موانئ دبي العالمية–إقليم الإماراتوالإتحاد إسكو تعززان تعاونهما المشترك في مشاريع تحسين كفاءة الطاقة 

تشمل الخطط المشتركة تحسين كفاءة استهلاك الطاقة وتطوير مصادرها المتجددة؛ مثل ربط ألواح الطاقة الشمسية بشبكة الكهرباء، وتطوير حلول تكنولوجيا المعلومات، وتبني تقنيات التشغيل الذكية

موانئ دبي العالمية–إقليم الإماراتوالإتحاد إسكو تعززان تعاونهما المشترك في مشاريع تحسين كفاءة الطاقة 

دبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلنت موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، الممكّن الرائد للتجارة الذكية، وشركة الإتحاد لخدمات الطاقة (الإتحاد إسكو)، المملوكة بالكامل من قبل هيئة كهرباء ومياه دبي، عن إطلاق خططهما المشتركة لتوسيع التعاون في مجال تحسين كفاءة الطاقة، لتشمل جميع وحدات ألواح الطاقة الشمسية الموجودة في أصول موانئ دبي العالمية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

تم توقيع مذكرة التفاهم خلال حفل افتراضي، بحضور معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وسعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية.

وتشمل مذكرة التفاهم إطار عمل لتعزيز التعاون الحالي من أجل تلبية الاحتياجات المتعددة لموانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، ودعم مشاريعها لتحسين كفاءة استهلاك الطاقة وبرامجها لتعزيز الاستدامة. وتشمل المذكرة مشاريع تعاقديةلتحسين أداء استهلاك الطاقة، وربط وحدات ألواح الطاقة الشمسية بشبكة الكهرباء، وتطوير حلولوتقنيات تكنولوجيا المعلومات لتضم التكامل مع مراكز القيادة والتحكم، وتطبيقات إنترنت الأشياء، والأتمتة الذكية، وعمليات الشبكة.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "نسعى إلى تحقيق رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لجعل دبي نموذجًا رائدًا في كفاءة الطاقة على صعيد المنطقة والعالم، وتعزيز مكانتها  كواحدة من أكثر المدن استدامة على مستوى العالم. ومنذ عام 2015، تعاونت شركة الإتحاد لخدمات الطاقة (الإتحاد إسكو) ومجموعة موانئ دبي العالمية في مشاريع عديدة للمساهمة في الحد من بصمتها الكربونية، ودعم أهدافها للاستدامة. وبناءً على شراكتنا الطويلة، تعد مذكرة التفاهم هذه إنجازاً  بارزاًجديدا لشركة الإتحاد إسكو؛ حيث  نتطلع إلى تعزيز التعاون المشترك وتبادل أفضل الخبرات العالمية في مجال كفاءة الطاقة لمواصلة مسيرة التنمية المستدامة، من أجل مستقبل أكثر إشراقاً للجميع".

من جهته قال سعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية: "في موانئ دبي العالمية، نستخدم تقنيات مبتكرة لضمان التزام ممارساتنا ببرنامج المباني الخضراء لحكومة دبي، ولا تقتصر جهودنا على توفير التكاليف فحسب، بل تتعداها إلى المساهمة في تعزيز أجندة الإمارات الخضراء 2030. ولدينا سجل طويل من التعاون مع شركة الإتحاد لخدمات الطاقة. وعبر مذكرة التفاهم هذه، سنفتتح فصلًا جديدًا في مجال تحسين كفاءات الطاقة عبر مرافقنا للطاقة المتجددة في دولة الإمارات، إذ نركز على رصد ومتابعة التأثير المباشر لنشاطنا على البيئة، للمساهمة في مواجهة تحدي التغير المناخي، وبالمعرفة والخبرة التي تمتلكها شركة الإتحاد لخدمات الطاقة، سنتمكن من تحقيق أهدافنا المشتركة".

الجدير بالذكر أن شركة الإتحاد لخدمات الطاقةفي يونيو 2019 قامت بتمويل وإكمال المرحلتين الأولى والثانية من مشروع رئيس في المنطقة الحرة بجبل علي (جافزا) لتحديث مناطق سكن الموظفين؛ حيث يعيش ما يقرب من 40 ألف شخص.

وقد حقق المشروع خلال عام واحد بعد رصد وقياس نتائجه، وفورات في استهلاك الطاقة وصلت إلى 32.6٪، متجاوزة أهداف المشروعالأولية.

ومنذ ذلك الحين نجح التعاون بين الجانبين في تحقيق آثار كبيرة في مجال حماية البيئة، بما يعادل خفض 17,000 طنًا من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنويًا، أي ما يعادل إزالة 3,600 سيارة من الطرق لعام كامل.

وتعمل الإتحاد لخدمات الطاقة حاليًافي مشروع لإعادة تأهيل أحد مباني مدينة دبي الملاحية، التابعة لموانئ دبي العالمية، ومن المتوقع أن يوفر المشروع قرابة 20٪ من استهلاك الطاقة في المرافق المستهدفة.

ويتطلع الجانبان إلى تعزيز التعاون المثمر بينهما لما فيه مصلحة جميع الأطراف.