إِماكس تُطلق حملة الترقية إلى حاسوب شخصي حديث#LevelUpWithAModernPC

لتمكين المستهلكين من الانطلاق وتحقيق نجاح مُبهر

إِماكس تُطلق حملة الترقية إلى حاسوب شخصي حديث#LevelUpWithAModernPC

دبي: تُعد "إِماكس" أكبر سلسلة متاجر لبيع الإلكترونيات بالتجزئة في دول مجلس التعاون الخليجي. وتمتلك أوسع تشكيلة من الإلكترونيات في الإمارات العربية المتحدة، حيث تجمع أكثر من 20 ألف منتجلأكثر من 200 علامة تجارية تحت سقف واحد.وتقدّم لكم هذه العلامة التجارية الحائزة على جوائز مجموعة متنوّعة من المنتجات المتخصّصة في التصوير وتكنولوجيا المعلومات والهواتف الجوالة والملحقاتوالطائرات دون طيار والروبوتات ومعدّات الصوت والصورة ومعدات الصوت الشخصية والألعاب لإلكترونية والعناية الشخصية والأجهزة المنزلية والصحة واللياقة البدنية. وتُوفر العلامة التجارية حلولاً تعزز أسلوب حياتكم ومنازلكم بأحدث الأجهزة الإلكترونية والأدوات من علامات تجارية موثوقة مثل "سامسونج"و"آبل" و"مايكروسوفت" و"إل جي" و"باناسونيك" و"سوني" و"إتش بيه" و"بوز" و"سيمنز" و"لينوفو" وغيرها المزيد.

وتُشجّع حملة "الترقية إلى حاسوب شخصي حديث#LevelUpWithAModernPCالتي أطلقتها "إِماكس" مؤخراً المستهلكين على مشاركة تجاربهم وقصصهم في الترقية إلى حواسب شخصية حديثة، وتوفّر لهم فرصة الفوز بحاسوب شخصي حديث. وتستند هذه الحملة إلى شعار الشركة لديكم المواهب، ولدينا التكنولوجيا‘. وفي حال كانت التكنولوجيا هي المحركّ الدافع لقصة نجاحكم، ندعوكم إلى مشاركة آرائكم حول موضوع ’كيف يُمكن لحاسوب شخصي حديث أن يساعدكم في العمل بصورة أفضل وأسرع‘. أطلقوا العنان للابتكار وأنجزوا أفضل أعمالكم الإبداعية، واحظوا بفرصة للفوز بحاسوب شخصي حديث".

الترقية إلى حاسوب شخصي حديث

وتنطلق هذه الحملة بزخمٍ كبير بدعمٍ شركة "مايكروسوفت"، أحد شركائنا القيّمين التي تُمكّن المستهلكين من تحقيق المزيد من الإنجازات باستخدام الأجهزة الحديثة.

وتُعدّ شركة "ريدنجتون" ركيزة راسخة وشريكاً تكنولوجياً لم تكن مساعينا هذه لتكتمل دونها. واستناداً إلى تركيزها على الديناميكيات المتغيّرة لتجارب المستهلكين فيما يخصّ الأدوات المتطوّرة، تُوفّر "ريدنجتون" طيفاً واسعاً من الأجهزة للجيل الحديث من الشباب والمهنيين.

وتُتيح حملة "الترقية إلى حاسوب شخصي حديث#LevelUpWithAModernPC للمستهلكين نشر قصصهم على الإنترنت والفرصة للفوز بحاسوب شخصي حديث. وتفتح الحملة أبوابها أمام جميع المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي. 

وفي سياق التعليق على الحملة، قال متحدّثٌ باسم العلامة التجارية "إِماكس": "تهدف حملة ’الترقية إلى حاسوب شخصي حديث#LevelUpWithAModernPC‘إلىتشجيع المستهلكين على التفكير في اقتناء تكنولوجيا متطورة واستكشاف آفاقها من خلال الأجهزة الحديثة. ودفعت التغيّرات الجذرية التي نشهدها، شريحة متنوعة من الطلاب والمهنيين العاملين ورجال الأعمال الذين يمضون ساعات عديدة في العمل على الحواسيب الشخصية، إلى التطلّع نحو اقتناء منتجات تقنية مبتكرة أكثر سرعةً وذكاءً لتعزيز نتائجهم واكتشاف آفاق جديدة".

وسواءً كنتم في القمة أو تستعدون للوصول إليها، يُعدّ اقتناء حاسوب حديث الحلّ الواقعي الأمثل والمُتوفّر للجميع.

وفي إطار سعيها لإنجاح هذه الحملة، استقطبت الشركة عدداً من المؤثرين المشهورين من دبي، بما فيهم، "نيمي" و"بيج روسي" و"فيث" و"آينيس" و"نيكيتا" وغيرهم. وسيُشارك هؤلاء المؤثرون قصصهم في الترقية إلى أجهزة أحدث وسيُشجّعون متابعيهم على فعل الأمر ذاته. وبالإضافة إلى ذلك، ولإلهام الجمهور على مشاركة قصصهم في الترقية إلى أجهزة أحدث، ستُقدّم "إِماكس" حاسباً شخصياً حديثاً لجميع الفائزين. 

ويُمكنكم الاطلاع على هذه القصص على الموقع الإلكتروني لشركة "إِماكس" (https://emax-ms.emaxme.com/)، ويُمكن للجمهور ترك إعجاب على هذه القصص ومشاركتها والتعليق عليها.

وعلى الرغم من أنّ الحملة انطلقت للتوّ، إلّا أننا نتوقّع انتشاراً هائلاً من 12-13 مليون انطباع، فضلاً عن العديد من المشاركات المشوّقة من جمهورنا.