حرة مطار الشارقة الدولي وحرة الحمرية يوقعان مذكرة تفاهم مع بلدية الشارقة لمشروع التحول الرقمي

حرة مطار الشارقة الدولي وحرة الحمرية يوقعان مذكرة تفاهم مع بلدية الشارقة لمشروع التحول الرقمي
حرة مطار الشارقة الدولي وحرة الحمرية يوقعان مذكرة تفاهم مع بلدية الشارقة لمشروع التحول الرقمي
1
1

توفير الوقت على المستثمرين وتسهيل إجراءاتهم بسرعة وبطريقة ومبسطة

ضمان تطبيق كافة المعايير وضوابط أمن المعلومات في الربط الإلكتروني وحمايته من المخاطر

·        المزروعي: تقديم خدمات مشتركة وتسهيل تبادل المعلومات بما يخدم مجتمع الأعمال في الإمارة ويلبي تطلعاتهم وفق أرقى المستويات

·        الطريفي: ودعم عملية التنسيق في مجال تبادل البيانات والمعلومات في المعاملات لتسهيل إنجاز مختلف المعاملات والاستفادة من الخبرات والكفاءات

وقعت هيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي وهيئة المنطقة الحرة بالحمرية مذكرة تفاهم مع بلدية مدينة الشارقة، يوم امس (الاحد) لمشروع التحول الرقمي، بهدف تعزيز التعاون ودعم الجهود من أجل الارتقاء بمستوى آليات العمل في إنجاز المعاملات المشتركة بما يوفر الوقت على المستثمرين ويسهل إجراءاتهم بسرعة وبطريقة مبسطة، فضلا عن ضمان تطبيق كافة المعايير وضوابط أمن المعلومات في الربط الإلكتروني وحمايته من المخاطر، وإرساء دعائم التعاون الاستراتيجي المشترك بشكل فعال، ما يسهم في الاستفادة القصوى من الكفاءات التقنية المتاحة لكل طرف.

وجرى توقيع المذكرة عبر الاتصال المرئي، من قبل سعادة سعود سالم المزروعي مدير هيئة المنطقة الحرة بالحمرية وهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، وسعادة ثابت الطريفي مدير عام بلدية مدينة الشارقة، بحضور الدكتور عبد الله علي القايدي مساعد مدير عام البلدية لقطاع الدعم المؤسسي، وعبد العزيز شهيل مدير إدارة التحول الرقمي في بلدية الشارقة، ومن جانب الهيئة محمد الهاشمي مدير إدارة خدمة المستثمرين، ومنال سعيد بوزنجال مدير الامتثال، وشملت الخدمات التي سيتم ربطها إلكترونيا خدمة بيانات شهادة اللياقة الطبية، وشهادة التسويق المحلي.

الارتقاء بخدمات المستثمرين

وأكد سعادة سعود سالم المزروعي، أن هذا التعاون مع بلدية الشارقة يترجم الحرص على تعزيز آليات العمل ومواكبة التطور التقني في الخدمات المقدمة للمستثمرين من أجل الارتقاء بها، في ظل التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة حفظه الله، بضرورة التعاون بين كافة الجهات الحكومية لتقديم خدمات مشتركة وتسهيل تبادل المعلومات بما يخدم مجتمع الأعمال في الإمارة ويلبي تطلعاتهم وفق أرقى المستويات، وبما يخدم رؤية إمارة الشارقة في تطوير منظومتها الرقمية التي من شأنها تقديم أفضل الخدمات وتسهيل الوصول إليها.

وأضاف المزروعي قائلا : إن توقيع مذكرة التفاهم يأتي ضمن جهود الهيئتين المتواصلة في مجال تكنولوجيا المعلومات والخدمات الذكية التي نعمل على ابتكارها وتنفيذها لتعزيز مختلف الخدمات المقدمة للمستثمرين أفرادا وشركات، لتبسيط وتسريع الإجراءات وتحقيق رضاهم، من خلال تمكينهم من الوصول إلى كافة الخدمات، وإنجاز المعاملات بشكل فوري عبر تطبيقات إلكترونية تتوافق مع أنظمة التشغيل، مؤكدا على سياسة المنطقتين الرامية إلى توثيق التعاون مع المؤسسات والشركات الرائدة في تقنيات ونظم المعلومات، الأمر الذي يسهم في تعزير عملها والارتقاء بخدماتها وفق أعلى المعايير العالمية المتبعة، وبما ينسجم مع الخطط التي وضعتها الحكومة لتسريع إنجاز المعاملات بطريقة ذكية وآمنة.

مد جسور التعاون التقني 

من جانبه أكد سعادة ثابت الطريفي، أن المذكرة تأتي تنفيذاً لرؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة لتعزيز التحول الرقمي في الإمارة وتحقيق الاستدامة في توفير الخدمات، كما تأتي في إطار حرص بلدية مدينة الشارقة على تعزيز التعاون مع كافة الجهات في مختلف المجالات وخصوصاً الرقمية بما يتوافق مع رؤى وتوجهات الإمارة.

وأوضح الطريفي أن المذكرة تهدف إلى مد جسور التعاون الفني والتقني ودعم عملية التنسيق في مجال تبادل البيانات والمعلومات في المعاملات والمواضيع ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين واستكمال الإجراءات بينهما بما يضمن تسهيل إنجاز مختلف المعاملات والاستفادة من الخبرات والكفاءات لدى الجانبين، مشيرا إلى أن توقيع الاتفاقية افتراضيا يدعم رؤية البلدية في الاعتماد على البرامج الرقمية ويعزز من مبادرة بلا ورق التي تتبناها البلدية للاستغناء عن استخدام الورق لتغدو مؤسسة بلا ورق نهاية العام الجاري.