40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من "الشارقة لريادة الأعمال"

40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
40 متحدثاً في 10 جلسات حوارية و5 ورش عمل بالدورة الرابعة من
1
1
1
1
1
1
1
1
1
1
1
1

·        مناقشة طرق الاستثمار في الجيل الجديد من رواد الأعمال 

·        استعراض خطط تطوير الطاقة وتغيير طريقة التفكير حول المال والثروة 

·        تسليط الضوء على الأفكار التي تقود نحو النجاح وتطوير المهارات المهنية والشخصية 

كشف مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع) عن برنامج فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الشارقة لريادة الأعمال والتي تنظم (عن بعد) في الفترة بين 6 و 10 ديسمبر المقبل، بمشاركة 40 متحدثاً يمثلون مسؤولين حكوميون ونخبة من الخبراء الدوليين وصنّاع التغيير الشباب ورواد وقادة الأعمال لتسليط الضوء على دور ريادة الأعمال في تحفيز الأجيال الجديدة لصناعة التغيير الإيجابي في العالم، والبحث عن أبرز الحلول للتحديات التي تواجهها المجتمعات، إلى جانب تناول قصص نجاح مشاريع ريادية في ظل ظروف جائحة كورونا التي أثرت على الأسواق العالمية.

ويتضمن المهرجان، الذي يتيح مشاركة الجمهور مجاناً من مختلف أنحاء العالم، 5 كلمات رئيسة، و10 جلسات حوارية تتناول الاستثمار في الجيل الجديد من رواد الأعمال وتحفيز البيئة الداعمة للشركات الناشئة وكيفية الانطلاق نحو صناعة التغيير، إلى جانب 5 ورش عمل حول تغيير طريق التفكير بالمال والثروة، والأفكار التي تقود نحو النجاح وتطوير المهارات المطلوبة لتحقيق النجاح المهني والشخصي.

الاستثمار في الجيل الجديد من صناع التغيير

ويستهل المهرجان فعاليات يومه الأول بكلمة افتتاحية للشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، يليها كلمة لنجلاء المدفع المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، كما يحاور الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، المتخصصة بالسلوك وحماية البيئة جين غودال، مؤسسة معهد جين غودال، في جلسة خاصة بعنوان "مستقبلنا: مسؤولية جماعية".

وإلى جانب الجلسة الخاصة، تشهد فعاليات اليوم الأول ثلاث جلسات حوارية، الأولى بعنوان "أثر الفراشة: كيف يمكن للجميع أن يكونوا صانعي التغيير"، يتحدث فيها كل من رائد الأعمال الاجتماعية البروفيسور محمد يونس الحائز على جائزة نوبل للسلام عام 2006 ومؤسس "بنك الفقراء" في بنغلادش، وجاكلين نوفوغراتز المؤسس والمدير التنفيذي لصندوق "أكيومن"، وبدر جعفر الرئيس التنفيذي لشركة الهلال للمشاريع، بينما يدير الجلسة منى القرق، مدير قطاع التجزئة في مجموعة "عيسى صالح القرق"، حيث تسلط الضوء على استكشاف آليات توظيف التحديات الجديدة في تقديم حلول إبداعية، وكيف يمكن لأصغر فكرة أن تكون قوةً فاعلةً لتحقيق التغيير الإيجابي، إذا كانت مقترنةً بالنية والتصميم وقائمة على أسس مدروسة.

وتأتي الجلسة الثانية تحت عنوان "رأس المال الواعي: الاستثمار في الجيل الجديد من صناع التغيير" بمشاركة كل من أنوشه أنصاري الرئيس التنفيذي لمؤسسة إكس برايز، وديمبل ساهني مدير إدارة محفظة التمويل للمشاريع المؤثرة في صندوق "أنثوس وإدارة الأصول" (Anthos Fund & Asset Management)، ونيد توزون، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة "d.light"، ويدير الجلسة سونيا ويمولر شريك مؤسس  "VentureSouq"، أما الجلسة الثالثة فهي بعنوان "بناء  بيئة داعمة للشركات الناشئة ورواد الأعمال"، بمشاركة دينا الشريف المدير التنفيذي لمركز التنمية وريادة الأعمال، معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وشريك مؤسس لشركة "Ahead of the Curve".

ويختتم اليوم الأول فعالياته بإعلان قائمة الفائزين بجائزة مبادرة (UCAN) التي أطلقها مركز (شراع) العام الجاري بالتعاون مع تحدي (Ubuntu Love)، حيث يشارك الفائزون الأربعة الذين نجحوا بتسريع عملية تطوير حلول فريدة في مجال التكنولوجيا الصحية والغذائية، مع الحضور أفكارهم ورؤاهم وتجاربهم الرئيسة خلال رحلاتهم الريادية الناشئة.  

الأفكار تقود نحو النجاح 

وفي اليوم الثاني تقدم رائدة الأعمال سيلفت بينتو، مؤسس شركة "Luminessence Living" والمتخصصة في علم الطاقة الجسدية والتدريب الذهني ورشتي عمل، الأولى بعنوان "المال والوفرة: نقطة التحول"، يتعرف من خلالها الحضور على خطط مختلفة لتطوير الطاقة الجسدية والذهنية وتغيير طريقة التفكير حول المال والثروة، وأثر التجارب التي يكتسبها الإنسان في اللاوعي حتى عمر سبعة أعوام بقدرته على إثراء حياته، والثانية بعنوان "ريادة الأعمال: تغييرات جذرية في طريقة التفكير" تتحدث فيها رائدة الأعمال عن الأدوات والأفكار التي تقود الإنسان إلى تحقيق النجاح وفقاً لمنظوره الخاص، كما تستعرض التحولات الجوهرية التي يجب على رائد الأعمال تبنيها من حيث العقلية وطريقة التفكير ليتمكن من تحقيق النجاح والتفوق في هذه الأوقات التي تشهد تغييرات كبرى. 

تعزيز ثقافة المرونة والتكيف في مكان العمل

وتشارك في اليوم الثالث من المهرجان منظمة "مدرسة الحياة" (School of Life)، ومقرها في المملكة المتحدة، وهي منظمة متخصصة في بناء مهارات التواصل والمرونة وتطوير الذات، وذلك من خلال تقديم ثلاث ورش عمل، الأولى بعنوان "القيادة من خلال التغيير"، تناقش مسارات مختلفة لتعزيز ثقافة المرونة والتكيف في مكان العمل، وتقدمها المدربة والكاتبة فيونا بكلاند.

ويتعرف الحضور في الورشة الثانية بعنوان "البطولة الجماعية"، التي تقدمها الاستشارية والمدربة سوزان كان، على مفهوم التعاون والفوائد التي يقدمها، وذلك من خلال تقديم أمثلة عن التعاون في التاريخ والسياسة والأعمال، في حين تقدم المديرة والمنتجة المجتمعية مونيكا مكارثي الورشة الثالثة تحت عنوان "رائد الأعمال الذكي عاطفياً" للتركيز على معنى الذكاء العاطفي وقيمته، وطرق تطوير المهارات العاطفية الأساسية المطلوبة لتحقيق النجاح على المستوى المهني والشخصي.

ويشهد اليوم الرابع تقديم ثلاث كلمات رئيسة يقدمها خبراء دوليون في مجال ريادة الأعمال وهم، رائد الأعمال ‎فيشن لاكياني‎ مؤسس "Mindvalley"، والمؤلف الأكثر مبيعاً، وكيث فيرازي رئيس مجلس إدارة ومؤسس " Ferrazzi Greenlight"، وإميلي فليتشر مؤسس "Ziva Meditation"، وكاتبة ومتحدثة دولية.

التوسع دون تأثر الأرباح على حساب الأهداف

وتشمل فعاليات اليوم الخامس والأخير ثماني جلسات حوارية الأولى بعنوان "حشد القادة الأكثر تأثيراً في العالم" ويشارك فيها كل من كيت روبرتسون المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لمنظمة "ون يانغ وورلد"، وديفيد جونز المؤسس المشارك في منظمة "One Young World"، والثانية بعنوان "خلق جيل من المستهلكين الواعين" تقدمها سفانيكا بالاسوبرامانيان مؤسس "rePurpose"، وتناقش سبل المساعدة على  تخفيض استهلاك 26 طناً من البلاستيك تسهم بتلويث التربة و8 أطنان تلوث البحار والمحيطات في كل عام، في حين يقدم الجلسة الثالثة إيمان معروف مؤسس مشارك موقع Ruangguru.com تحت عنوان "تحويل قطاع التعليم".

ويقدم الجلسة الرابعة بعنوان "قيادة الثورة الصناعية الخامسة"، رائد الأعمال الاجتماعي براتيك غوري الذي يترأس جهود تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي أطلقتها الأمم المتحدة في الهند، والخامسة تقدمها بريان ويست المؤسس والرئيس التنفيذي لـ"Ethique" تحت عنوان "التوسع دون تأثر الأرباح على حساب الأهداف"، حيث تناقش رحلتها الريادية التي قادتها لتأسيس أكثر علامة مستدامة في مجال أساليب الحياة والتجميل على مستوى العالم.

دعم مبادرات التغيير الاجتماعي 

وتستضيف الجلسة السادسة، التي تأتي بعنوان "ابدأ رحلتك كصانع تغيير" ثلاثة قادة شباب ومنظمين ونشطاء وصانعي تغيير هم، تهميد إسلام عضو برنامج "Fellows-in-Residence" في المملكة المتحدة وأوروبا، "Peace First"، ويسرا مشمش عضو برنامج "Fellows-in-Residence" في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، "Peace First"، وأماندا حيدر مؤسس "Let's Talk Peace"، حيث يتحدثون عن تجاربهم ويقدمون النصائح حول كيفية إطلاق ودعم مبادرات التغيير الاجتماعي التي يقودها الشباب، كما تستعرض الجلسة التي يديرها إريك داوسون، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لمنظمة "السلام أولاً"، الخطوات الأساسية نحو تغيير العالم في العصر الراهن.

ويتخلل فعاليات اليوم الأخير من المهرجان جلستين حواريتين يشارك في الأولى التي تحمل عنوان "مؤسسون مبتدئون وأبطال دائمون" كل من آمنة الجروان شريك مؤسس لـ"KnackLab"، وصديق فريد الرئيس التنفيذي ومؤسس"SmartCrowd"، ومحمد عزيز شريك مؤسس، "Dapi"، ومشعل وقار، الشريك المؤسس ومدير العمليات لشركة "The Tempest" وتقدمها هبة فيشر الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لـ "Kerning Cultures"، بينما يشارك في الثانية كل من عمر عيتاني الرئيس التنفيذي "FabricAID"، وماريان بيطار كرم المدير التنفيذي "B.O.T"، وتقدمها مايا رحال المدير التنفيذي لمنتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي.

ويمكن المشاركة في المهرجان ومتابعة آخر المستجدات حول فعالياته من خلال متابعة حساب المهرجان على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك، إنستغرام، تويتر ولينكد إن) @SharjahEF أو عبر زيارة الموقع الإلكتروني www.sharjahef.com

يشار إلى أن مهرجان الشارقة لريادة الأعمال يسهم منذ انطلاقه عام 2017 بتعزيز روح ريادة الأعمال وإلهام الجيل القادم من صانعي التغيير، حيث شهد أكثر من 200 عرض لمشاريع وأفكار وشركات ريادية، ومشاركة نحو 240 متحدثاً وخبيراً محلياً وعالمياً، وأكثر من 8000 مشارك وزائر للحدث.