين تريد لمصنّعي الإضافات المعدنية تعلن عن مجموعة جديدة من الأعضاء

تلتزم اثنتا عشرة شركة من ثماني دول بالترويج للاستدامة في مجال تصنيع الإضافات المعدنيّة

 أعلنت اليوم رابطة "جرين تريد" لمصنّعي الإضافات المعدنية ("إيه إم جي تي إيه")، وهي مجموعة تجاريّة عالميّة أُنشئت للترويج للفوائد البيئيّة للتصنيع باستخدام الإضافات المعدنيّة، بأنّ اثنتا عشرة شركة رائدة في مجال التصنيع باستخدام الإضافات المعدنيّة من ثماني دول انضمّت إلى المؤسّسة لتعزيز الاستدامة في مجال التصنيع باستخدام الإضافات المعدنيّة.

هذا وقامت شركة "سينتافيا" المحدودة، وهي مصنّعة رائدة للإضافات المعدنية تركّز على مجالات الطيران والدفاع والفضاء، بإطلاق "إيه إم جي تي إيه" خلال فعاليات معرض "فورم نيكست" لعام 2019. وانضمّ إلى "سينتافيا" بصفة مشاركين في التأسيس كل من "تايو نيبون سانسو كوربوريشن" (واحدة من الشركات العاملة في ظلّ شركة "نيبون سانسو هولدينجز")، وهي مزودة للغازات الصناعية الثابتة إلى مجموعة واسعة من القطاعات العالميّة؛ و"شركة كيو سي لابوراتوريز"، وهو معمل اختبار صناعي وتجاري غير تدميري يركّز على مقوّمات الإضافات المعدنيّة. وستحدّد هذه الشركات المشاركة في التأسيس التوجه الاستراتيجيّ لـ "إيه إم جي تي إيه"، وستقدم أفكاراً حول الحوكمة، وستنظر في مشاريع أبحاث مستقبلية قد يصوّت الأعضاء إلى تفويضها.

وتنضمّ إلى رابطة "إيه إم جي تي إيه" كشركات أعضاء مشاركة كلّ من: "أميكسي إيه بي"، المسرّعة لاعتماد التصنيع باستخدام الإضافات المعدنية في صناعات دول الشمال؛ و"دانيش إيه إم هاب"، النقطة المحوريّة في الدنمارك في منظومة تصنيع الإضافات المعدنية؛ و"إي أو إس"، مزوّدة التكنولوجيا الرائدة عالمياً في مجال الطباعة الصناعية الثلاثية الأبعاد للمعادن والبوليمرات؛ و"جي إي أديتيف"، شركة رائدة عالميّاً في مجال تصميم وتصنيع الإضافات المعدنية، وهي عمليّة رائدة تتمتّع بالقدرة على تحويا الأعمال؛ و"ماتيريالايز"، تدمج ثلاثة عقود من الخبرة في مجال الطباعة الثلاثية الأبعاد عبر مجموعة من الحلول البرمجية وخدمات الطباعة الثلاثية الأبعاد؛ و"معهد التصنيع المحلي في اسكتلندا"، وهو مجموعة من منشآت البحث والتطوير للتصنيع الذي يدعمه القطاع تساعد بتحويل المهارات والإنتاجية والابتكار في اسكتلندا؛ و"سيمنز ديجيتال إنداستريز سوفتوير"، محفزة لتحويل التصميم والهندسة والتصنيع من خلال حافظتها المؤسسيّة الرقميّة "إكسيليريتر"؛ وشركة "إس إل إم سوليوشنز"، المزودة الرائدة لماكينات الطباعة الثلاثيّة الأبعاد للمعادن الصناعيّة، تركّز على تصنيع الإضافات المعدنية وتكنولوجيا بأشعة ليزر متعددة؛ و"سترايكر"، واحدة من شركات التقنيّات الطبية الرائدة حول العالم.

وقالت شيري هاندل، المديرة التنفيذية لرابطة "جرين تريد" لمصنّعي الإضافات المعدنيّة، في هذا السياق: "يسرّني أن أرحب بكلّ من هؤلاء الأعضاء المؤسّسين المرموقين والشركات الأعضاء المشاركة في رابطة ’جرين تريد‘ لمصنّعي الإضافات المعدنيّة. ويسمح التزامها بدعم مهمّة مجموعتنا التجاريّة الجديدة، بالإضافة إلى شغفها تجاه الاستدامة، لرابطة ’جرين تريد‘ لمصنّعي الإضافات المعدنيّة بأن تصبح مصدراً رئيسياً في القطاع على صعيد تعزيز الاستدامة في قطاع تصنيع الإضافات المعدنيّة. وإنّني أتطلّع قدماً إلى العمل مع كلّ من شركاتنا الأعضاء مع انطلاقنا في هذه المسيرة الحماسيّة والمهمة معاً".