سمارت ستريم توسع واجهتها العامة لبرمجة التطبيقات لتعزيز الوصول إلى تقنيات إدارة الضمان

سمارت ستريم توسع واجهتها العامة لبرمجة التطبيقات لتعزيز الوصول إلى تقنيات إدارة الضمان

وسّعت اليوم "سمارت ستريم تكنولوجيز"، وهي مزوّد لحلول إدارة دورة حياة المعاملات المالية ("تي إل إم")، عن توسيع واجهتها العامة لبرمجة التطبيقات لإدارة الضمان، لتزويد عملائها بتكنولوجيا أسرع وصولاً بهدف تلبية حاجاتهم الفردية في مجال الأعمال بشكل أفضل.

 

وقد اعتُمدت المقاربة لتسليم واجهة عامة لبرمجة التطبيقات تتيح للعملاء وصولاً برمجياً مباشراً إلى حل "تي إل إم" لإدارة الضمان من "سمارت ستريم". ويساعد ذلك في تخفيض التكلفة الكاملة للملكية، ويتيح توافقاً مع الإصدارات الأقدم ويجعل الحل جاهزاً لمتطلبات تشغيلية جديدة في المستقبل، مع أدنى حد من التعطيل لأعمال العملاء.

 

وقد وسّع حل "تي إل إم" لإدارة الضمان القدرات الوظيفية الغنية لواجهة برمجة التطبيقات العامة لتشمل إشعارات حركة الضمان. وقد صُمّمت التكنولوجيا لإظهار حركة وتسديد الضمان لتوفير إشارة مبكرة إلى التخلف عن التسديد. وتشمل قدراتنا الوظيفية الأخرى أتمتة دفق العمل وتحميل الاتفاقيات، على سبيل المثال لا الحصر.

 

وتوفر واجهة برمجة التطبيقات العامة من "سمارت ستريم" مقاربةً مرنة لتعزيز نشر ودمج منصة "تي إل إم" لإدارة الضمان بهدف تسريع إنشاء توسّعات وظيفية دقيقة ودمجها مع تطبيقات أخرى إضافةً إلى النظم الداخلية الخاصة بعملائها.

 

وقال جايسون آنج، مدير البرامج، "تي إل إم" لإدارة الضمان في "سمارت ستريم"، في معرض شرحه للحاجة إلى تقنيات متاحةٍ أكثر: "لقد تغيرت التوقعات، ويحتاج عملاؤنا الآن إلى إيجاد طرق جديدة لتخفيض التكاليف والصيانة من خلال تزويد مطوّريهم بفرص برمجة تتيح لهم دمجاً أغنى مع عمليات تسيير أعمالهم". وختم قائلاً: "أنا واثق بأننا نملك واجهة عامة لبرمجة التطبيقات على أتم الجهوزية لتلبية متطلبات عملائنا، مع التخفيف في الوقت نفسه من مخاطر عملية التحديث على منصة ’تي إل إم‘ لإدارة الضمان من ’سمارت ستريم‘".