فون جالن تبني عنصراً رئيسياً من مصنع شاين الفريد من نوعه للنظائر الكيميائيّة

فون جالن تبني عنصراً رئيسياً من مصنع شاين الفريد من نوعه للنظائر الكيميائيّة

أعلنت اليوم كل من شركة "شاين ميديكال تكنولوجيز" المحدودة وشركة "فون جالن إنترناشونال" بأنّ "فون جالن" ستقوم ببناء وتركيب "الخليّة العملاقة"، وهي مجموعة من عشرة خلايا ساخنة، في منشأة "شاين" لإنتاج النظائر الكيميائيّة الطبيّة في الولايات المتحدة الأمريكيّة في جينسفيل بويسكونسن.

وستشمل الخليّة العملاقة العمليّات الرئيسيّة في نهاية عمليّة إنتاج النظائر الكيميائيّة، بما في ذلك استخلاص وتنقية وتغليف العنصر الكيميائي "موليبدنوم-99" أو "إم أو-99" الذي يتمّ إنتاجه في مكان آخر في المصنع. وتسمح الخلايا الساخنة بالتشغيل عن بعد لتجهيزات العمليّة باستخدام خصائص متخصّصة، ومصمّمة من خلال التعاون الوثيق بين مهندسي "شاين" و"فون جالن".

هذا ويقع مقر "فون جالن" الرئيسي في هولندا، وهي مصنع متطوّر لحلول الحماية للأدوية النوويّة وصيدلة المشعات. وحصلت "فون جالن" على عقد الخليّة العملاقة انطلاقاً من خبرتها والتزامها بالمشروع وتوافقها مع القيم الأساسيّة في "شاين". ويتمّ حاليّاً تصنيع الخلايا الساخنة، ويُتوقّع تسليمها في النصف الثاني من عام 2021.

وقال جريج بيفر، المؤسّس والرئيس التنفيذي لشركة "شاين"، في هذا السياق: "إنّنا متحمّسون للعمل مع مصنّع خلايا ساخنة يتمتّع بهذه الخبرة كشريك لنا في هذا الجزء المهمّ من منشأة الإنتاج خاصّتنا. وتشكّل ’فون جالن‘ إضافة قويّة إلى فريق العمل العالي الجودة الذي سيقدّم أكبر منشأة لتصنيع ’الموليبدنوم-99‘ في العالم، ونضمن من خلال ذلك إمداداً موثوقاً وطويل الأمد للنظائر الكيميائيّة الطبيّة بما في ذلك ’الموليبدنوم-99‘".

وستتمكّن منشأة إنتاج النظائر الكيميائيّة من "شاين" من تلبية ثلثَي حاجة المرضى في الولايات المتحدة الأمريكيّة لـ "الموليبدنوم-99". ويتمّ الاعتماد على النظير الكيميائي لعمليّات 40 مليون مريض حول العالم كلّ عام، بما في ذلك تشخيص داء القلب وداء السرطان.

ومن جهته، صرّح ياب دويكر، المدير الإداري لدى "فون جالن"، قائلاً: "تُعدّ فرصة المساعدة في بناء مصنع ’شاين‘ الفريد من نوعه في الولايات المتحدة الأمريكيّة شرفاً نأخذه على محمل الجد خلال العمليّة. ونعلم أنّه يجب أن يكون عملنا صارماً ودقيقاً. ومن خلال التخطيط الدقيق والتعاون المستمرّ عن كثب وأعوام من الخبرة، نتطلّع إلى تلبية الحاجات الأساسيّة المطلوبة لتقديم منتج متفوّق إلى ’شاين‘".