مافينير تقدم خاصّية اختيار حركة بيانات المستخدم لشبكات الجيل الخامس الأساسية القائمة على تكنولوجيا بطاقة واجهة الشبكة الذكية (ميلانوكس سمارت إن آي سي) لتسريع الأجهزة من إنفيديا

مافينير تقدم خاصّية اختيار حركة بيانات المستخدم لشبكات الجيل الخامس الأساسية القائمة على تكنولوجيا بطاقة واجهة الشبكة الذكية (ميلانوكس سمارت إن آي سي) لتسريع الأجهزة من إنفيديا

تساهم مجموعة العُقد بدعم المشتركين في شبكات الجيل الثاني (2 جي) والثالث (3 جي) والرابع (4 جي) والخامس (5 جي)

  أعلنت اليوم شركة "مافينير"، وهي الشركة الوحيدة في القطاع التي تُقدّم برمجيّات الشبكات والحلول المتكاملة، عن إطلاق حل اختيار حركة بيانات المستخدم لشبكات الجيل الخامس (5 جي) الأساسية عالي الأداء القائم على تكنولوجيا بطاقة واجهة الشبكة الذكية (ميلانوكس سمارت إن آي سي) لتسريع الأجهزة "كونيكت إكس-6 دي إكس" من "إنفيديا". وتؤدي خاصّية اختيار حركة بيانات المستخدم دوراً رئيسياً في تحقيق الرؤية التحويلية في شبكة الجيل الخامس والتي تقضي بتوفير إنتاجية عالية، واتصال منخفض الكمون.  

تتيح خاصّية اختيار حركة بيانات المستخدم من "مافينير" إمكانية تحويل الشبكة إلى الجيل الخامس بشكل مُجدٍ من حيث التكلفة، وتوفر مجموعة كاملة من وظائف حركة بيانات المستخدم لشبكات الجيل الخامس الأساسية المستقلة والدعم القائم على مجموعة العُقد، ما يقدم مزيجاً فريداً من الأداء العالي والقدرة على دعم المشتركين في شبكات الجيل الثاني والثالث والرابع والخامس عبر وظيفة اختيار حركة بيانات المستخدم متكاملة واحدة.

وتُوفر خاصّية اختيار حركة بيانات المستخدم من "مافينير" قيمة فريدة بفضل التصميم القائم على السحابة، والهيكلية القائمة على حاويات البيانات، وقدرة معالجة الحزمة المحسنة للغاية، إلى جانب قدرات تفريغ البيانات القابلة للضبط القائمة مباشرة على الأجهزة، والدعم المدمج. وخلال عملها على تلبية الطلبات عالية الأداء والبصمة المنخفضة للأجهزة، توفر خاصية اختيار حركة البيانات من "مافينير" أيضاً إمكانية التشغيل الآلي وسهولة الصيانة التشغيلية من خلال نظام الإدارة المركزية، ما يؤدي بالتالي إلى خفض إجمالي التكلفة الإجمالية للملكية.

وقامت "مافينير" بتطوير حل حركة بيانات المستخدم الذي تمّ تحسينه بشكل كبير من خلال تقنيات تحسين البرامج والأجهزة على حدٍّ سواء، وبرهنت عن أداء يصل إلى 524 جيجابت في الثانية باستخدام 16 نواة وحدة المعالجة المركزية ذات مسار السريع، تزامناً مع تخفيض بصمة المُخدّم الإجمالية بنسبة 50 في المائة باستخدام خاصية تفريغ بيانات اختيار حركة بيانات المستخدم لشبكات الجيل الخامس الأساسية عالية الأداء القائمة على تكنولوجيا واجهة بطاقة الشبكة الذكية (ميلانوكس سمارت إن آي سي) لتسريع الأجهزة من "إنفيديا". وتعمل خاصّية "كونيكت إكس-6 دي إكس" من إنفيديا" على تسريع حركة بيانات المستخدم من "مافينير" من خلال التوزيع المتكافىء لحركة البيانات ومعالجة الحزمة الفعالة وإعادة التوجيه الذكي لضمان التدفق المتسق للبيانات ومقاطع الصوت والفيديو الخاصة بالعملاء بسلاسة ضمن مستويات جودة الخدمة الموعود بها. 

وفي هذا السياق، قال أشوك خونتيا، نائب الرئيس التنفيذي والمدير العام، وحدة أعمال حوسبة الحزمة الأساسية في "مافينير": "تتمثّل أهمية هذا الحلّ في أننا، مقابل الإنتاجية نفسها (قبل تفريغ الوظائف)، نجحنا بتقليص بصمة المخدم الشاملة بنسبة 50 في المائة عند تفريغ البيانات وإعادة توجيهها إلى بطاقة واجهة الشبكة الذكية (سمارت إن آي سي). ونُعرب عن سعادتنا بأن ندخل في شراكة مع ’إنفيديا‘ لتقديم حل حركة بيانات المستخدم عالي الأداء والمُجدي من حيث التكلفة إلى السوق، ما يُتيح استخدامه من قبل المشغلين على اختلاف أحجامهم في جميع أنحاء العالم".

من جانبه، قال أميت كريغ، نائب الرئيس الأول لمنتجات البرمجيات ومحولات الشبكات في "إنفيديا": "تعدّ عملية إعادة توجيه الحزم أمراً بالغ الأهمية لتحقيق تقسيم مرن للشبكة وقدرات التحول إلى الكمون المنخفض لشبكات الجيل الخامس. وتستفيد ’مافينير‘ من خاصّية تسريع الأجهزة الخاصة بنا التي توفرها تكنولوجيا ’سمارت إن آي سي‘ ووحدات معالجة البيانات لتقديم خاصية حركة بيانات المستخدم ذات طراز عالمي، إلى جانب تحرير وحدات المعالجة المركزية لتنفيذ تطبيقات أخرى تُتيح تحقيق العائدات".