مستشفى برجيل أبوظبي يرحّب بأول مولودٍ في عيد الفطر

مستشفى برجيل أبوظبي يرحّب بأول مولودٍ في عيد الفطر

مستشفى برجيل، المرفق الأول للرعاية الصحية في أبوظبي، احتفل بولادة أول طفل، فجر أول أيام عيد الفطر السعيد.

وولد الطفل سليم محمد البسيوني تمام الساعة 00.01 أول أيام العيد بصحة جيدة وبلغ وزنه 2.9 كغ، رحب الوالدان بمولودهم الجديد وشعروا بسعادة غامرة كون طفلهم هو أول مولود في الإمارات العربية المتحدة بهذا اليوم المميز.

وفي تعليقهم على هذا الحدث، قال الوالدين السيد محمد البسيوني والسيدة مي يوسف عوض: "نحمد الله الذي رزقنا مولودنا محمد بكامل الصحة والعافية، وسعادتنا لا توصف لولادته في العيد، ونود أن نشكر الدكتور فادي وجميع الممرضات في مستشفى برجيل على منحنا الرعاية الجيدة لعائلتنا، ونشكر لهم اهتمامهم ودعمهم، للتأكد من أننا بخير بصحة جيدة، بحيث شعرنا أننا في منزلنا".

من جهته، أعرب الدكتور فادي جورج هاشم، إستشاري أمراض النساء والتوليد في مستشفى برجيل، أبوظبي، عن سعادته بهذه الولادة، وقال:"نحن سعداء للغاية لولادة حياة جديدة في هذا اليوم المبارك، اليوم الفرحة فرحتين. نشكر الله أن الولادة تمت بسلاسة وأن الأم والطفل بصحة جيدة. المواليد في مثل هذا اليوم يبعثون الفرح في قلوبنا ويعطوننا المزيد من الأسباب للاحتفال بالعائلة".

يضم مستشفى برجيل فريقاً عالي المهارة من أطباء التوليد، بالإضافة إلى قسم رعاية عالمي المستوى للأطفال والمواليد الخدّج (بما في ذلك وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة)، وأحدث أدوات التشخيص والمرافق والخدمات المتميزة، حيث تحظى العائلات برعايةٍ طبية فائقة، وباهتمامٍ شخصي في كل المراحل، لضمان ولادةٍ سلسة وآمنة.

إلى المحررين

لمحة موجزة عن مستشفى برجيل:

يمثل مستشفى برجيل تلك المؤسسة الطبية الخاصة والرئيسية في أبوظبي التي توفر الرعاية الصحية المتخصصة والمتفوقة على أعلى المعايير العالمية وضمن أرقى الأجواء الحميمية لكافة رواد المستشفى من سكان إمارة أبوظبي وبقية الإمارات.

 

شرَع المستشفى أبوابه لاستقبال المرضى في شهر أبريل 2012 كمستشفى للرعاية الصحية الثالثية تحت رعاية دائرة الصحة بأبوظبي. وسيقوم مستشفى برجيل بالانضمام إلى بعض من أفضل المؤسسات الصحية عالمياً لتدعيم مراكز امتيازاته. كما سيعلن عن انضمامه إلى المؤسسات العالمية الرائدة في علاج أمراض القلب والسكري والطب الجيني.

 

وقد حصل مستشفى برجيل على شهادة اعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI) لجودة الخدمة الطبية في يونيو 2013 - وذلك بعد 15 شهرا من بدء عملياته. وبفضل مراكزه الطبية المتميزة فإن المستشفى يتعاون حالياً مع بعض من أفضل مؤسسات الرعاية الصحية في العالم وبات اليوم مركزا طبياً معروفاً يستقبل العديد من الحالات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية، جراحة العظام، طب العيون، طب الأطفال، أمراض النساء والتوليد، الأمراض التناسلية والعقم والأورام والعديد من التخصصات التي تحتاج إلى تقنيات وجراحات المناظير المعقدة.

 

يمتاز المستشفى باحتضانه صيدلية داخلية كاملة التجهيزات، يقوم عليها فريق من الصيادلة الخبراء للوفاء بكافة احتياجات المرضى على مدار اليوم، إلى جانب احتوائه على مقاهى ومطاعم تقدم أفضل وأكثر المأكولات الصحية حول العالم. ومع احتضانه لجميع الاختصاصات والخبرات وأكثر التقنيات تقدماً، يقدم برجيل أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية، فضلاً عن الجوانب الوقائية للعناية الصحية.