مجموعة شركات إستي لودر تعلن عن ترقية ستيفان دو لا فافري لمنصب رئيس المجموعة

مجموعة شركات إستي لودر تعلن عن ترقية ستيفان دو لا فافري لمنصب رئيس المجموعة

أعلنت هذا الأسبوع مجموعة شركات "إستي لودر" (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE:EL) عن ترقية ستيفان دو لا فافري لمنصب رئيس المجموعة، مع الاستمرار في منصبه كالرئيس العالمي للعلامة التجارية لكلّ من "إستي لودر" و"أيرين". وسيرفع تقاريره مباشرةً إلى فابريتزيو فريدا، الرئيس والرئيس التنفيذي، في منصبه كرئيس المجموعة، وسيستمرّ برفع تقاريره إلى جاين هيرتزمارك هوديس، الرئيسة التنفيذية للمجموعة، ضمن مسؤوليّات منصبه كالرئيس العالمي للعلامة التجارية لكلّ من "إستي لودر" و"أيرين". وانطلاقاً من منصب رئيس المجموعة، ستشمل حافظة ستيفان الجديدة من العلامات التجارية كلّاً من "جو مالون لندن"، و"أراميس آند ديزاينر فراجرنسز"، و"لو لابو"، و"دارفين"، و"لاب سيريز"، و"باي كيليان"، و"إديسيون دو بارفان فريديريك مال"، و"رودان أوليو لوسو"، و"بريسكريبتفز".

 

وقال فابريتزيو فريدا في هذا السياق: "يتمتّع ستيفان بخبرة موسّعة في قيادة العلامات التجارية، ما يجعله مناسباً لاستلام مسؤوليّات القيادة الكبيرة لمنصب رئيس المجموعة. وانطلاقاً من منصب الرئيس العالمي للعلامة التجارية لكلّ من ’إستي لودر‘ و’أيرين‘، كان القائد المثالي لنقل العلامة الشهيرة التي تحمل اسم شركتنا إلى مرحلة استثنائية من النموّ على نطاق واسع. وتعكس ترقيته المستحقة سجله الممتاز في بناء وقيادة علامات تجارية عالمية، وخبرته في فئات وقنوات مختلفة، والفهم الحريص للملاءمة المحلية".

 

وسيقوم ستيفان من خلال دوره كرئيس المجموعة بالإشراف وقيادة المجموعة الثالثة من العلامات التجاريّة التي أعلن عنها حديثاً ضمن مجموعة شركات "إستي لودر"، هي التي تركّز في الأساس على العطور الحرفيّة والفاخرة. وبالإضافة إلى الاستراتيجية المؤسسيّة للعطور ضمن الشركة، سيستفيد ستيفان من خبرته في مجال العناية بالبشرة لتحقيق التغيير بالنسبة إلى علامات مفضلة ضمن هذه الفئة، بالإضافة إلى فرص في الصين وتجارة التجزئة الخاصة بالسفر.

 

وتمّت تسمية ستيفان لمنصب الرئيس العالمي للعلامة التجارية لكلّ من "إستي لودر" و"أيرين" في يوليو 2016، وساهمت قيادته الناجحة بتحفيز الأداء العالمي الهائل من "إستي لودر" عبر الخصائص الديموغرافية والمناطق والقنوات. وفي ظلّ إشرافه، تستمرّ "إستي لودر" في ممارسة سلطتها على صعيد التوظيف والوفاء حول العالم، مع تركيز خاص على المستهلكين الصينيّين حول العالم. وتستمرّ استراتيجيّة البطولة من العلامة بإظهار قوّتها عبر امتيازات أسطورية عالميّة حاليّة مثل "أدفانسد نايت ريبير" و"دابل وير".

 

وتجدر الإشارة إلى أنّ قدرة ستيفان الفريدة على تنمية وتكريم الجذور الأصيلة للعلامة، بالتزامن مع الاتصال بالمستهلكين من جميع الأعمار والخلفيات والأعراق، ساعدت في جعل "إستي لودر" واحدة من العلامات التجارية الفاخرة في مجال الجمال الأكثر شعبية حول العالم. واستمرّ بتعزيز موقع "إستي لودر" الطموح من خلال القصص الراقية للعلامة والشراكات الثورية بما في ذلك مصمّم الملابس غير الرسمية والمريحة "كيث" وفنانة رسم الجرافيتي اليابانيّة لايدي أيكو.

 

ويُعد ستيفان قائد رائد شغوف تجاه تطوير المواهب، وهو قدوة دائمة ويتعلّم من فرقه في نيويورك وحول العالم بشكلٍ مستمر. وقبل عمله لدى "إستي لودر"، شغل ستيفان منصب الرئيس العالمي للعلامة التجارية لكلّ من "أوريجينز" و"دارفين"، حيث قاد النموّ السريع مزدوج الرقم لعلامة "أوريجينز" في الصين، بالتزامن مع إعادة إحياء بصمة العلامة في الأسواق القديمة مثل أمريكا الشماليّة من خلال قدرات تجاريّة ابتكاريّة. وأهمّ من كلّ شيء، لعب أيضاً دوراً قياديّاً مهماً ضمن حافظة عطور الشركة من خلال توليه منصب نائب الرئيس الأوّل/ المدير العام العالمي لعلامة "أراميس آند ديزاينر فراجرنسز".

 

لمحة عن مجموعة شركات "إستي لودر"