سعادة إيمان راشد سيف: يوم يحق لبنات زايد أن يفخرن به بما تحقق لهن من إنجازات تفوق التوقعات

قالت سعادة إيمان راشد سيف مدير إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة بمناسبة يوم المرأة الإمارتية: "إن هذا اليوم الذي تحتفي به الإمارات غدى مناسبة سنوية لتعزيز مكانة المرأة الإماراتية، فهو يوم يحق لبنات زايد أن يفخرن به بما تحقق لهن من إنجازات تفوق التوقعات وتميز في الأداء، وقدرة على أن تثبت جدارتها بما أسند إليها من مهام وما تقلدته من مسؤوليات"، مؤكدة أن ذلك كان وراءه قيادة عظيمة سابقة لعصرها آمنت بدور المرأة وأهلتها لتشغل أعلى المناصب، كونها ركيزة أساسية في مسيرة التقدم والبناء التي تشهدها الإمارات، مشيرة إلى أن اختيار "أم الإمارات" سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية شعار الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية هذا العام (التخطيط للخمسين: المرأة سند للوطن)، يجسد إيمانها بقدرات ابنة الإمارات في المساهمة بالتنمية الشاملة بعد أن أثبتت أنها تستحق المزيد، وتستحق الاحتفاء بإنجازاتها غير المسبوقة.

ولفتت سعادة إيمان راشد سيف، إلى أن المرأة في الشارقة تلعب دورا متقدما في مسيرة التنمية المستدامة وفي ترجمة المسؤولية المجتمعية المشتركة في كافة المجالات والقطاعات على أكمل وجه، مؤكدة أن وراء هذا التقدم اللافت دورا عظيما من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينة سموه، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة مثمنة جهود سموها البارزة في رعاية حقوق المرأة محليا وإقليميا، والتي جعلت من سموها أيقونة عالمية ومصدر فخر واعتزاز لأبناء وبنات الإمارات والعالم العربي، ومكنت برؤيتها ابنة الشارقة على العطاء والإبداع في جميع المواقع التي شغلتها وحضورها ومكانتها وتميزها داخليا وخارجيا.